×
×

باناسونيك تعرض أضخم شاشة بلازما ثلاثية الأبعاد فائقة الدقة في العالم

لأول مرة في المنطقة، ستقوم شركة «باناسونيك»، الشركة العالمية الريادية في ابتكار وتطوير المنتجات الإلكترونية الاستهلاكية وحلول الأعمال والحلول الصناعية، بعرض أضخم شاشة بلازما ثلاثية الأبعاد فائقة الدقة في العالم، وذلك ضمن مشاركتها في معرض «أسبوع جيتكس للتقنية 2010».

هذا وستُسلّط «باناسونيك» الضوء في معرض «أسبوع جيتكس للتقنية 2010» على رؤيتها واستراتيجيتها في مجال السلامة والاستدامة البيئية وجهودها الرامية إلى تقليص البصمة الكربونية الناجمة عن أعمالها عملياتها حول العالم، كما ستميط اللثام عن الجيل المقبل من حلولها ومنتجاتها المتكاملة. وقالت الشركة العالمية إنَّ طاقماً من تنفيذييها وخبرائها سيستقبلون عملاءها وشركاءها وكافة المهتمين في الجناح C4-20 في القاعة 4 بمركز دبي التجاري العالمي طوال أيام الحدث، تحت شعار “تقنيات مبتكرة صديقة للبيئة”.

كما ستعرض «باناسونيك» حلولها ثلاثية الأبعاد الفريدة بدقتها، والفذة بمواصفاتها، إذ صُمِّمت لتمكين المستخدمين من إنشاء المحتوى ثلاثيّ الأبعاد وتخزينه وتشغيله. وتشمل الحلول ثلاثية الأبعاد التي ستعرضها «باناسونيك» مُشغِّلات أقراص «بلو راي» ثلاثية الأبعاد، وكاميرات فيديو ثلاثية الأبعاد، وعدسات كاميرات رقمية ثلاثية الأبعاد.

وفي هذا السياق، قال أنثوني بيتر، نائب مدير مجموعة الاتصالات المباشرة وخدمة العملاء لدى باناسونيك الشرق الأوسط للتسويق: “تهدف «باناسونيك» إلى أن تُصبح الشركة المبتكرة الخضراء الأولى في صناعة الإلكترونيات بحلول العام 2018، تزامناً مع احتفالانا بمرور مئة عام على تأسيس الشركة. ولتحقيق تلك الغاية، وضعت «باناسونيك» مسائل السلامة والاستدامة البيئية نُصب عينيها، موليةً إياها الأهمية، بل والأولوية، التي تستحقها. وفي خضمِّ سعيها إلى تحقيق ذلك، ستأخذ «باناسونيك» بزمام المبادرة في جهود الاستدامة البيئية، على صعيد حياتنا اليومية ووصولاً إلى أنحاء العالم للحفاظ على البيئة لأجيال المستقبل”.

كما يتضمَّن جناح «باناسونيك» مجموعة من حلول الأعمال الفائقة المصمَّمة لدعم قطاعات رأسية، مثل صناعة الفندقة والضيافة، وقطاع التجزئة، والمؤسسات التعليمية والأكاديمية، والحلول المكتبية.

كما يتعرَّف زائرو جناح الشركة اليابانية العملاقة في «جيتكس 2010» على مجموعة متكاملة من الحلول الأمنية، مثل كاميرات المراقبة التي تعمل عبر بروتوكول الإنترنت، مثل الطراز WV-SP و WV-SF، وأجهزة التسجيل فائقة الدقة WJ-NV 200.

وعلاوة على ذلك، ستعرض «باناسونيك» هذا العام مجموعة جديدة من حلول الأتمتة المكتبية، منها الماسحة الضوئية الملوَّنة KV-S5055C المتوافقة مع مقاس الورق A3، والمزوَّدة بتقنيات غير مسبوقة مثل التنظيف الذاتي، وإدارة الصور، وإدارة الورق. ومنها أيضاً السلسلة UB-T880 من اللوحة الإلكترونية التفاعلية «بانابورد»، بلوحة عريضة 82 بوصة، أو بلوحة أصغر حجماً 77 بوصة، والتي زوِّدت بمضخِّم صوت مُدمج ويمكن وصلها بسماعات متوافقة مع منافذ «يو إس بي».

ومن الأجهزة التي ستكشف «باناسونيك» النقابَ عنها في «جيتكس 2010» جهاز العرض الضوئي PT-DZ110XE ثلاثيّ الرقائق المبنيّ على تقنية المعالجة الضوئية الرقمية والمتميز بقوة إنارة 10,600 لومين، ونسبة تباين 10,000:1، والذي يعمل لنحو 10,000 ساعة قبل الحاجة إلى صيانته. وعلى صعيد أجهزة العرض الضوئي، ستعرض «باناسونيك» أيضاً الطراز PT-ST10EA الذي يتميز بسهولة حمله والتنقُّل به، ما يجعله مثالياً لمن يستخدمون اللوحة الإلكترونية التفاعلية «بانابورد»، والطرازين PT-LB1EA و PT-LB2EA المُصمَّمين للمهامِّ المتنقلة ويعملان وفق معايير مراعية للسلامة البيئية.

وكما هو الحال في السنة الماضية، ستعرض «باناسونيك» مجموعة من أحدث حواسيبها النقالة المصمَّمة لظروف العمل الصَّعبة، مثل الطرازات CF-19 و CF-31 و CF-S9، وهي مُصمَّمة جميعاً لظروف العمل القاسية التي تستلزم متانة هيكلية خاصة. كما سيشاهد زائرو جناحها الحواسيب النقالة المقاومة للجراثيم من طراز CF-H1 المصمَّمة خصيصاً للعاملين في قطاع الخدمات الطبية والتمريضية. وأخيراً وليس آخراً، سيشاهد زائرو جناح «باناسونيك» الحواسيب المصغَّرة المحمولة باليد CF-U1.

وتمثل منصات العرض المصغَّرة الموزَّعة في ممرات «جيتكس 2010» فرصة للشغوفين بأجهزة «باناسونيك» لتجربة الجيل الجديد من أجهزة التلفاز «فييرا» وشاشات الكريستال السائل وغيرها، وكذلك لمشاهدة أحدث جيل من الكاميرات الفوتوغرافية الرقميَّة «لوميكس».

يُشار إلى أن «باناسونيك» ستشارك أيضاً في «معرض جيتكس للمتسوقين» الذي يتيح للزائرين شراء الأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية مباشرة من العارضين.

  • 13452
  • جتيكس دبي 2010
  • gitex-dubai-2010
Dubai, UAE