×
×

79% من مستخدمي الهواتف المحمولة في الإمارات يرغبون بتحديد مواقعهم

خمس مستخدمي الهاتف المحمول حول العالم يرغب بخدمات تحديد الموقع

احتلت خدمات تحديد المواقع (LBS)، كميزة للهاتف المتحرك، المرتبة الأولى على المستوى العالمي من حيث النمو وذلك بعد أن كشفت دراسة قامت بها شركة TNS بأن أكثر من 60 في المئة من الذين لم يبدؤوا بإستخدام الخدمة حتى الآن لديهم رغبة في استخدامها على نطاق عالمي، وترتفع هذه النسبة في الإمارات العربية المتحدة لتصل إلى 79 في المئة.

وتظهر دراسة Mobile Life السنوية من شركة TNS – التي تهدف إلى استكشاف استخدام الهاتف المتحرك بين 48000 شخص في 58 دولة – بأن غالبية الأشخاص حول العالم يدركون قيمة مشاركة مواقعهم أو أماكن تواجدهم للاستفادة من مجموعة من الخدمات.

كما تظهر النتائج الرئيسية أن الخدمات والتطبيقات التي يستخدمها الناس تختلف بشكل كبير من منطقة إلى أخرى

و يستخدم ما يقرب من خُمس عدد مستخدمي الهاتف المتحرك، البالغ عددهم 6 مليارات مستخدم، خدمات تحديد المواقع حالياً مع ثلاثة أضعاف هذا الرقم بنسبة 62 في المئة يرغبون في استخدامها في المستقبل.

كما تعتبر الملاحة بإستخدام نظام تحديد المواقع الدافع الأكثر شعبية وراء الحصول على خدمات تحديد المواقع بنسبة 52 في المئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وهناك اهتمام متزايد بالأنشطة الأكثر تنوعاً حيث يقوم 13 في المئة من المستخدمين الحاليين لمواقع التواصل الاجتماعي بالتسجيل من خلال منصات مثل فورسكوير أو فيس بوك بالمقارنة مع 11 في المئة خلال عام 2011، حيث يعمد مستخدمو خدمات تحديد المواقع إلى استخدام الخدمات من أجل إثراء حياتهم الاجتماعية، حيث يقوم واحد من كل أربعة أشخاص في دولة الإمارات العربية المتحدة باستخدام خدمات تحديد المواقع للعثور على أصدقاء في المناطق القريبة بالمقارنة مع واحد من كل خمسة أشخاص على مستوى العالم.

ويقوم حوالي ربع المستخدمين باستخدام التقنية للعثور على المطاعم وأماكن الترفيه، في حين يقوم 19 في المئة بالاطلاع على الجداول الزمنية لوسائل النقل العام و 8 في المئة منهم بحجز سيارة أجرة.

وقد أدرك الأشخاص الذين يتميزون بالمهارة في استخدام خدمات تحديد المواقع في دولة الإمارات العربية المتحدة بإمكانية الاستفادة من مشاركة مواقعهم مع العلامات التجارية ومتاجر التجزئة – حيث يقوم 11.5 في المئة بمشاركة مواقعهم مقابل الحصول على عرض خاص، وهذه النسبة قريبة من النسبة العالمية البالغة 12.5 في المئة.

وبصرف النظر عن المستخدمين الحاليين لخدمات تحديد المواقع، فإن ثلث الأشخاص حول العالم الذين يستخدمون أو يرغبون في استخدام برامج قسائم الهاتف المتحرك، يصنفون الحصول على العروض الترويجية في مرتبة عالية عندما يكونون بالقرب من المتجر الذي يحبونه.

وصرح واحد من كل خمسة مستخدمين للهاتف المتحرك بأنهم يجدون بأن إعلانات الهاتف المتحرك مثيرة للاهتمام في حال كانت تقدم لهم عرض ترويجي بالقرب من موقعهم الحالي.

وقال ستيف هاملتون كلارك، الرئيس التنفيذي لشركة TNS الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، بأن خدمات تحديد المواقع وصلت إلى “مرحلة الرشد”. حيث بدأ الناس يدركون بأن مشاركة مواقعهم يمكّنهم في كثير من الأحيان من الحصول على بعض المكافآت على شكل عروض ترويجية أو خصومات. حيث يشكّل التوقيت والحالة معاً – أي توجيه الناس للحصول على عرض ترويجي يمكنهم استبداله بسهولة خلال فترة معينة – أداة للمسوقين لتطوير طرق استهداف دقيقة.

في حين أن الدراسة أظهرت استعداداً متزايداً للمشاركة في خدمات تحديد المواقع، هناك أيضاً إختلافات جوهرية في الأسباب التي لدى الناس لاعتماد الخدمة في الأسواق المختلفة.

ومن بين جميع مستخدمي خدمات تحديد المواقع، يستخدم سكان أمريكا اللاتينية الميزة للعثور على الأصدقاء حيث ذكر 39 في المئة بأنه السبب الرئيسي لمشاركة مواقعهم بالمقارنة مع 24 في المئة في دولة الإمارات العربية المتحدة

  • 70934
  • آخر الأخبار العالمية
  • latest-it-news
Dubai, UAE