×
×

آبل تتخلى عن انتل وتبدأ إنتاج MacBook Air بمعالج ARM

ذكر موقع Macotakara الياباني أن شركة آبل تجري اختبارات على جهاز MacBook Air جديد يعتمد في تشغيله على معالج A5 المطور من قبل شركة ARM، وهو نفس المعالج الذي يعمل به جهاز آي باد 2. 

ووفقًا للموقع فإن كل من Cupertino و Quanta Computer قامتا بتصميم جهاز MacBook Air مزود بتقنية Thunderbolt لإجراء اختبارات حول أداء شريحة A5 الجديدة التي توفر استهلاك الطاقة. 

وذكر التقرير أن الجهاز المعتمد على معالج A5 يعمل بشكل جيد ويتميز بأداء أفضل مما هو متوقع، وأشار أنه لم يكن واضحًا ما إذا كان سيتم استخدام نظام تشغيل آبل الخاص بالهواتف المحمولة أم أنه سيتم الاعتماد على نظام تشغيل ماكنتوش الخاص بالأجهزة المكتبية. 

وعلى الرغم من أن العديد من الصحفيين والمحللين عبروا عن شكوكهم حول إمكانية تحول Cupertino إلى ARM وتخليها عن x86، إلا أن دافيد كانتر الخبير بشركة Silicon Valley أشار إلى أن شركة آبل ربما تفكر وتخطط لإطلاق جهاز مهجن.  

وعن طريق توحيد آبل لمنصاتها الرئيسية الخاصة بأجهزة الهواتف المحمولة والأجهزة اللوحية والحواسب الشخصية  سيكون من السهل على المطورين استهداف منصات شركة آبل، وهي الخطوة التي من شأنها أن تخلق سوقًا جديدًا للمطورين مقارنة بأندرويد فضلًا عن إمكانية ربط أجهزة الآي فون بكافة المنتجات والأجهزة المطورة من قبل شركة آبل. 

وتجدر الإشارة إلى أن هذه الأنباء تأتي بعد أسابيع قليلة من إعلان موقع  SemiAccurateعن اعتزام آبل للتحول إلى شرائح ARM ، حيث أن أجهزة لاب توب آبل الجديدة ستعتمد في تشغيلها على معالجات RISC المطورة من قبل شركة ARM، بدلًا من معالجات x86 المطورة من قبل انتل.   

  • 14929
  • عالم الكمبيوتر
  • computer-pc-news
Dubai, UAE