×
×

هواوي تؤكد أهمية تطبيق شبكات FTTX لتحقيق رؤية المجتمع الإلكتروني في الشرق الأوسط

أكدت هواوي خلال قمة FTTX Megna الثالثة التي أقيمت في دبي يومي 3 و 4 أكتوبر، على دور وأهمية حلول FTTX كمتطلب وطني للاستدامة والتنافسية. وركزت هواوي خلال القيمة على حلول SingleFAN وكونها تعمل على تبسيط بنية الشبكة لتطبيق شبكات FTTX في الشرق الأوسط إلى جانب أدوات إدارة الألياف لتحديد الأنظمة المعطلة بكفاءة وفعالية.

يقول توني هوانغ، رئيس قسم التقنيات في الشرق الأوسط لدى هواوي: “لقد نجحنا في تطبيق شبكات FTTX في أكثر من 85 شبكة تابعة لمشغلين حول العالم، منهم 6 من أكبر 10 مشغلين عالميين. وللنجاح في هذا التحول الاستراتيجي فإن التحدي أمام المشغلين يكمن في تبني شبكة موحدة تضم الخدمات المتنوعة والمتنامية. وتعتبر تقنيتنا SingleFAN الأساس في تقديم هذه المنصة الفريدة للمشغلين من أجل تقليل تكاليف الشبكات وزيادة مستويات الربح والتنافسية”.

يذكر أن من أهم الدوافع لتطبيق شبكات FTTX ارتفاع الطلب من جانب التطبيقات الجديدة التي تحتاج إلى اتصال سريع ونطاق عريض مثل تصفح الويب والمؤتمرات الفيديوية وتطبيقات الصوت عبر البيانات VOD وتشارك الملفات والألعاب عبر الانترنت والعديد من التطبيقات الأخرى التي تتضمن انتقال البيانات. ويدرك المشغلون أن النطاق العريض المناسب هو الحل لتقليل التكلفة وتعزيز النمو. كما تعمل شبكات FTTX على تعزيز صورة المشغلين من خلال الاستثمار في تقنيات متطورة، مما يمنحهم الأفضلية التنافسية. وتلعب الحكومات دوراً هاماً جداً في تسريع تطبيق شبكات FTTX لتطوير المدن الإلكترونية والمجتمعات الإلكترونية في حقبة المعرفة الجديدة. ومن خلال استخدام FTTX كحافز، فإن نمو خدمات الحكومة الإلكترونية والخدمات الصحية الإلكترونية والتعليم الإلكتروني بدأت بالفعل بخلص مجتمعات المستقبل التي تتمتع بالتواصل فيما بينها.

ويضيف هوانغ: “ولكي ينجح المشغلون في تطبيق شبكات FTTX، فلا بد لهم من تبني استراتيجيات الأعمال المناسبة والتخطيط لتصميم احترافي للشبكة الاستراتيجية مما يولد العائد السريع على الاستثمار ويمنحهم القدرة على توقع المستقبل. تحتاج الخدمات الجديدة إلى تطبيقها بشكل مرحلي، وذلك بناء على تقبل السوق ونضجه اعتماداً على كونها تقليدية أو خدمة جديدة ناشئة تقوم على بروتوكول الانترنت. ومن الأمثلة على تلك الخدمات التلفزيون عبر بروتوكول الانترنت IPTV والتخزين عبر الانترنت والخدمات الصحية الإلكترونية. وتركز هواوي على دعم المشغلين في مجال الانتقال من بنية DSL إلى FTTX. ومن منظور استهلاكي فإن المشغلين سيقدمون الخدمات الجديدة في حزم لتقديم القيمة الأفضل بعد ترسيخ صورة FTTX وزيادة الوعي بها في السوق. وللتغلب على ضغوطات الأعمال التي تواجهها FTTX ، فإن نماذج الأعمال الجديدة بدأت بالظهور ويحتاج المشغلون إلى تحقيق النموذج المناسب والتجاوب معه لتعزيز الربحية. أما من منظور هندسي وتقني لإغن تطوير الطرق لتسريع عملية التحول أمر لا بد منه. وتقدم الشركات من أمثال هواوي إمكانات متينة للتسليم من أجل تقليل وقت التسليم منتجات FTTX إلى المشغلين في الأسواق”.

وفي الإمارات العربية المتحدة أظهرت هواوي اهمية تقديم الحلول والتطبيقات المتخصصة لزيادة القدرات التنافسية. فقد قامت هواوي ببناء شبكة FTTH تجارية على نطاق واسعة في الإمارات العربية المتحدة بالتعاون مع اتصالات مؤخراً. وتقدم شبكة GPON FTTH الاتصال فائق السرعة للمنازل والشركات. ومن خلال استثمارات اتصالات و دعم هيئة تنظيم الاتصالات لتطبيق شبكة FTTH في مختلف أنحاء الدولة، فإن أبو ظبي مرشحة لتكون أول عاصمة في العالم تتمتع بالاتصال الفعلي الكامل.

أما في منطقة الشرق الأوسط، تعمل هواوي بالتعاون مع كيوتل لتحويل قطر إلى دولة متطورة قادرة على استدامة تطورها وتقديم أعلى معايير الحياة لسكانها بحلول العام 2030. وتجاوباً مع طلب قطر لأول تجربة FTTH لمدينة المسيعيد الصناعية التي تضم 2000 منزل، فقد استعرضت هواوي الخدمات التي تشمل خدمة التلفزيون عالي الوضوح عبر بروتوكول الانترنت HD IPTV لشركة كيوتل خلال شهر أغسطس، وبسرعة تحميل تصل إلى 93,5 ميغا بايت في الثانية. وفي سبتمبر 2010 منحت قطر عقود شبكة NGNB إلى هواوي.

ويختتم هوانغ حديثه: “بحلول العام 201، سيزداد عدد مستخدمي النطاق العريض الثابت بواقع 300 مليون مستخدم جديد، مما يضاعف العدد الإجمالي الحالي. ومن خلال تطبيق شبكات FTTX سيكون بإمكانهم الحصول على كميات هائلة من البيانات، مما يحقق فكرة المجتمع الإلكتروني المستقبلي. ويسمح توافر هذا النطاق العريض بتقارب الشاشات الثلاث (التلفزيون والحاسوب والأجهزة النقالة) مع فرص مثيرة للتواصل الدائم”.

  • 13496
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE