×
×

«باناسونيك» تعرض أحدث ابتكاراتها وحلولها التقنية الخاصة بقطاع التعليم

أعلنت «باناسونيك»، الشركة العالمية الرائدة في ابتكار وتطوير النظم والحلول الإلكترونية الاستهلاكية، أنها ستعرض خلال مُشاركتها ضمن فعاليات المعرض الافتتاحي لـ «تكنولوجيا التعليم والتدريب البريطاني في الشرق الأوسط» الذي يستضيفه مركز أبوظبي الوطني للمعارض يومي 21 و 22 نوفمبر 2010، أحدث حلولها ومنتجاتها التقنية الخاصة بقطاع التعليم.

ويستفيد معرض «تكنولوجيا التعليم والتدريب البريطاني في الشرق الأوسط» – الذي يستضيفه مجلس أبوظبي للتعليم في الموقع ذاته الذي يستضيف فيه أيضاً معرض «بناء مستقبل التعليم لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا» – من الشهرة الكبيرة لمعرض «تكنولوجيا التعليم والتدريب البريطاني» باعتباره الحدث العالمي الأبرز الذي يسلط الضوء على الحلول والتقنيات الخاصة بقطاع التعليم.

وسيتميز المعرض بمشاركة أكثر من 100 عارض سيسلطون الضوء على أبرز الحلول والابتكارات الخاصة بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، كما سيضم المعرض ركناً خصاً بالمناقشات سيشهد الكثير من المداخلات القيمة لعدد من أبرز المتحدثين، وركناً للعروض الحية سيتيح الفرصة للزوار لاختبار وتجربة المنتجات والخدمات الجديدة بشكل مباشر. وتتطلع مدارس الشرق الأوسط البالغ عددها أكثر من 90 ألف مدرسة تلبي احتياجات أكثر من 50 مليون طالب، إلى الاستفادة من أحدث الابتكارات في مجال المنتجات والحلول التقنية الخاصة بالقطاع التعليم بغية تطوير وتحديث الطرائق والمنهجيات التعليمية المتبعة.

وفي معرض تعليقه على هذه المشاركة، قال السيد ماساو موتوكي، مدير قسم الحلول والأنظمة لدى «باناسونيك الشرق الأوسط للتسويق»: “يعتبر معرض «تكنولوجيا التعليم والتدريب البريطاني في الشرق الأوسط» حدث فريد يهدف إلى مساعدة صناعة التعليم لتحديد وتبنى التقنيات الجديدة بُغية توفير مستويات تعليمية أفضل للطلاب”.

ويُمكن لزوار المعرض تجربة واختبار حلول الأعمال المتكاملة ذات القيمة الكبرى التي يُمكن أن توفرها شركة «باناسونيك» في هذا المجال.

مؤتمرات الفيديو ذات الدقة العالية

ستعرض «باناسونيك» خلال هذه مشاركتها نظام الاتصال البصري فائق الدقة KX-VC500 الذي يتميز بطيف واسع من الوظائف والتقنيات التي تطورها «باناسونيك» لتوفير صور فائقة الدقة وصوت بجودة عالية على اتصال ثابت خالي من أية انقطاعات.

ويتيح هذا النظام ذو الدقة الفائقة إمكانية إجراء المؤتمرات الهاتفية عبر مسافات أبعد بكثير بجودة عالية ودون أية انقطاعات. ويشكل نظام الاتصال البصري فائق الدقة KX-VC500 نقلة نوعية مقارنة بحلول الاتصالات المرئية التقليدية، إذ يعمل هذا النظام بالاستفادة من تقنيات «باناسونيك» المتقدمة على توفير صور فائقة الدقة وصوت بجودة عالية على اتصال ثابت وغير متقطع.

ويتألف نظام KX-VC500 من شاشة باناسونيك بلازما «فيرا» فائقة الدقة بقياس 50 بوصة، وبرمجيات ترميز، وكاميراتي فيديو فائقتي الدقة، ومايكروفون فائق الدقة بدرجة إحاطة للصوت تبلغ 360 درجة، ومُوَجِه خاص بالشبكات الافتراضية الخاصة، وجهاز تحكم عن بعد إلى جانب الكابلات والملحقات القياسية. كما يتضمن النظام دليل إرشاد على الشاشة ومفاتيح ذاكرة تعمل بلمسة واحدة للاجتماعات المتكررة، كما توفر «باناسونيك» لهذا النظام دعماً تقنيات مباشراً سواء في الموقع أو عن بعد.

