×
×

باناسونيك تطلق الكاميرا الرقمية الاحترافية DMC-GH2 في الإمارات

أطلقت باناسونيك في أسواق الإمارات الكاميرا الرقمية LUMIX DMC-GH2 كأحدث إضافة إلى سلسلة الكاميرات الاحترافية ذات الأجزاء القابلة للتبديل. وقالت الشركة اليابانية إن الكاميرا الرقمية DMC-GH2 تنفرد بسرعة ضبط تلقائي خاطفة هي الأسرع من نوعها في العالم ولا تتجاوز 0.1 ثانية.

وأشارت باناسونيك إلى أن الكاميرا الرقمية DMC-GH2 متوافقة بشكل كامل مع نسَق العدسات «مايكرو فور ثيردز»، وتتميز بهيكلية مُدمجة مقرونة بوظائف متقدِّمة تضمن للمصورين المحترفين الأداء الفائق والانسيابية التشغيلية. وبفضل وحدة معالجة الصُّور Venus Engine FHD يضمن المصوِّرون أفضل دقة فائقة ممكنة عند التقاط الصُّور أو تسجيل الأفلام، إذ تستعين هذه الوحدة بتقنية الدقة الذكية لمعالجة الإشارة بالشكل الأمثل بما يضفي على الصُّور الملتقطة دقة طبيعية أخاذة حتى في أدقِّ تفاصيلها. ولا ينحصر تفوُّق هذه الكاميرا فيما سبق، فهي مُصمَّمة لالتقاط الصور الثابتة ثلاثية الأبعاد بفضل العدسات الرقمية القابلة للتبادل التي كانت الشركة اليابانية السبّاقة عالمياً في ابتكارها.

وتسهِّل العدسات المُدمجة القابلة للتبادل والمهيأة لالتقاط الصور الثابتة ثلاثية الأبعاد التقاطَ مثل هذه الصور دون تشويش أو غبش، ودون هُنيهة زمنية فاصلة بين الصور اليُمنى واليُسرى، حتى عند تصوير الأجسام المتحركة. وتتميز الصور الثابتة ثلاثية الأبعاد المُلتقطة بهذه الكاميرا المتقدمة، حتى الصور المُقرَّبة منها، بروعتها الأخاذة، دون أن تجهد العينين، عند مشاهدتها عبر أجهزة التلفاز «فييرا» ثلاثية الأبعاد من باناسونيك. 

وقال هيتيش أوجها، كبير مديري منتجات الإلكترونيات الاستهلاكية لدى «شركة باناسونيك الشرق الأوسط للتسويق»: “الكاميرا الرقمية DMC-GH2 مزوَّدة بعدسة إتش دي 14 – 140 ملم، ما يتيح للمصورين التقاط أفضل الصور الثابتة وأروع الأفلام فائقة الدقة في الوقت نفسه. كما صُمِّم هذا الطراز ليتيح للمصورين المحترفين إطلاق العنان لطاقاتهم الإبداعية في التقاط صور ثابتة أخاذة وتسجيل أفلام تبهر مشاهديها، بما في ذلك الصور والأفلام ثلاثية الأبعاد”.

وقال تنفيذيون في باناسونيك إن تصوير الأفلام لم يعد خاصية مُتمّمة أو تكميلية في الكاميرا الرقمية DMC-GH2، إذ يصوِّر هذا الطراز بدقة سينمائية 24p وبأقصل سرعة نقل بيانات رقمية ممكنة. كما زوِّد هذا الطراز بخاصية EX Tele Conversion التي تتيح للمستخدمين تعزيز نطاق التكبير ليتعدى الحدود الأصلية، ومن ثم التقاط أفضل صور مُقرّبة، سواءٌ عند التقاط الصور أو تسجيل الأفلام. كما تسهِّل خاصية مُخرجات «إتش دي إم آي» المتزامنة أثناء التصوير على المصورين المحترفين معاينة الصور على شاشة منفصلة. كما تضمن الكاميرا الرقمية DMC-GH2 لمستخدميها التركيز كلياً على التصوير والمشاهد الملتقَطة بفضل الوظائف الحَدْسية اللمسية، مقرونة بشاشة الكريستال السائل الذكية وسهلة المُعاينة من أي زاوية، وكذلك خاصية المُعاينة الحيّة متعدِّدة الأوجه عريضة الزاوية.

