×
×

إتجاه لعمل حدود قصوى لخدمات الإنترنت في الولايات المتحدة

قررت شركة AT&T أن يكون الحد الأقصى لمستخدمي DSL بدءاً من الثاني من مايو 150 جيجا بايت شهرياً ،وأوضحت أن أي مستخدم يتجاوز هذا الحد سيدفع 10 دولارات لكل 50 جيجا إضافية وأنها ستقوم بتنبيه المستخدم عندما يتجاوز 60% و90% و100% من الحد المسموح.

أكدت الشركة أن هذا القرار لن يؤثر إلا على 2% من عملائها حيث يبلغ متوسط الإستخدام الشهري لعملائها 18 جيجا فقط وأضافت الشركة أنها ستضع سقفاً يبلغ 250 جيجا بايت لخدمات الإتصال بالإنترنت فائقة السرعة.

قامت شركات أخرى مثل Comcast بوضع حد أقصى لخدمات الإنترنت بلغ 250 جيجا بايت شهرياً كما فرضت حظر على عملائها يمنعهم من استخدام خدمات مثل BitTorrent.

  • 14366
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE