×
×

«فوجيتسو» و«مايكروسوفت» تبرمان شراكة تحالفية لتوفير حلول الحَوْسَبَة السحابية

أعلنت اليومَ «فوجيتسو ليمتد» و«مايكروسوفت كوربوريشن» عن شراكة عالمية جديدة في مجال الحَوْسَبَة السحابيَّة ستقوم «فوجيتسو ليمتد» بموجبها بنشرِ أجهزة منصَّة «ويندوز أزور» Microsoft® Azure™ في مراكز بيانات التابعة لها. كما ستطوِّر «فوجيتسو» مجموعة شاملة ومتكاملة من الخدمات والحلول السحابيَّة غير المسبوقة، تشمل تكاملَ النُّظم، والانتقال نحو البيئة السحابيَّة، والخدمات المُدارة، لتوفيرها لعملائها ولمطوِّري البرمجيات المستقلين على السَّواء. كما ستشغِّل «فوجيتسو» تطبيقاتها على أجهزة منصَّة «ويندوز أزور». وستتوافر الخدمات والحلول السحابيَّة الجديدة من «فوجيتسو» المبنيَّة على منصة «ويندوز أزور» بدايةً في مراكز البيانات في اليابان، بدءاً من مركز النُّظم بمدينة تيتبياشي التابع لشركة «فوجيتسو» مع نهاية عام 2010، على أن يتمَّ نشر تلك الخدمات والحلول السحابيَّة الجديدة تباعاً على امتداد مواقع أخرى حول العالم. وعلاوة على نشر تلك الحلول في مراكز البيانات والنُّظم التابعة لها، ستوفر «فوجيتسو» خدماتها السحابيَّة عبر منصَّة «ويندوز أزور» لعملائها حول العالم.

يُشار إلى أن «مايكروسوفت» تستثمر على نحو موسَّع لتعزيز سهولة وانسيابية وفاعلية الانتقال نحو بيئة الحَوْسَبَة السحابيَّة، فيما ستدعم منصَّة «ويندوز أزور» حُزمة الحلول والخدمات السحابيَّة من «فوجيتسو» عبر دعم ثلاثة أنماط من الحلول السحابيَّة التي حدَّدتها «فوجيتسو»، وهي: حلول البنية التحتية المُتاحة كخدمة، والتطبيقات المُتاحة كخدمة، والأنشطة المُتاحة كخدمة. ويقوم مفهومُ الأنشطة المُتاحة كخدمة على تمكين العملاء من الاشتراك في خدمات الأعمال الفعلية، بمنأى عن الصفة التقنية. ويقول الخبراء إن الأنشطة المُتاحة كخدمة تمثل تحولاً مهماً في الطريقة التي تحقِّق من خلالها صناعة التقنية المعلوماتية القيمة المنشودة، لاسيَّما مع بروز أنماط أعمال جديدة لإيجاد خدمات غير مسبوقة.

وبفضل الشراكة المُوسَّعة بين «فوجيتسو ليمتد» و«مايكروسوفت كوربوريشن»، سيتمكن العملاء حول العالم من مواجهة التحوُّلات والتطوُّرات المستجدة والسائدة في عالم الأعمال والتي تستلزم تدرجية سريعة على امتداد التطبيقات وتوافر خدمات يمكن التنبؤ بها وذات جاهزية فورية.

وقال كازو إيشيدا، كبير نواب الرئيس التنفيذيين والمسؤول عن وحدة خدمات تقنيات المعلومات والاتصالات في «فوجيتسو»: “تملك فوجيتسو رؤية خاصة لعالم تترابط أطرافه بطريقة ذكية على النحو الذي يضمن ثراء ورخاء التجربة البشرية، وتشكِّل شراكتنا العالمية الموسَّعة والإستراتيجية مع مايكروسوفت خطوة مهمة نحو تحقيق ما سَبَق. إذ سنتمكن من خلال هذا التحالف أن نوفِّر لعملائنا نطاقاً عريضاً وغير مسبوق من الاحتمالات الهائلة في عالم الحَوْسَبَة السحابية. ومن ناحية ثانية، تبرز شراكتنا المُوسَّعة مع مايكروسوفت الاستراتيجية الاستشرافية التي تنتهجها فوجيتسو فيما يتصل ببيئة الحَوْسَبَة السحابيَّة، ونحن واثقون من أنَّ هذه الشراكة المُوسَّعة ستقود نحو المزيد من الاختراقات في عالم الحَوْسَبَة السحابيَّة بما يسهمُ في تحقيق العالم المترابطة أطرافه وأرجاؤه بفضل التقنية المعلوماتية”.

