هل تخفي شخصيتك الحقيقية على المواقع الاجتماعية؟ شاركنا الرأي

106

في تقرير نشر مؤخراً عبر وسائل الإعلام ذكر العديد من الشبان أنهم بدأوا بتغيير بياناتهم الشخصية على شبكة “فيسبوك” الاجتماعية وغيرها من المواقع الاجتماعية الأخرى.

فقد ذكر التقرير أن الكثير من أرباب العمل بدأوا يلجأون إلى البحث عن الأشخاص طالبي التقدم لوظيفة معينة، وذلك للتعرف من خلال كتاباتهم ومحتويات ملفاتهم الشخصية على جوانب عديدة من شخصيتهم ، وقد يلجأ بعض أصحاب العمل إلى رفض الكثير من هذه الطلبات.

وهذا ما دفع الآلاف من الشبان إلى تغيير بياناتهم الشخصية أو التخفي وراء أسماء مستعارة خشية فقدان الوظيفة أو فرصة التقدم لعمل جديد.

نناقش هذا الموضوع في البوابة العربية للأخبار التقنية ونطرح على قرائنا الكرام التساؤلات التالية:

– هل تعتبر أن ما يقدمه الشخص من صور ومعلومات على شبكة الانترنت تعكس شخصيته الحقيقية؟

– هل تلجأ للتخفي وراء أسماء افتراضية في المواقع الاجتماعية ومنتديات الحوار؟

– هل تعتبر أن معلوماتك على الشبكات الاجتماعية قد تشكل عائقاً أمام حياتك الشخصية مثل فرص العمل أو الزواج أو العلاقة مع الأصدقاء ؟

– لو كنت صاحب عمل فهل تنظر إلى موظفيك من خلال ما يكتبونه ويتشاركون به على شبكة الانترنت؟

شاركنا الرأي والخبرة والتجربة فرأيك يهمنا..

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد