×
×

هَجْمة شرسة تستهدف الشركات البرازيلية بالتزامن مع كأس العالم

باتت الشركات البرازيلية هدفاً مُستساغاً للجريمة الإلكترونية الشرسة السَّاعية إلى استغلال اهتمام العالم وترقُّبه ومتابعته لنهائيات كأس العالم.

وتحاول الجريمة الإلكترونية استغلال حماسة عشاق منتخب البرازيل ومُشجِّعيه حول العالم عبر إطلاق هجمة شرسة على الشركات البرازيلية.

إذ رصدَ باحثو «سيمانتك كوربوريشن» Symantec Corp. هجمة شرسة تتألف من خمسة وأربعين رسالة إلكترونية منطوية على برمجيات خبيثة وموجَّهة إلى الشركات البرازيلية العاملة في قطاعات الصناعة الكيميائية والعمليات التصنيعية والخدمات المالية والمصرفية. هذه الهجمة المرتكزة إلى الحماسة الملازمة لمباريات نهائيات كأس العالم 2010 تعتمد على قيام المتلقين لهذه الرسائل الإلكترونية الخبيثة في الشركات المعنيَّة، من مديرين وتنفيذيين وموظفين، بفتح تلك الرسائل الإلكترونية وتتبُّع الخطوات المدرجة بها، الأمر الذي يجعل نُظُم شركاتهم ومعلوماتها عُرضة لهجمة شرسة لا حدود لأضرارها ومخاطرها.

يُشار إلى أن تلك الرسائل الخبيثة مُرسلة من شركة مستضيفة لنظم الخوادم في البرازيل، وتزعم تلك الرسائل أنها موجَّهة من شركة عالمية مصنِّعة للأدوات الرياضية وراعية لنهائيات كأس العالم، لإعطاء تلك الرسائل المزيد من المصداقية والموثوقية، ومن ثم تحقيق الغاية المنشودة من الهجمة.

وتتضمَّن تلك الرسائل ملفات مُرفقة بصيغة “بي دي إف”PDF ووَصْلة قد تقود إلى تنزيل برمجيات خبيثة تستهدف نُظُم الشركة ومعلوماتها.

  • 13027
  • أمن وحماية
  • esecurity-news
Dubai, UAE