خسائر سوني 6.4 مليار دولار

نتيجة خسائر متراكمة من قطاع أجهزة التلفاز و الضرائب الأمريكية
25

توقعت شركة سوني للإلكترونيات أن تبلغ خسائرها لهذا العام 6.4 مليار دولار وهو ضعف التوقعات التي ظهرت مسبقاً، وعزت الشركة ارتفاع خسائرها إلى التزاماتها الضريبية في الولايات المتحدة.

ومن المفترض أن يتم كشف النقاب عن المزيد من التفاصيل الخميس حين يعرض المدير الجديد للشركة كازو هيراي استراتيجيته الجديدة.

وتفيد التقارير أن الشركة تخطط للاستغناء عن خدمات عشرة آلاف شخص من العاملين فيها، وقالت الشركة في آخر تنبؤاتها إنها تتوقع أن تسجل خسارة إضافية بمقدار 1.2 مليار دولار ناجمة عن تكاليف العمل.

وترجع خسائر الشركة إلى الخسائر التي مُني بها قسم إنتاج أجهزة التلفاز فيها لثماني سنوات متوالية، وينتظر المحللون أن يكشف المدير الجديد عن ما يخططه لقسم أجهزة التلفاز.

يشار إلى أن هذه السنة الرابعة على التوالي التي تسجل فيها شركة سوني خسائر كبيرة.

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد