×
×

شركة IDC تكشف عن أبرز توقعاتها حول سوق تقنية المعلومات في الشرق الأوسط وتركيا وأفريقيا

كشفت شركة IDC العالمية للأبحاث اليوم عن توقعاتها لعام 2011 حول سوق تقنية المعلومات والاتصالات في منطقة الشرق الأوسط وتركيا وأفريقيا، وذلك في تقريرها السنوي “أبرز 10 توقعات في المنطقة”. وأفاد التقرير أن تقنيات صاعدة ستحدد ملامح السوق خلال العام الجديد بما فيها الحوسبة السحابية  والمحاكاة الافتراضية لاستخدام التقنية والحوسبة النقالة وتقنيات تحليل البيانات، والتي ستعمل على تحديد ملامح الاستراتيجيات التقنية بالنسبة للمنظمات العاملة في المنطقة، وتزويد قطاع تقنية المعلومات بمنصة نمو جديدة.

وقال جيوتي لاتشانداني، نائب الرئيس والمدير العام الإقليمي لشركة IDC الشرق الأوسط وأفريقيا: “في عام 2011، ستواصل أسواق تقنية المعلومات في الشرق الأوسط وتركيا وأفريقيا اعتمادها على التعافي الذي شهده الإنفاق على تقنية المعلومات خلال عام 2010. وستكتسب الاستثمارات الخاصة ببناء البنى التحتية التقنية مزيداً من الزخم في معظم الدول، خصوصاً في القطاع العام”.

وفيما يلي أبرز 10 توقعات لشركة IDC العالمية للأبحاث للعام 2011، والتي ترى بأنه سيكون لها الأثر التجاري الأكبر على سوق تقنية المعلومات في المنطقة:

1. نمو كبير في حجم الإنفاق على تقنية المعلومات في منطقة الشرق الأوسط وتركيا وأفريقيا بنسبة (12.8%) يتخطى حاجز الـ 60 مليار دولار أمريكي

تتوقع شركة IDC نمو حجم الإنفاق على تقنية المعلومات في منطقة الشرق الأوسط وتركيا وأفريقيا ليتخطى حاجز الـ 60 مليار دولار أمريكي في عام 2011، أي ما يعادل زيادة بنسبة 12.8% مقارنة بالعام 2010. وعلى غرار العام 2010، سيقود هذا النمو التعافي في الإنفاق على الأجهزة التقنية  والذي سينمو بدوره بنسبة 14.2%. وسيكتسب الإنفاق على البرمجيات والخدمات التقنية مزيداً من الزخم في عام 2011 وسيشهد نمواً بنسبة 12% و9.2% على التوالي.

وستساهم كافة الأسواق الكبرى في بلدان المنطقة بشكل كبير في هذا النمو. فمن المتوقع أن ينمو السوق في منطقة الشرق الأوسط بنسبة 14.4% بقيادة النمو القوي في دول مجلس التعاون الخليجي. وستواصل المملكة العربية السعودية والإمارات – أكبر أسواق دول مجلس التعاون الخليجي- نموها بقوة، حيث ستشهد نمواً بنسبة تزيد عن 15% في عام 2011، مدفوعاً بشكل رئيسي من قبل الاستثمارات المتواصلة في القطاع العام والتعافي القوي في القطاع الخاص مع عودة التحسن للبيئة الائتمانية والاستهلاك المتزايد للمنتجات والخدمات.

وستشهد تركيا نمواً بنسبة 16.3%، مدفوعةً بالتعافي الذي يشهده قطاع التصنيع والإنفاق الحكومي المتواصل.

وسينمو الإنفاق على تقنية المعلومات في القارة الأفريقية بنسبة 10% ليلامس حاجز الـ 25 مليار دولار أمريكي في عام 2011. وقد تعافت جنوب أفريقيا بشكل جيد من الانكماش الاقتصادي الذي شهدته في عام 2009 (-3.7%) مع نمو بنسبة 8.7% في عام 2010 ونمو متوقع بنسبة 7.5% في عام 2011. وستواصل مصر نموها السريع بنسبة تزيد عن 15%. وسيشهد الإنفاق في المناطق الأخرى المتبقية من القارة الأفريقية نمواً بنسبة 12% ليتخطى حاجز الـ 10 مليارات دولار أمريكي في عام 2011.

