×
×

لينوفو و شوغرسينك تطلقان الخدمة السحابية للمستخدمين من مختلف الأجهزة

الخدمة مساحة تخزين مجانية آمنة بسعة 5 غيغابايت

أعلنت اليوم شركتا لينوفو و شوغرسينك SugarSync عن إطلاق خدمة “لينوفو للتخزين السحابي عبر شوغرسينك”، وهي أول خدمة تخزين سحابي يتم دمجها بالحواسيب الشخصية والأجهزة اللوحية التي تنتجها لينوفو لتكون جاهزة فوراً للعمل عند تشغيل الجهاز لأول مرة.

وتعمل لينوفو و SugarSync معاً لتتيح للمستخدمين الوصول إلى ملفاتهم الشخصية ومزامنتها وحفظ نسخ احتياطية منها والوصول إليها من مختلف أنواع الأجهزة لديهم، سواء كانت هذه الملفات صوراً أو أغانٍ أو أفلاماً شخصية أو غيرها من الملفات.

وسوف تتوافر خدمة “لينوفو للتخزين السحابي عبر شوغرسينك” في الحواسيب المحمولة الجديدة من عائلتي ThinkPad و IdeaPad وأجهزة لينوفو اللوحية العاملة بنظام آندرويد في جميع أنحاء العالم عدا الصين اعتباراً من شهر أبريل المقبل. ويمكن تنزيل خدمة “لينوفو للتخزين السحابي عبر شوغرسينك” والاستفادة منها بدءاً من اليوم.

تقدم خدمة “لينوفو للتخزين السحابي عبر شوغرسينك” للمستخدم حساباً مجانياً بسعة 5 غيغابايت يتيح له إجراء مزامنة آلية وفورية لملفاته الخاصة كالصور والفيديو والموسيقى إلى السحابة من حاسوب لينوفو الشخصي أو اللوحي لديه أو من أي جهاز نقال، بحيث تكون تلك الملفات متاحة أمامه دائماً، ومن أي جهاز يريد استخدامه في تلك اللحظة. كما تتوافر ترقيات لسعات تخزين أكبر مقابل رسوم محددة.

وخلافاً لغيرها من خدمات التخزين السحابي، لا ينحصر عمل “خدمة لينوفو للتخزين السحابي عبر شوغرسينك” فقط على منتجات لينوفو ولكنها متاحة أيضاً مع منتجات الشركات الأخرى المجهزة للاتصال بالإنترنت، ويشمل ذلك الحواسيب المحمولة والهواتف الذكية والأجهزة اللوحية، وباستخدام جميع أنظمة التشغيل الرئيسية. بالإضافة إلى ذلك، توفر الخدمة مزايا مفيدة لتوفير الوقت وضمان الأمان، مثل العمل الجماعي التعاوني والمشاركة عبر شبكات التواصل الاجتماعي وتشفير البيانات.

وستسمح خدمة “لينوفو للتخزين السحابي عبر شوغرسينك” للمستخدمين باختيار أي من ملفاتهم ومزامنتها إلى السحابة، مع تأمينها وجعلها متاحة للوصول والمشاركة. ولا يقتصر عمل الخدمة فقط على الحواسيب الشخصية بأنواعها، بل يمكن للمستخدم الوصول إلى بياناته الخاصة حتى عندما لا يكون متصلاً بالإنترنت، وذلك من خلال تقنية المزامنة التلقائية ثنائية الاتجاه من SugarSync، والتي تخزن بيانات المستخدمين في السحابة وتزامنها تلقائياً إلى الأجهزة المحلية للمستخدم بحيث تصبح متاحة دون اتصال.

وتسمح الخدمة أيضاً بمشاركة الروابط مع الآخرين لتنزيل الملفات مباشرة من السحابة. وتوفر بهذا للمستخدمين إمكانية تبادل الملفات كبيرة الحجم مثل ملفات الفيديو أو الصور عبر مختلف الأجهزة. كما يمكن للمستخدمين أيضاً وضع روابط دائمة لملفاتهم على مواقع الشبكات الاجتماعية مثل فيسبوك وتويتر، بحيث يمكن للأصدقاء تنزيل الملفات مباشرة من السحابة.

ويمكن للمستخدمين أيضاً الاستفادة من بريمج إضافة SugarSync على برنامج Outlook، والتي تمكنهم من مشاركة الملفات من السحابة مباشرة عبر رسائل البريد الإلكتروني في برنامج Outlook دون الحاجة لإرفاق الملفات من الجهاز.

و بالنسبة لمستخدمي الأجهزة العاملة بنظام آندرويد، تقوم تقنية المزامنة التلقائية من SugarSync بمزامنة الصور ومقاطع الفيديو مباشرة بعد تصويرها بالكاميرا إلى الحاسوب الشخصي عبر دون الحاجة للوصل بالكبلات.

كما تتيح الخدمة إمكانات التعاون الجماعي، وذلك بتمكين المستخدم من منح صلاحيات لأي شخص أو مجموعة ممن لديهم حسابات على الخدمة، بحيث يمكنهم الوصول إلى مجلد مشترك على حاسوب المستخدم. أما ملفات المستخدم المخزنة في السحابة، فيتم تشفيرها باستخدام نظام تشفير متقدم AES بعمق 128 بت.

وترفع هذه الخدمة تلقائياً أحدث نسخة من الملف إلى السحابة بعد تنزيل المستخدم لهذا الملف إلى جهازه وإجراء تغييرات عليه، كما تزامن تلك النسخة المحدثة من الملف عبر جميع الأجهزة المرتبطة بالحساب. وفي حال دعت الحاجة للعودة إلى نسخة سابقة، فإن الخدمة تحتفظ بعدد من أحدث النسخ السابقة من المستندات.

  • 68266
  • آخر الأخبار العالمية
  • latest-it-news
Dubai, UAE