ومن المزايا الأضافية في نظام «لوميكس جي مايكرو سيستم» تنويع العدسات القابلة للتبادل، إذ يتضمَّن ما مجموعه 11 عدسة حصرية، منها عدسة أحادية الطول البؤري LUMIX G 14mm/F2.5 ASPH (H-H014)، وعدسة التكبير للصور البعيدة LUMIX G VARIO 100-300mm/F4.0-5.6/MEGA O.I.S (H-FS100300) والعدسة ثلاثية الأبعاد LUMIX G 12.5mm/F12 (H-FT012). وتُعد العدسة ثلاثية الأبعاد الجديدة المطروحة على نحو متزامن أول عدسة من نوعها في العالم، إذ لا يقتصر دورها على تمكين المصورين من المشاهدة بطريقة ثلاثية الأبعاد، بل والتصوير أيضاً بالطريقة ذاتها. كما زوِّد هذا الطراز بالعديد من الوضعيات المهيأة مُسبقاً التي تسهِّل على المصورين مهمتهم، مثل وضعية «ألواني» My Color ووضعية «الأفلام» Film ووضعية «سينما» Cinema الجديدة. كما يتضمَّن هذا الطراز خاصية الضبط التقائي iA المتطورة أكثر من أيّ وقت مضى، بالإضافة إلى خاصية التحكم الذكي بنطاق الأبعاد الجديدة كلياً في هذا الطراز. وعند اقتران الأداء الفائق بالتقنية المتقدمة، تمكن الكاميرا الرقمية الهجينة فائقة الدقة DMC-GH2 مستخدميها من إطلاق العنان لخيالهم وإبداعهم، واستكشاف عالم التصوير الفوتوغرافي وعالم تصوير الأفلام بكل آفاقهما وإمكاناتهما غير المحدودة.

ولتعزيز انسيابيتها التشغيلية، زوِّدت الكاميرا الرقمية DMC-GH2 بخاصية التحكم اللمسيّة وذلك للمرة الأولى في صناعة الكاميرات الرقمية ذات الأجزاء القابلة للتبديل. ومن المؤكد أن تضمين هذه الخاصية الثورية في هذا الطراز سيغيِّر معالم صناعة الكاميرات الرقمية ذات الأجزاء القابلة للتبادل إلى الأبد. وتتسم شاشة الكريستال السائل الكبيرة وفائقة الدقة وعريضة الزاوية بإمكانية تدويرها 180 درجة جانبياً، و 270 درجة إلى الأعلى والأسفل لتوفر لمستخدميها نطاق معاينة بنسبة تصل إلى 100 بالمئة. وتسهِّل شاشة الكريستال السائل التي يمكن مشاهدتها من أيِّ زاوية، وذات الوظائف اللمسيَّة، على المستخدم معاينتها أو اختيار أوامرها لمسياً مهما كانت وضعيته. 

ومما تنفرد به الكاميرا الرقمية DMC-GH2 أنها مزوَّدة بالوظائف المتقدمة التي ترضي المستخدمين المحترفين، بيدَ أنها سهلة الاستعمال بحيث تستقطب المصورين الهاوين وغير المحترفين الراغبين في استكشاف عالم التصوير بكل إمكاناته الهائلة. ويعود الفضل في ذلك إلى خاصية الضبط التلقائي iA المطوَّرة والمقرونة بوظائف تساعد المصورين، على اختلاف قدراتهم وخبراتهم، في التقاط أفضل الصور وأكثرها دقة وحرفية، حيث كان لهذه الخاصية دورٌ بارز في إقبال المصورين حول العالم على اقتناء سلسلة الكاميرا الرقمية «لوميكس»، ما جعل باناسونيك تقرِّر إضافتها إلى التقنيات المتقدمة المعروفة عن نظام «لوميكس جي مايكرو سيستم». ولا تتوافر خاصية الضبط التلقائي عند التصوير فوتوغرافياً فحسب، بل وعند تصوير الأفلام أيضاً.

ويمكن للمصورين مشاهدة صورهم وأفلامهم المتوافقة مع النسق «أي في سي إتش دي» والمخزنة على بطاقات الذاكرة «إس دي» على أجهزة التلفاز «فييرا» بدقة «إتش دي». وكل ما يتعين على المستخدم فعله إدخال بطاقة الذاكرة في المكان المخصَّص لها في أجهزة التلفاز «فييرا» أو مُشغِّلات أقراص «بلو راي» لتشغيل المحتوى المخزن على بطاقة الذاكرة. كما زوِّد الطراز DMC-GH2 بالحلول البرمجية PHOTOfunSTUDIO 6.0 BD Edition التي تسهِّل فرز الصور وتنظيمها وترتيبها، ولا تقتصر هذه الخاصية على الصور المُخزنة في الكاميرا بل تشمل أيضاً تلك المخزنة في حواسيبنا الشخصية. كما تسهِّل تحميل الأفلام المخزنة على موقع «يوتيوب» أو تخزينها على أقراص «بلو راي» أو «دي في دي» لأرشفتها.

 

 

  • 14219
  • كاميرات رقمية
  • digital-camera-news
Dubai, UAE