×
×

باناسونيك تطلق هواتف لاسلكية رقميّة داعمة للغة العربية

قالت باناسونيك ، إنَّ هواتفها اللاسلكية الرقميَّة الدَّاعمة للغة العربية KX-TG6511 مُصنعَّة بطريقة مراعية لأسس السلامة والاستدامة البيئية، بل وتقلِّل الطاقة الكهربائية المُستهلكة في وضعيَّة الجاهزية، المتاحة بلمسة زرٍّ واحد، بنسبة تتجاوز الثلثين.

وأضافت إنَّ الهواتف اللاسلكية الرقميَّة KX-TG6511 مزوَّدة بشاشة كريستال سائل ملوَّنة مقاس 1.8 بوصة تظهر الأرقام على نحو مكبَّر لتسهيل استعمالها في استقبال وإرسال المكالمات. وأوضحت الشركة العالمية أن هذا الطراز من الهواتف اللاسلكية ذات التصميمات العصرية يتيح زمن تحدُّث يصل إلى قرابة 18 ساعة، فيما يصل زمن جاهزية التشغيل إلى نحو 170 ساعة. ويخزِّن هذا الطراز 100 اسم ورقم، وتفاصيل 50 متصل، كما زُوِّد بنظام الردّ التلقائي الرقمي.

وتتوافق الهواتف اللاسلكية الرقميَّة من طراز KX-TG6511 مع المعايير البيئية الدولية، إذ يتمُّ تصنيعها بشكل كامل دون أي مواد كيميائية، وبما يتفق مع “الرؤية البيئية” التي أعلنت عنها باناسونيك والرامية إلى ضمان مراعاة كافة منتجاتها المُصنَّعة، وخدماتها المقدَّمة للمعايير البيئية الصارمة عبر الاستخدام الفعَّال للطاقة والموارد المتاحة.

وقال تنفيذيون في باناسونيك إنَّ هذا الطراز مزوَّد أيضاً بشاشة كريستال سائل ذات إنارة خلفية تسهِّلُ قراءتها، ومؤشر مُنار مع نغمات صوتية تضمن التنبيه للمكالمات الواردة صوتياً وبصرياً، كما يمكن للمستخدمين الاختيار من بين 10 نغمات مختلفة ليتمكنوا من تمييز كل فئة من المكالمات الواردة بنغمة معينة، مثل مكالمات العمل، ومكالمات الأسرة، ومكالمات الأصدقاء وما إلى ذلك.

ومن أجل جعل المكالمة أكثر انسيابيةً، تمَّ تزويد هذه الهواتف اللاسلكية الرقميَّة بسماعة رقميّة على الجزء المحمول منها، الأمر الذي يتيح للمستخدمين إنجاز أعمالهم الأخرى أثناء التحدث على الهاتف. وعلاوةً على كلِّ ما سبق، فإن هذا الطراز من الهواتف اللاسلكية الرقمية مزوَّد بخاصية الاتصال السريع، مقرونة بخاصية إعادة طلب آخر عشرة أرقام تمَّ الاتصال بها، لجعلها الهواتف اللاسلكية الرقمية المثالية للأسرة العصرية.

وأشارت باناسونيك إلى توافر هذه السلسلة من الهواتف اللاسلكية الرقمية في متاجر مختارة في أنحاء الشرق الأوسط.

  • 13918
  • أجهزة متنوعة
  • various-gadgets
Dubai, UAE