×
×

مسئول سابق في مايكروسوفت يكشف أسباب تفوق أندرويد على ويندوز فون

كشف “تشارلي كيندل”، المسئول السابق في مايكروسوفت وتحديداً في قسم ويندوز فون، عبر مدونته عن رؤيته الخاصة لأسباب نجاح نظام أندرويد في عالم الأجهزة المحمولة، بالرغم من أنه يرى أن نظام مايكروسوفت Windows Phone من الناحية التقنية يفوق نظام أندرويد لشركة جوجل.

يرى “كيندل” أن مايكروسوفت وسياساتها هي السبب وراء تعثر نظامها Windows Phone، وذلك نظراً لعلاقتها المضطربة مع شبكات الاتصال والشركات المصنعة للأجهزة، فيما يرى أن جوجل تقدم تنازلات لشركات التصنيع وشبكات الاتصال على حساب المستخدم النهائي، حيث اكتفت جوجل بمجرد تطوير نظام أندرويد ومنحته للشركات المصنعة لتقدم الإضافات التي تريدها بحرية تامة، كما أنها أبدت مرونة كبيرة مع شبكات الاتصال حيث منحتهم امتياز تسويق العديد من المنتجات بحرية، على عكس مايكروسوفت التي لم تحاول أن تقنع شبكات الاتصال بنظامها الوليد كما لم تمنح الشركات المصنعة نفس الحرية التي منحتها إياهم جوجل.

أوضح “كيندل” أيضاً أن الفارق الزمني بين النظامين ساهم في تفوق أندرويد، حيث أصبحت الشركات تفضل حالياً تسويق أجهزة أندرويد، في حين لم تقدم مايكروسوفت أي حوافز للشبكات للإقبال على نظام Windows Phone، ولكن “كيندل” أشار إلى أن مايكروسوفت هي السبب الأول والأخير فيما تعانيه من مصاعب في تسويق نظامها للأجهزة المحمولة، مشيراً إلى هذا يبدو جلياً في الأرقام التي كشفت عنها مؤسسة Gartner مؤخراً باستحواذ أندرويد على أكثر من 52% من السوق العالمي لأنظمة التشغيل المحمولة، فيما يستحوذ Windows Phone على 1.5% فقط من نفس السوق.

“كيندل” أشار أيضاً إلى أن جوجل استطاعت بنجاح مميز أن تتغلب على أغلب الصعاب المتعلقة بنظامها، وأهمها تعدد إصدارته والتي يراها مشكلة قوية تهدد مستقبل أندرويد خصوصاً في ظل رفض الكثير من الشركات المصنعة لتطوير الإصدارات، وهي المشكلة التي يرى أن اختفاءها من نظام Windows Phone من إحدى مزاياه، وهو النظام الذي يشير في نهاية مدونته إلى أنه ُظلم من قبل مايكروسوفت بسياستها الدعائية والتسويقية للنظام وبعلاقتها السيئة وعلاقتها غير المرنة مع العديد من الأطراف، خصوصاً أن Windows Phone يقدم تجربة استخدام نهائية أفضل كثيراً من التي يقدمها أندرويد، وفقاً لرأيه.

  • 64612
  • برامج وتطبيقات
  • software-and-programs-news
Dubai, UAE