من جانبها، أعلنت اليومَ «مايكروسوفت» على هامش مؤتمر الشركاء العالميين المنعقد بالعاصمة الأمريكية واشنطن عن إصدار محدود من أجهزة منصة «ويندوز أزور» التي تشمل منصة سحابيَّة ذات جاهزية فورية لدعم الشركات الكبرى المزوِّدة بالخدمة والشركات الراغبة في تشغيل مراكز البيانات الخاصة بها. ويتعيَّن على العملاء والشركاء الأوليين، مثل «فوجيتسو»، ممَّن يستخدمون أجهزة منصة «ويندوز أزور» في مراكز بياناتهم، تنفيذ تدرجية أفقية على امتداد منصة التطبيقات وفاعلية مراكز البيانات في بيئة «ويندوز أزور» وبيئة «إس كيو إل أزور» Microsoft® SQL Azure™ اللتين توفرهما «مايكروسوفت» اليوم.

من جهته، قال بوب ماجليا، رئيس وحدة أعمال الخوادم والأدوات في «مايكروسوفت»: “نعتقد أن إطلاق أجهزة منصة ويندوز أزور يشكّل محطة مهمّة ذات أبعاد ثورية فيما يتصل بالحَوْسَبَة السحابيَّة. فمن خلال توسيع نطاق المنصة السحابيَّة لتشمل مراكز بيانات العملاء ومزوِّدي الخدمة، مثل تلك التابعة لشركة فوجيتسو، فإننا نمهِّد الطريقَ نحو تحقيق أعداد متزايدة من العملاء لفوائد الأعمال المتعدِّدة المتأتية من البيئة السحابيَّة”.

وعلاوة على نشر أجهزة منصة «ويندوز أزور» في مراكز بيانات «فوجيتسو»، ستقوم الشركتان العالميتان بموجب الشراكة المُوسَّعة بينهما بتوحيد جهودهما لتطوير أجهزة منصة «ويندوز أزور» تحمل علامة «فوجيتسو» التجارية، بحيث يتمكن العملاء من شرائها ونشرها في مراكز بياناتهم باستعمال تقنية التجهيزات من «فوجيتسو».

كما ستتولى «فوجيتسو» تدريبَ أكثر من خمسة آلاف من المستشارين والمطوِّرين للعمل مع العملاء ومطوِّري البرمجيات المستقلين لتقديم المشورة بشأن التطبيقات الحالية والجديدة الخاصة بمنصَّة «ويندوز أزور» وتطويرها وتكاملها. ومن المقرِّر أيضاً أن تطوِّر «فوجيتسو» و«مايكروسوفت» أنشطة تسويقية، وأن تشكِّلا فريق مبيعات للترويج للخدمات السحابيَّة الجديدة.

ويقول خبراء صناعة التقنية المعلوماتية إن مسيرة الشركتين العالميتين الرياديتين وخبرتهما الممتدة على مدى عقود متواصلة تجعلهما الأجدر والأقدر على توفير أفضل دعم ممكن لتمكين الشركات الكبرى والمتوسطة من نقل منظومة التقنية المعلوماتية الأكثر ضخامة وتعقيداً إلى بيئة الحَوْسَبَة السحابية بانسيابية، فيما تضمن خبرة «فوجيتسو» المُعمَّقة في مجال حلول الاتصالات والشبكات أن يكون التعطيل الناجم عن عملية الانتقال في أضيق نطاق ممكن، وأن تكون البيئة السحابيَّة أكثر فاعلية إلى أبعد حدود ممكنة.

  • 13166
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE