×
×

هيئة تنظيم الاتصالات تنهي المسح الموسع لشبكات الهاتف المتحرك

أعلنت هيئة تنظيم الاتصالات، عن الانتهاء من إجراء مسح مقارنة موسع لشبكات الهاتف المتحرك والخدمات التي يقدمها مرخصي الهاتف المتحرك (اتصالات ودو)، والتي تعد أحدث مجموعة من الاختبارات المسحية المحمولة. وقد أظهرت نتائج المسح أن نوعية ومستوى الخدمات المقدمة للعملاء قد شهدت تحسناً خلال عام 2010. ويأتي المسح تعبيراً عن التزام الهيئة بضمان جودة خدمات الاتصالات وتنوعها في أرجاء الدولة، إذ يمثل ذلك جزءاً هاماً في الخطة طويلة المدى لجعل الدولة مركزاً إقليمياً معترف به لتكنولوجيا الاتصالات والمعلومات كما أن الهيئة حريصة على ضمان الالتزام بأحكام وشروط التراخيص.

كما أن الاختبارات المسحية، التي تم القيام بها مؤخراً- والتي تعد امتداداً لنظيراتها في 2009- وفرت الكثير من التفاصيل الدقيقة عن نوعية الخدمات التي يقدمها كلا المشغلين، وجاءت النتائج لتؤكد تحسن مستوى التغطية والخدمات التي يتلقاها العملاء في الدولة، وذلك مقارنةً بنتائج المسح السابق الذي تم القيام به في عام 2009.

الجدير بالذكر أن برنامج المقارنة، يقيس مستوى الأداء والخدمات الخاصة بشبكة كل مشغل وتم خلاله القيام بمسح أكثر من 11 ألف كيلو متر، في كافة أرجاء الدولة وإجراء أكثر من 32 ألف مكالمة هاتفية صوتية تجريبية- بين شهري أبريل ويوليو 2010، وذلك بمحاكاة نفس الظروف التي يمر بها المستخدم.

وقال محمد ناصر الغانم، مدير عام هيئة تنظيم الاتصالات، “نتائج المسح بلورت صورة واقعية للتقدم الذي لحق بشبكات الهاتف النقال في الدولة خلال عام 2010، وقد تم استخدام أحدث التقنيات العالمية خلال تنفيذ المسح لضمان أقصى درجة من المصداقية”.

وأضاف الغانم، “برنامج المسح الذي تقوم به الهيئة يمكننا من قياس نسبة التقدم التي شهدتها خدمات الاتصالات المحمولة المقدمة للعملاء في الدولة. إن تأكيد نتائج المسح لحدوث تقدم ملموس في أداء شبكات المحمول لكلا المشغلين أثبت أن استثمارانا في هذا البرنامج المسحي يضمن تقديم خدمات عالية الجودة للمواطنين والمقيمين في دولة الإمارات.

وركزت الاختبارات الجديدة على أداء خدمة البيانات المحمولة، وذلك لضمان حصول المستخدمين على خدمة النطاق العريض بشكل مناسب بالإضافة إلى سرعة تحميل عالية.

و يذكر أن، مسح وقياس مستوى هذه الخدمات يسمح للهيئة بالتأكد من تقديم كل مشغل للنوعية المطلوبة من الخدمات، والأداء الجيد ما يساعد في رضا العملاء في كافة أنحاء الدولة.

ولضمان قيام الاختبار بتوفير مقارنة عادلة للخدمات المقدمة من شبكات الهاتف المتحرك وأنها توفر أساس يمكن الاعتماد عليه لتشجيع تحسين جودة الخدمة في الدولة، قامت الهيئة بتوظيف أحدث معدات الاختبار التي تم استخدامها في أكثر من 160 منظمة و70 دولة. وتقوم المعدات بقياس “مؤشرات الأداء الرئيسية” التي تتصل مباشرة بتجربة العامة من خلال محاكاة تجربة المستخدم وتشمل تلك المؤشرات تغطية الشبكة والمكالمات المقطوعة ووضوح المكالمات.

والجدير بالذكر أن الهيئة تقوم حالياً بمناقشة نتائج المسح الميداني مع المرخصين من أجل تحديد مناطق التحسين في شبكاتهم، ومن ثم ستقوم الهيئة بنشر نتائج المسح للعامة كجزء من سياسة الشفافية التي تتبناها الهيئة.

  • 13732
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE