×
×

مجلس النواب الأمريكي يلغي مشروع قانون SOPA المثير للجدل

يسعى أساساً للوقوف في وجه المحتوى المُقرصن على الانترنت

ذكر عضو مجلس النواب الأمريكي Darrel Issa اليوم بأنه لن يتم طرح مشروع قرار SOPA المثير للجدل على المجلس للتصويت.  هذا القرار الذي كان قد أثار ضجة كبيرة في أوساط الانترنت خلال الأسابيع الفائتة. و مشروع SOPA (وهو اختصار لـ Stop Online Piracy Act) يسعى أساساً للوقوف في وجه المحتوى الرقمي المُقرصن على شبكة الانترنت، لكنه لاقى موجة معارضة عنيفة من مستخدمي الانترنت حول العالم حيث شن الناشطون حملات كبيرة على شكل (مظاهرات الكترونية) ضد الشركات التي دعمت مشروع القرار. على سبيل المثال خسرت شركة Godaddy الداعمة لـ SOPA أكثر من 100 ألف إسم نطاق خلال عشرة أيام قام فيها أصحاب تلك النطاقات بنقل نطاقاتهم إلى شركات أخرى.

الاعتراض بشكل أساسي لم يكن على فكرة محاربة القرصنة بحد ذاتها بل على الطريقة التي يفرضها القانون لتحقيق هذا الهدف، هذه الطريقة التي اعتبرها المراقبون تمس الانترنت نفسها وتغير من طريقة مرور المعلومات وتبادلها فيها. حيث يسمح SOPA على سبيل المثال لشركات تزويد خدمة الانترنت باتخاذ قرار حجب أي موقع تعتقد أنه يندرج تحت قائمة المواقع التي تقدم محتوىً غير قانوني دون الرجوع إلى أي جهة كانت، كما يجبر مشروع القرار محركات البحث مثل Google على حذف النتائج التي يُشك أنها تقدم محتويات غير قانونية، حتى أن بعض المحللين ذهبوا إلى أن فرض هذا القانون سيؤدي إلى أن تتحول الولايات المتحدة إلى ما يشبه ما تمارسه بعض الدول كالصين ودول العالم الثالث من حجب ورقابة على شبكة الانترنت.

يُذكر أن إلغاء قانون SOPA لا يعتبر نصراً كاملاً للناشطين ضده، فما زال هناك قانون آخر شبيه إسمه PIPA (اختصار لـ  Protect IP Act) ستجري مناقشته في مجلس الشيوخ الأمريكي، لكن يعتقد معارضوه من المسؤولين الأمريكيين أنفسهم في مجلسي النواب والشيوخ بأنه سيلقى غالباً نفس مصير مشروع قاون SOPA.

 

 

  • 64859
  • آخر الأخبار العالمية
  • latest-it-news
Dubai, UAE