×
×

5 أشياء يجب القيام بها فوراً بمجرد شراء هاتف أندرويد جديد

معظم المستخدمين ينسى أو يتجاهل اعدادها

إذا كنت من بين الآلاف الذين يقومون يومياً بشراء هواتف أندرويد، فإليك قائمة بأهم 5 أمور يجب أن تحرص على القيام بها بمجرد شراء هاتف أندرويد جديد وهي كالتالي:

1- لا تتخطى خطوة إعداد حساب خدمات جوجل

عندما تقوم بشراء جهاز أندرويد للمرة الأولى، سُيطلب منك إضافة بيانات الاعتماد الخاصة بك في خدمات جوجل، والقيام بذلك يفتح أمامك الباب لأسرع وسيلة لإعداد البريد الإلكتروني وجدول المواعيد وجهات الاتصال (أهم عناصر عملية إدارة البيانات الشخصية)، وبالرغم من أنها خطوة اختيارية، فإنه من الضروري القيام بها ولا يتم تجاهلها، فحتى إن لم يكن هناك حساب شخصي لك على خدمات جوجل، فعليك أن تقوم بإنشاء حساب والعودة لإكمال العملية.

أهمية هذه الخطوة تكمن في أن جهاتك للاتصال ستتزامن مع ما يحدث على حسابك في خدمات جوجل، بل وتتزامن مع أي جهاز أندرويد ستشتريه في المستقبل، والأهم من ذلك أنك ستحتاج هذه البيانات للدخول إلى متجر أندرويد.

2- شراء أدوات خاصة للاستعمال في السيارة

بالرغم من أن الكثير من دول العالم بدأت تفرض غرامات على استخدام الهواتف المحمولة في السيارات وتحديداً أثناء القيادة، ولكن مع أندرويد يمكنك أن تستمع بتجربة استخدام مختلفة داخل السيارة، وستحتاج أولاً لشراء عنصرين مهمين وهما، سماعة بلوتوث وشاحن سيارة USB، ولكن إذا ما كانت السيارة تحتوي على قاعدة شحن للهواتف الذكية متوافقة مع هاتفك فعليك بالتفكير فقط في الخيار الأول.

أن تبدأ يومك بهاتف ذكي مشحون بصورة كاملة ستشعر حتما بشعور مختلف كلياً، والأهم من الشحن هو أنك من خلال سماعة البلوتوث ستتمكن من استخدام الهاتف بدون الحاجة للإمساك به، ما يعني قيادة أكثر أماناً.

3- قم بتشغيل اتصال الواي- فاي

هناك 3 أسباب لقيامك بتشغيل اتصال الواي- فاي بمجرد شراء جهاز أندرويد جديد وهي أنه من المحتمل أن يكون اتصال Wi-Fi أسرع من الاتصال عبر شبكات الجيل الثالث أو الرابع، كما أن واي- فاي تستهلك قدراً أقل من الطاقة بالمقارنة مع الشبكات الخلوية التقليدية، ما يعني أن البطارية ستدوم لفترة أطول.

السبب الثالث يتلخص في أن أغلب شبكات المحمول تضع حداً معيناً على حجم البيانات المتبادلة عبر شبكتها، ولذلك فإن اتصال الواي-فاي غير المقيد بضوابط أو حدود معينة يعتبر أفضل خيار لنقل البيانات وسيوفر الكثير من البيانات للمستخدم.

4- ضبط إعدادات البرامج ذات الاستهلاك العالي للبيانات

أغلب مستخدمي أجهزة أندرويد يفضلون استخدام أكثر من برنامج للشبكات الاجتماعية وبرامج جمع وتقديم الأخبار وأيضاً البرامج المتخصصة في حالة الطقس، وهذه النوعية من البرامج تستهلك الكثير من البيانات نظراً لحاجتها المستمرة للاتصال بالعديد من الخدمات والحصول على أحدث المعلومات والبيانات المختلفة من خلالها، ولكن النقطة السلبية في هذه النوعية من البيانات هي أنها تقوم باستمرار بالدخول إلى شبكة الإنترنت، وهو ما يعني استهلاك أكثر لكل من البطارية والبيانات.

ولحل هذه المشكلة عليك فوراً أن تقوم بتعديل إعدادات كل برنامج بشكل مستقل وخصوصاً تلك التي تنتمي للفئات المذكورة سلفاً، وذلك للتحقق من خيار Update Frequency المعني بمدى تكرار عملية التطوير، وستجد أن هناك بعض البرامج تمت تهيئتها لتقوم بالتحديث كل 15 دقيقة، وهنا عليك التدخل لجعلها بالساعات “كل 4 أو 5 ساعات” أو استخدام الخيار only when charging (عند الشحن فقط).

وستلاحظ أيضاً وجود بعض البرامج تمت تهيئتها لتقوم بالتحديث فقط عند اتصالها بالإنترنت من خلال اتصالات واي-فاي، وتذكر أيضاً أن هناك بعض التطبيقات الذكية التي تعتمد في التحديث على خاصية التنبيهات push notifications، ما يعني أنها لن تقوم بالتحديث إلا عندما يقوم أحد أجهزة السيرفر بتقديم إشعار للبرنامج بأنه هناك تحديث متوفر.

5- الدخول إلى خدمة Google Talk

Google Talk هو برنامج المحادثات الموجود في أجهزة أندرويد، ومع ذلك فإنه مهمل للغاية من قبل أغلب المستخدمين، بالرغم من أنه لا يسمح للمستخدم فقط بعمل المحادثات الفورية مع هواتف أندرويد الأخرى، بل يمكن من خلاله التواصل مع المستخدمين عبر حسابات خدمة البريد الإلكتروني Gmail على الأجهزة المكتبية أو المحمولة.

وإذا ما كان لدى المستخدمين الآخرين مايكروفون وسماعات مكبرة للصوت فيمكنك أن تقيم معهم اتصالات صوتية ممتعة، ويعتبر البرنامج من أفضل الخيارات لإجراء مكالمات مجانية لأي شخص حول العالم عبر حساب Gmail كما أنه متوافق مع جميع أجهزة أندرويد.

يمكنك أيضاً استغلال البرنامج لإجراء واستقبال مكالمات فيديو مرئية إذا ما كان جهاز أندرويد مزود بكاميرا أمامية، وذلك مع المستخدمين الآخرين لأجهزة أندرويد أو للأجهزة المكتبية المزودة بكاميرات ويب.

  • 64619
  • هواتف محمولة
  • mobile-phones-news
Dubai, UAE