2- تنفيذ المشاريع الحكومية سيعزز إنفاق القطاع العام على تقنية المعلومات في دول مجلس التعاون الخليجي

من المتوقع أن يعزز تنفيذ المشاريع الحكومية في عام 2011 – خصوصاً في دول مجلس التعاون الخليجي- الإنفاق على تقنية المعلومات في القطاع العام. وتتوقع شركة IDC نمو إنفاق القطاع العام على تقنية المعلومات في دول الخليج الستة بنسبة 14.3% في عام 2011 ، ليصل إلى 2.6 مليار دولار أمريكي ويساهم بحوالي 30% من إنفاق القطاع العام على تقنية المعلومات في الشرق الأوسط وتركيا وأفريقيا.

3- الحوسبة السحايبة ستنتقل من مرحلة الفكرة إلى التطبيق، مع تباطؤ في تبنيها بسبب مخاوف تطبيقها وتكاليف الربط

شهد عام 2010 تحولاً إيجابياً ملحوظاً في الموقف من الحوسبة السحابية في الشرق الأوسط وتركيا وأفريقيا، إلا أن ارتفاع التكاليف وضعف توافر النطاق العريض عمل على الحد من عملية تبني التقنيات والخدمات السحابية. وعلى الأرجح بأن مناخ الاتصالات التنافسي سيعمل على تخفيض تكاليف الاتصالات وتحسين الجودة، وبالتالي سيجعل خدمات الحوسبة السحابية أكثر قابلية للتطبيق. وستقود جنوب أفريقيا تبني الخدمات السحابية في المنطقة مع الإقبال المتزايد على الخدمات المرتكزة على السحب العامة. وستقود شركات الخدمات التقنية وشركات الاتصالات تبني الخدمات السحابية العامة مثل الخدمات الكمبيوترية وتطبيقات المشاركة (بما في ذلك البريد الإلكتروني والتراسل الفوري). وفي الشرق الأوسط، ستشكل السحب الخاصة النموذج المفضل بالنسبة لمعظم الشركات من أجل تقديم خدماتها، ومن المتوقع أن تقود المنظمات الكبيرة عبر مختلف القطاعات والدوائر الحكومية عملية تبني الخدمات السحابية العامة.

4- عملية تبني المحاكاة الافتراضية لاستخدام التقنيات ستشهد نقطة تحول كبيرة-  منتقلةً من مرحلة المشاريع التجريبية إلى مرحلة الإنتاج والتطويرالمكثف

من المتوقع أن يشكل العام 2011 نقطة تحول كبيرة بالنسبة لتبني خدمات المحاكاة الافتراضية للتقنيات، وذلك مع اهتمام الشركات بشكل أكبر وأكثر جدية بإدارة الأنظمة والأتمتة والحماية والارتقاء بالبيئة الافتراضية إلى مرحلة الإنتاج وإلى ما وارء البنية التحتية الخاصة بأجهزة الخادم، وغالباً يكون ذلك كجزء من رحلة الشركات نحو تبني الحوسبة السحابية الخاصة. بينما ومن غير المرجح أن تتوسع المحاكاة الافتراضية للتطبيقات في2011، أما محاكاة البرمجيات الوسيطة والتخزين فمن المرجح أن تشهد  جاذبية ملحوظة في 2011.

5- الطلب القوي على الهواتف الذكية سيقود نمو الحوسبة النقالة

ستشهد المنطقة نمواً قوياً فيما يتعلق بالطلب على الهواتف الذكية في عام 2011 مع انخاض الأسعار واحتدام المنافسة بين الشركات المصنعة. وتتوقع شركة IDC أن السوق سيتوسع بنسبة 50% في 2011 وستشكل الهواتف الذكية 1 من بين كل 5 أجهزة محمولة يتم بيعها في المنطقة. وستحدد دول مجلس التعاون الخليجي وتيرة هذا التوسع بالرغم من أنه سيكون هنالك نموا كبيراً في الأسواق الناشئة الأكبر مثل تركيا ومصر. وستنمو عملية تبني الهواتف الذكية بسرعة في أفريقيا مع توسع خطوط الألياف البصرية بشكل أكبر من المناطق الساحلية لتصل إلى الولايات الداخلية غير الساحلية.

