×
×

برافو تستعرض أحدث حلول وخدمات الاتصالات اللاسلكية الفورية

تشارك شركة الاتصالات العامة (برافو)، المشغل الوحيد المتخصص في تزويد القطاع الحكومي وقطاع الأعمال بحلول وخدمات الاتصالات اللاسلكية الفورية الجماعية المتكاملة في المملكة، في المعرض السعودي الدولي العاشر للاتصالات تقنية والمعلومات (جيتكس السعودية 2011)، الذي أقيم تحت رعاية وتنظيم وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات في العاصمة الرياض، وافتتحه معالي الأستاذ خالد القصيبي وزير الاقتصاد والتخطيط ووزير الاتصالات وتقنية المعلومات بالنيابة.

وتعد “برافو” مشغل الاتصالات الوحيد المشارك في الدورة الحالية لمعرض جيتكس 2011 ، الذي يضم تحت سقفه أكثر من 400 شركة عارضة محلية وإقليمية ودولية من 16 دولة.

وقال المهندس محمد بن عبدالعزيز العقيل، “حرصنا على المشاركة في هذه التظاهرة المميزة التي أصبحت من أهم الفعاليات التي تخاطب احتياجات قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات في المملكة، ولاتاحة الفرصة لإبراز أحدث حلول وخدمات الاتصالات اللاسلكية الفورية الجماعية وامكاناتها في تعزيز كفاءة العمليات والإنتاجية في مؤسسات العمل على اختلاف أحجامها وأنشطتها”.

وتتيح شركة “برافو” للعارضين والمشاركين في المعرض تجربة خدمة “اضغط لتتحدث” التي تعمل بتقنية iDEN، ليلمسوا بصورة عملية المزايا الفريدة التي توفرها تلك الخدمة، كسرعة التواصل بين الأفراد والمجموعات، والاتصال اللامحدود والمستمر بين مجموعات العمل أياً كان مواقعها داخل المملكة، فضلاً عن إمكانية تخصيص الخدمة لتلبي احتياجات مؤسسة العمل على أعلى مستوى من الفعالية والجودة.

ويعد من أبرز المزايا التي توفرها خدمة الاتصالات اللاسلكية التي تعتمد تقنية iDEN، قدرتها على جعل تجربة الاتصال حلاً متكاملاً لرفع كفاءة الأداء بين الموظفين والعاملين، وزيادة معدلات الإنتاجية لديهم، إلى جانب التحكم بفعالية في ميزانيات الاتصالات الخاصة بمؤسسات العمل والشركات على اختلاف أنواعها وأحجامها.

وتتخصص “برافو” في تزويد القطاعات الحكومية والصناعية والخدمية وقطاع الأعمال بحلول وخدمات اتصالات متكاملة تعمل على رفع أداء مجموعات العمل الثابتة والمتنقلة، وزيادة إنتاجية الموظفين، وضبط تكاليف اتصالات العمل.

وتضم باقة الخدمات الأساسية التي توفرها “برافو” لعملائها خدمة الاتصال اللاسلكي الفوري الجماعي مع جوال، وحلول اتصالات الأعمال، مثل حلول إدارة الأساطيل والمركبات وتحديد المواقع، علاوة على الخدمات المضافة مثل خدمة الرسائل القصيرة، والبريد الصوتي، وإرسال الوسائط المتعددة، ونقل البيانات، وغرف العمليات و”برافو كود”.

وتوقع خالد القصيبي وزير الاقتصاد والتخطيط، ووزير الاتصالات وتقنية المعلومات بالنيابة، أن يبلغ حجم الاستثمارات لتطوير ونشر خدمات الاتصالات وتطبيقاتها نحو 37 مليار ريال في عام 2013 وأن يصل إلى 50 مليار ريال عام 2015، مشيراً إلى أن حجم استثماراتها في 2009 بلغ نحو 22.3 مليار ريال.

يشار إلى أن معرض “جيتكس” السعودية 2011 يستمر أربعة أيام في مركز معارض الرياض الدولي، وشهد ضمن فعالياته تدشين مشروع قوافل التدريب الإلكتروني الذي تقوم بتنفيذه وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات ممثلة في أمانة الخطة الوطنية للاتصالات وتقنية المعلومات.

  • 14881
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE