×
×

هل يكون Duolingo الهدف القادم لشركة جوجل ؟

تعتبر ابتكارات Luis von Ahn خريج جامعة كارنجي ميلون محل اهتمام جوجل منذ عام 2005. ففي عام 2005 قام لويس بتصميم لعبة تقوم فكرتها على الاستفادة من الثروة البشرية والقدرات الإنسانية للقيام بما لا يمكن للحواسب الشخصية القيام به حتى الآن. وتهدف هذا اللعبة إلى مشاهدة مجموعة من الأشخاص لبعض الصور ثم وضع أكواد خاصة بها الأمر الذي ساعد على تحسين البحث عن الصور. وقد قامت جوجل في العام نفسه بشراء لعبة ESP  وتغيير اسمها إلى Google Image Labeler.

وفي عام 2007 تكرر الأمر نفسه، حيث رأى لويس أن الوقت الذي يضيع خلال كتابة رموز التأكيد المنظور المعروف باسم CAPTCHA، يمكن استغلاله في أمور أكثر فائدة مثل المساعدة في إطلاق نسخ رقمية لبعض الكتب. وقام بإطلاق مشروعه reCAPTCHA . وقامت جوجل أيضًا بشراء المشروع في عام 2009.

واليوم، يعود لويس من جديد بفكرة جديدة ومشروع Duolingo . حيث تدور فكرة المشروع حول الإجابة عن تساؤل واحد هو: كيف يمكن تجميع 100 مليون شخص عبر الانترنت يقومون بترجمة المحتوى للعديد من اللغات مجانًا؟ وهنا تكمن المشكلة في قلة عدد الأشخاص الذي يمكنهم التحدث بلغتين فضلًا عن أن الأمر كله تطوعي دون أي مقابل مادي. 

ومن هنا فكر لويس في تعديل الفكرة بعض الشيء، فبدلًا من أن ينظر  المستخدمون للفكرة على أنها عمل غير مدفوع الأجر سيتم التعامل معها على أنها تجربة تعليمية. ويوضح لويس أن التقديرات الإحصائية أشارت إلى أن هناك ما يقرب من مليار شخص يقومون بتعلم لغات أجنبية. لذلك قام بتحويل فكرة الموقع إلى موقع مجاني 100%  لتعلم اللغات الأجنبية، حيث يتعلم زوار الموقع اللغات المختلفة من خلال مساعدتهم في ترجمة المواقع.

ومن المتوقع أن يتم إطلاق النسخة التجريبية من الخدمة خلال بضعة أسابيع. وأشار لويس أنهم يجرون اختبارات على الموقع الآن وأنه يعمل بشكل جيد، فضلًا عن أن المواد المترجمة التي تصل للموقع دقيقة كتلك المقدمة من قبل المترجمين المحترفين. وعلى الرغم من أن هذا المشروع يتم تحت رعاية جامعة كارنجي ميلون إلا أنه يفكر في تحويله إلى شركة وبذلك يبدأ العد التنازلي لتقوم جوجل بشراء الفكرة حيث يتوقع لويس أن تقدم جوجل على ذلك بعد 6 أشهر من إطلاق الشركة.  

  • 14571
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE