×
×

برنامج جديد من IBM لتسريع اتخاذ القرارات في عصر البيانات الكبيرة

يساعد في تسريع العمليات وخفض تكاليف إدارة البيانات

أعلنت شركة IBM عن برنامج جديد لتزويد العملاء بطريقة متطورة للسيطرة على الكمية الكبيرة من البيانات وتسريع إجراءات الأعمال، مما يسهل عمليات استخلاص النتائج من البيانات بالنسبة لصناع القرارات.

ويقوم البرنامج الجديد الذي هو نتاج مختبرات IBM، بالوصول إلى البيانات وضغطها وتحليلها بشكل متواصل، ومنح العاملين في مجال تكنولوجيا المعلومات وقتا أكبر للعمل على مهام أكثر قيمة.

وتعمل المنظمات بصعوبة في هذا العصر الذي يتسم بالكم الهائل من المعلومات، لاستخلاص نتائج وتوقعات مبنية على المعلومات التي بين أيديها، وذلك بهدف إحداث تحولات في عملياتها وتحقيق المزيد من التنافس في قطاعاتها. ويتضاعف التحدي من خلال التطبيقات عالية الأداء الجديدة التي تتطلب نفاذاً فورياً إلى أنماط جديدة وكميات هائلة من البيانات التي تأتي من الشبكات الاجتماعية وأجهزة الاستشعار والأجهزة الجوالة، إلى جانب البيانات التي تتزايد بشكل كبير داخل تطبيقات الشركات.

و تكشف IBM النقاب عن DB2 10 وبرنامج InfoSphere 10 الذي يقوم بسهولة بدمج أنظمة البيانات الكبيرة ويقوم تلقائيا بضغطها في مساحات أصغر والحؤول دون زيادة المساحات المطلوبة للتخزين، إضافةً إلى تقسيم المعلومات من الماضي والحاضر والمستقبل إلى شرائح للتخلص من مشكلة رموز التطبيقات المكلفة.

و تعاون أكثر من 100 عميل و200 شريك أعمال والمئات من الخبراء العاملين في مختبرات البحث وتطوير البرمجيات لدى IBM من جميع أنحاء العالم، على مدى السنوات الأربع الأخيرة بهدف تطوير هذا البرنامج الجديد.

يمكن للعملاء من خلال استخدام البرنامج الجديد، القيام بالأمور التالية:

– الوصول إلى الكم الهائل من البيانات من أجل الحصول على فهم أعمق، حيث يؤمن دمج البيانات ذات الحجوم الكبيرة وتحليلها في الوقت الحقيقي، فهماً أسرع من البيانات غير المنظمة كمعلومات الشبكات الاجتماعية أو الرسائل النصية من الأجهزة الجوالة.

– تسريع العمليات وخفض تكاليف إدارة البيانات، إذ تسمح ميزة الضغط المخصص وإدارة البيانات متعددة الأهمية أو ما يطلق عليه درجة الحرارة، بضغط فوري للبيانات لتسهيل استخدامها في تطبيقات الأعمال ووضعها في القطاع التخزيني الأكثر فعالية، ويشير مصطلح “درجة الحرارة” هنا إلى أهمية البيانات من حيث عدد المرات التي يتم طلبها. كما تقوم عملية الضغط بتسريع عملية تدفق البيانات وتمكن من إدارة البيانات ذات الحجوم الكبيرة بشكل أفضل بحيث تستخدم في تطبيقات التحليلات. ويقوم البرنامج الجديد تلقائياً بتقييم عدد المرات التي يتم فيها طلب المعلومات ويقوم بنقلها إلى قطاع التخزين الأكثر فعالية من حيث التكلفة وفقا لدرجة “سخونتها” أو “برودتها”.

– النظر إلى الماضي والمستقبل لتحسين عملية اتخاذ القرارات، و يسمح خاصية “تايم ترافل كوايري” بوصول أسهل إلى البيانات في أية نقطة زمنية. حيث يمكن لوكالة سفريات تعمل على الإنترنت على سبيل المثال، أن تكتشف التضارب في المواعيد، كأن يتم حجر فندق لمدة ثمانية أيام في روما بينما يتم حجز سيارة في نيويورك لثلاثة من هذه الأيام.

و تستخدم أكبر شركة تعبئة مستقلة لمنتجات “كوكا كولا” في الولايات المتحدة برنامج DB2 10 من أجل ضمان أداء أفضل وتكاليف أقل فيما يتعلق بالبرمجيات والمعدات، حيث قامت شركة ’كوكا كولا‘ للتعبئة بتوفير أكثر من مليون دولار على مدى السنوات الأربع الماضية فيما يتعلق بتكاليف الترخيص والصيانة والتخزين، وذلك من خلال الانتقال من ’أوراكل‘ إلى برنامج ’آي بي إم‘ الخاص بقواعد البيانات

وتساعد عملية الانتقال إلى برنامج DB2 10 على تعزيز الأداء ودعم العمليات. وقد شهدت شركة تعبئة ’كوكا كولا‘ انخفاضاً كبيراً في الوقت الذي تستغرقه معالجة الطلبات. وهذا يؤدي إلى تحسين عمليات إدارة سلسلة التوريد عبر زيادة معدل الاستجابة لأعباء أعمال تطبيقات “إس إيه بي” من 30 إلى 60 بالمئة، مما يساعد بدوره على طرح المنتجات في السوق بصورة أسرع.

  • 68715
  • آخر الأخبار العالمية
  • latest-it-news
Dubai, UAE