6- التحسن في الربط والمخاوف الأمنية للأجهزة المحمولة والالتزام بالتشريعات والقوانين ستعزز الموجة المقبلة من الانفاق على أمن المعلومات

سيشكل الاستخدام المتزايد للهواتف الذكية من قبل الشركات والأفراد مصدر قلق كبير فيما يتعلق بأمن المعلومات أثناء التنقل. ومع الإقبال الكبير على استخدام تطبيقات الموبايل وتطبيقات الجيل الثاني من الإنترنت Web 2.0، فمن المرجح بشكل كبير أن أمن الأجهزة المحمولة سيكون على المحك مما يؤدي إلى الإصابة بالفيروسات وفقدان البيانات وسرقة الهوية. وسيكون حجم الإنفاق على حلول الحوكمة والمخاطرة والالتزام بالقوانين مرتفعاً في أجندة المنظمات والتي تحاول الالتزام بالمتطلبات التشريعية المحلية والدولية.

7- شركات الاتصالات ستلعب دوراً رئيسيا أكبر في تطوير الوسائط الرقمية

سيؤدي نمو النطاق العريض (البرودباند) في المنطقة إلى تسريع تطوير الوسائط الرقمية من قبل مشغلي الاتصالات، وذلك بالدرجة الأولى من خلال تطوير المحتوى والتطبيقات الجديدة، خصوصاً تلك الخدمات المرتكزة على المحتوى العربي وتحديد التواجد الجغرافي.

8- إدراك فعالية تحليل البيانات المخصصة لقطاع الأعمال – توقعات بانتشار المزيد من الأدوات المتطورة لاستقصاء وتحليل البيانات

ستبدأ المنظمات في المنطقة إدارك قوة تحليل البيانات في قطاع الأعمال في عام 2011 وذلك جراء جعل استقصاء المعلومات أكثر انتشاراً بين الموظفين، وعلاوة على ذلك، سينظرون إلى ما وراء هذه الأدوات التقليدية إلى أدوات متقدمة لتحليل البيانات مخصصة لقطاع الأعمال.

9- أفريقيا ستصبح أكثر جدية حول بناء قطاعات تعهيد للأعمال

إن تكاليف الاتصالات الآخذة بالانخفاض ونشاط تعهيد الأعمال والاستثمارات الخارجية والتوسع، بالإضافة إلى التركيز الحكومي المتزايد سيقود النمو المتسارع لصناعة تعهيد الأعمال في أفريقيا في عام 2011.

10- شركات الاتصالات ستخطو خطوة أخرى في مسيرتها التطويرية وسعيها للتحول من شركات اتصالات إلى شركات متخصصة في خدمات تقنية المعلومات أيضاً

إن العديد من شركات الاتصالات في المنطقة هي الآن بصدد تحويل أصولها الأساسية لتكون قادرة على تقديم خدمات تقنية المعلومات بالإضافة إلى خدمات الاتصالات لعملائها من أجل الاقتراب نحو عملائها، وتوليد منصة نمو جديدة لعائداتها، وتمكين الاستخدام الأفضل لأصولها الموجودة. وفي عام 2011 ستبحث هذه الشركات بشكل متزايد عن دعم وتعزيز الشراكات مع شركات نظم المعلومات التقنية وشركات الخدمات التقنية لبناء قدرة خدمية لها.

يذكر أن التقرير الصادر عن شركة IDC العالمية للأبحاث والذي يحمل عنوان:
” IDC’s Middle East, Turkey and Africa Top Ten Predictions 2011″ يقدم نظرة مفصلة عن أبرز 10 توقعات ترى الشركة بأنها ستؤثر على سوق تقنية المعلومات في المنطقة في عام 2011. وتعتمد توقعات الشركة على أحدث التحليلات والأبحاث التي قام بها المحللون في شركة IDC من مختلف منطقة الشرق الأوسط وتركيا وأفريقيا، والموازنات في الفعاليات الرئيسية في قطاع تقنية المعومات، وتوجهات المستخدم، واستراتيجيات الشركات المصنعة والمقاييس الاقتصادية.

تنويه للمنتديات والمدونات: في حال الرغبة في الاستفادة من المحتوى الذي تقدمه البوابة العربية للأخبار التقنية، يرجى التقيد بذكر المصدر بالشكل الصحيح ووضع رابط للخبر كالتالي في المنتديات والمدونات:

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

  • 14021
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE