×
×

“موبايلي” تطرح خدمة “الحوسبة السحابية” لقطاع الأعمال كأول مشغل في المنطقة

تتيح حلولاً ذات اعتمادية عالية وأكثر مرونة يمكن تفصيلها على حسب الحاجة من قبل المستخدم

دشنت شركة اتحاد اتصالات “موبايلي” اليوم خدمة الخادم السحابي “Cloud Server” الجديدة لقطاع الأعمال والتي تعتمد على تقنية الحوسبة السحابية وذلك كأول مشغل في المنطقة يوفر هذه الخدمة، والتي تتيح حلولاً ذات اعتمادية عالية وأكثر مرونة مع دينامكية عالية في التحكم بالسرعة والذاكرة والقدرة التخزينية والشبكة وكل ذك يتم على حسب الحاجة من قبل المستخدم بشكل آلي وسلس حسب ما يتطلبه العمل وذلك باسعار تنافسية.

وتعد خدمة الخادم السحابي (Cloud Server) أكثر فعالية وذات تكلفة أرخص، حيث تمتاز خدمة الخادم السحابي والمبنية على نظام OSSM بخصائص كذاتية الخدمة واستخدامها حسب الحاجة مع قابلة التوسع والقياس. وقالت موبايلي بأن خدمة (الخادم السحابي) تمكن الشركات والمؤسسات المتوسطة والصغيرة من إدارة البيئة التقنية التحتية والبرامج عن طريق الانترنت باعتمادية وموثوقية تامة دون الحاجة إلى أن تكون لديهم مراكز للبيانات، إلى جانب الاستفادة من التطبيقات والبرامج التي لا تتوفر إلى من خلال خوادم ضخمة، إضافة إلى ذلك إعفاء الشركات والمؤسسات المتوسطة والصغيرة من عناء صيانة ومتابعة البيئة التقنية التحتية وبرامج تقنية المعلومات، مع توفر بيئة سهلة وآمنة لمراقبة موارد المستخدمة في تقنية المعلومات لديها، وذلك مقابل رسم شهري يدفع مقابل ما تم استخدامه فقط، ويمكن للعملاء التمتع بالتجربة الفريدة مع خدمة الخادم السحابي لمدة شهر مجانا كعرض مقدم من موبايلي.

وأشار المهندس خالد بن عمر الكاف العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة موبايلي إلى أن خدمة الخادم السحابي “Cloud Server” تعتبر اليوم نقلة نوعية على مستوى التقنية في العالم وذلك بفضل ما توفره من وقت وجهد داخل بيئة العمل، فما يمكن عمله في أسابيع يمكن إنجازه في دقائق، إلى جانب مستوى الأمان مع ضمان استمراية العمل في تنوع مصادر موارد البيئة التقنية التحتية، ويمكن للعملاء التمتع بالتجربة الفريدة مع خدمة الخادم السحابي لمدة شهر مجانا كعرض مقدم من موبايلي.

وأكد الكاف بأن الهدف من إطلاق خدمة الخادم السحابي “Cloud Server” الجديدة هو إثراء قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في المملكة بأحدث ما توصلت إليه التقنية في العالم، والتي من شأنها أن توفر حلولاً مبتكرة تمكن الكيانات الاقتصادية من ترشيد إنفاقاتها على المصاريف التشغيلية والادارية لتقنية المعلومات. ونوه الكاف إلى أن “موبايلي” تقوم اليوم قطاع الاتصالات لتوفير آخر مستجدات التقنية في خدمات الاستضافة والخدمات المدارة بجودة وقيمة مضافة عالية، تماشياً مع إستراتيجية (GED) التي ترتكز على خدمات النطاق العريض بشقيه الثابت والمتحرك، وتحرص موبايلي على تقوية وتعزيز بنيتها التحتية من خلال توقيع العديد من الاتفاقيات بلغت حتى الآن 799 مليون ريال، جاءت بهدف إثراء الخدمات المقدمة لقطاع الأعمال، وزيادة الحصة السوقية لشركة موبايلي.

  • 65204
  • آخر الأخبار العالمية
  • latest-it-news
Dubai, UAE