×
×

أسوس تطرح بطاقتين رسوميتين من فئة جي تي إكس 500

أطلقت أسوس بطاقتيها الرسوميتين ضمن سلسلة “جي فورس جي تي إكس 500″، “جي تي إكس 580، و”جي تي إكس 570″، اللتين تعدان أحدث منتجات البطاقة الرسومي الداعمة لتطبيقات دايريكت أكس 11. وتتميز هذه البطاقات الرسومية باقتنائها أحدث تقنية من “نفيديا فيرمي GF110” التي تستهلك طاقة أقل لتقدم أداء أفضل.

كما تطرح البطاقات قيمة إضافية تتمثل في زيادة سرعة المعالج بمعدل 50% عبر تقنية Voltage Tweak) لرفع الفولطية لتجربة أداء فائقة.

تعد البطاقة الرسومية “جي فورس جي تي إكس 570” أحدث إضافة لسلسلة “جي فورس جي تي إكس 500” بسرعة تبلغ 742 ميغاهيرتز في نواة وحدة المعالجة الرسومية، وتحوي 480 نواة كودا مع سرعة كودا تبلغ 1484 ميغاهيرتز. وتضم ذاكرة فيديو GDDR5 بسعة 1.28 غيغابايت، لتتناسب مع معدل سرعة يبلغ 3.8 غيغاهيرتز.

وسجلت الطاقة القصوى لاجتماع بطاقة أسوس الرسومية “جي فورس جي تي إكس 580” مع اللوحة الأم ROG Rampage III Extreme رقماً عالمياً قياسياً بلغ 217252** علامة في اختبارات 3DMark03.

تلتزم أسوس بابتكار أجهزة ثورية تحقق للمستخدم الأداء الفائق الأكثر تطوراً.

أبرز مزايا المنتج:

• تأتي بطاقة “أسوس جي فورس جي تي إكس 570” الرسومية مزودة بتقنية رفع الأداء من المصنع عند سرعة 742 ميغاهيرتز، مع 480 نواة كودا في مركز المعالج الرسومي GF110 بسرعة كودا 1484 ميغاهيرتز لرفع سرعة أداء الكمبيوتر عبر عمل المعالج الرسومي جنباً إلى جنب مع وحدة المعالجة المركزية لتسريع مهام الحوسبة العامة، بالإضافة إلى رفع أداء البطاقة الرسومية، وتوفير مشاهدة ثلاثية الأبعاد والتمتع بخاصية NVIDIA® PhysX.

• تستفيد تقنية رفع الفولطية من أسوس Voltage Tweak من الأداء الفائق للمعالج “جي فورس جي تي إكس 570” ومن التصميم المقتصد للطاقة لكي تسرع الترددات المركزية حتى 50% مع نظام تبريد مناسب. وتوفر هذه التقنية واجهة للمستخدم سهلة التأقلم.

• توفر خاصية NVIDIA© PhysX المتطورة تجربة ألعاب كمبيوتر حقيقية عبر مشاهدة الأفلام بالوضوح العالي الكامل والأبعاد الثلاثة والرؤية المحيطية (HD NVIDIA® 3D Vision™ Surround) على نحو 3 شاشات.

 

 

  • 13819
  • عالم الكمبيوتر
  • computer-pc-news
Dubai, UAE