الألواح الإلكترونية «بانابورد»

ستعرض «باناسونيك» أيضاً خلال مشاركتها سلسلة الألواح الإلكترونية التفاعلية «بانابورد يو بي – تي 880» في طراز عريض مقاس 82 بوصة، وطرازين مُدمجين مقاس 77 بوصة و 64 بوصة، وهي مزوَّدةٌ بمكبِّر صوت مُدمج موصول بسماعات تعمل عبر منفذ «يو إس بي»، ومنفذي «يو إس بي» مدمجين، بالإضافة إلى تقنية اللمس باستخدام ثلاثة أصابع.

وتوفر هذه الألواح التفاعلية بيئة عمل مميزة تتيح عرض المحتوى على شاشة الكمبيوتر مباشرة عند ربطها باللوح، الأمر الذي يمكن المستخدمين من كافة التطبيقات الخاصة بمختلف الأنشطة خلال الفصول الدراسية.

وتتوفر سلسلة الألواح الإلكترونية التفاعلية «بانابورد يو بي – تي 880» بمكبر صوت مدمج موصول بسماعات تعمل عبر منفذ «يو إس بي»، ومنفذي «يو إس بي» مدمجين، بالإضافة إلى تقنية اللمس باستخدام ثلاثة أصابع. كما توفر السلسلة الجديدة. وبفضل التقنية اللاسلكية الفريدة التي تتسم بها الألواح الإلكترونية «بانابورد» من «باناسونيك»، يمكن نقل المواد الفيديوية والصوتية المختلفة بسهولة تامة بالاستعانة بالبرمجيات المتطوِّرة الخاصة بها.

ويمكن تشغيل تطبيقات ويندوز وأوفيس المختلفة عبر الألواح الإلكترونية «بانابورد» بسهولة تامة، مثل باوربوينت وإكسل، علاوةً على البرمجيات التعليمية الخاصة. كما تتيح برمجيات «بانابورد» للمستخدمين الكتابة أو الرسم على اللوحة الخاصة بذلك، وإضافة ملاحظات أو تعليقات، وعرض رسوم بيانية، أو نصوص وصور إيضاحية مختلفة. ويوفر ذلك في مجمله دعماً موسَّعاً للمؤسسات الأكاديمية والتعليمية والشركات المختلفة، عبر تنظيم لقاءات واجتماعات تفاعلية مقنعة ومدعومة بموارد الإنترنت الهائلة للشركات، وتقديم محاضرات وعروض واضحة ومقرونة بتقنية بصرية إيضاحية في قاعات المحاضرات والصفوف المدرسية.

أجهزة العرض الضوئي

ستعرض الشركة خلال مشاركتها مجموعة من أجهزة العرض الضوئي المميزة، إذ يتميز جهاز العرض الضوئي PT-DZ110XE الذي يتميز بتقنية المعالجة الضوئية الرقمية وبقوة إنارة10,000:1 لومين تصل إلى 10,000 ساعة وهو مثالي لقاعات العرض الضخمة، فيما يتميَّز الطراز PT-ST10EA بسهولة حمله، ما يجعله مثالياً لمن يستخدمون اللوحة الإلكترونية «بانابورد»، فيما زُوِّد الطرازان PT-LB1EA و PT-LB2EA بشاشة كريستال سائل وهما مُصمَّمان للمهامِّ المتنقلة ويعملان وفق معايير مراعية للسلامة البيئية.

وتتميز المجموعة الجديدة من أجهزة العرض الضوئي المراعية للسلامة البيئية بدورة حياة استثنائية لمصباح العارض تصل إلى 5000 ساعة عند تشغيلها في الصيغة الصديقة للبيئة، كما توفر هذه المجموعة للمستخدمين خيارات متعددة على صعيد المرونة ودقة العرض ونسبة الأبعاد، وهي مثالية كحلول مُثبَّتة أو متنقلة، كما أنها مناسبة عند استخدامها في الأماكن العامّة، مثل أماكن استضافة الفعاليات والنشاطات الحيّة، وقاعات المحاضرات، والمسارح، ومنصات اللوحات الإعلانية الرقميَّة، والشاشات السينمائية المستقلة.

ولتعزيز مرونتها، زوَّدت «باناسونيك» هذه المجموعة من أجهزة العرض الضوئي بوصلة لشبكة المناطق المحلية (LAN) سلكية تسهِّل التحكم بها عن بعد، وخصوصاً عند تثبيتها على الأسقف. كما توفر «باناسونيك» الحلول البرمجية اللازمة لمراقبة عدّة أجهزة عرض ضوئي والتحكُّم بها بانسيابية عالية من حاسوب واحد، ما يعني أن بإمكان المستخدمين التحقُّق من وضع الجهاز وحالته دون الحاجة إلى الذهاب إلى الغرفة أو القاعة المثبَّت بها.

  • 13680
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE