×
×

12.4 مليار ريال قيمة سوق تكنولوجيا المعلومات السعودي في العام 2010

بلغت قيمة سوق تكنولوجيا المعلومات في المملكة العربية السعودية، التي تعد الأكبر في منطقة الشرق الأوسط، نحو 12,4 مليار سعودي في العام 2010، ويتوقع أن تواصل نموها لتصل إلى 17,25 مليار ريال بحلول العام 2014. وتواصل المملكة تعزيز مكانتها كسوق مربحة لمنتجات وخدمات تكنولوجيا المعلومات بالرغم من الإنكماش الإقتصادي العالمي، وذلك لتركيزها المتزايد على تطوير وتحديث البنى التحتية للإتصالات وتكنولوجيا المعلومات وفق أعلى المعايير العالمية.

يواصل قطاع تكنولوجيا المعلومات في المملكة العربية السعودية التوسع مدفوعاً بعوامل عدة، بما فيها إطلاق العديد من المشاريع الضخمة ذات الصلة بتكنولوجيا المعلومات من قبل القطاعين العام والخاص، والنمو المستمر الذي يحققه الإقتصاد الوطني فضلاً عن الإرتفاع الكبير في الطلب على منتجات وخدمات تكنولوجيا المعلومات في المملكة لا سيّما بين أوساط الشباب وشرائح المستخدمين المهتمين بمواكبة التطور في مجال التقنية. ويلقي معرض “جيتكس السعودية 2011” (GITEX KSA 2011)، المعرض السعودي الدولي العاشر لتقنية المعلومات والإتصالات، الضوء على أبرز عوامل الثقة المتزايدة بسوق تكنولوجيا المعلومات السعودية والفرص الإستثمارية المتاحة، ومن المقرر أن يعقد المعرض خلال الفترة من 16 ة الى19 مايو 2011 في مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض.

وسيستقطب معرض “جيتكس السعودية 2011″، الذي يقام تحت رعاية ودعم وزارة الإتصالات وتقنية المعلومات السعودية، عدداً من أبرز الشركات الرائدة من منطقة الشرق الأوسط وأوروبا والأمريكيتين وآسيا. ومن المقرر أن يقام بالتزامن مع هذا المعرض التجاري الرائد في المملكة كلّ من “معرض الإتصالات السعودي 2011” (Saudi Communications 2011)، المعرض الدولي الثالث عشر للإتصالات المعتمد من قبل الاتحاد الدولي للمعارض (UFI)، “ومعرض سوق الكمبيوتر 2011” (Computer Shopper 2011)، الدورة العاشرة.

وقال محمد الحسيني، نائب المدير العام في “شركة معارض الرياض المحدودة”، “سيشكل معرض “جيتكس السعودية 2011″ منصة رائدة للمشترين التجاريين وصناع القرار من خلال إستعراض أحدث تقنيات وحلول تكنولوجيا المعلومات وتعزيز آفاق الإستثمار ضمن هذا القطاع الحيوي في المملكة والشرق الأوسط على حد سواء. وقد تمكنت المملكة من تعزيز مكانتها كإحدى أكثر أسواق تكنولوجيا المعلومات مرونة وربحية خلال مرحلة الإنكماش الإقتصادي العالمي، وبالتأكيد ستواصل في توفير المزيد من فرص النمو الواعدة خلال الفترة المقبلة. وسيركز المعرض بصورة رئيسية على تعريف أبرز رواد صناعة التكنولوجيا والمستثمرين المحليين والإقليميين والدوليين بالإستراتيجيات الفاعلة التي من شأنها توظيف الإمكانات المتاحة ضمن قطاع تكنولوجيا المعلومات في المملكة والمساهمة في تعزيز نموه المستدام على المدى البعيد”.

وسوف تضم هذه المعارض المتزامنة مجموعة واسعة من منتجات وخدمات وأنظمة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات ومعدات الإتصالات والشبكات وبرمجيات وحلول تكنولوجيا المعلومات وأتمتة المكاتب وأحدث أجهزة الكمبيوتر الشخصية والمحمولة والهواتف النقالة وأجهزة الوسائط المتعددة وغيرها من المنتجات الرقمية الأخرى. كما سيتم أيضاً عرض سلسلة من الأجهزة والمعدات التعليمية والترفيهية القائمة على التكنولوجيا.

وجمع معرض “جيتكس السعودية 2010″ و”معرض الإتصالات السعودي 2010” ما يزيد عن 100.000 زائر وأكثر من 450 شركة عارضة. ومن المتوقع أن تشهد الدورة الجديدة إقبالاً أوسع في ظل إستعراض مجموعة شاملة من حلول التكنولوجيا الخاصة بتحسين الأعمال وتعزيز الأداء المؤسسي.

  • 14151
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE