×
×

بريطانيا تسير على خطى حملة أوباما الانتخابية على الانترنت

ألهم استخدام الرئيس الامريكي باراك أوباما للانترنت في حملته للوصول الى البيت الابيض عام 2008 أحزابا بريطانية لبث الحماس في حملاتها الانتخابية الالكترونية استعدادا للانتخابات العامة المتوقعة في مايو أيار المقبل.

ودفعت موجة غير مسبوقة من المبادرات -من جيل جديد من منظمي الحملات الالكترونية الى المؤيدين والمنتقدين والمتهكمين على الانترنت- العديد من المراقبين للقول بأن هذه ستكون أول انتخابات بريطانية على الانترنت وذلك بحسب تقرير لوكالة رويترز.

ولدى حزب المحافظين المعارض تسعة موظفين في الفريق الالكتروني الخاص بالحملة الانتخابية أما حزب العمال الحاكم فلديه خمسة موظفين وحزب الاحرار الديمقراطيين لديه ثلاثة موظفين. وكان لدى أوباما مئة موظف في مقر حملته الرئيسي في شيكاجو و40 موزعين على الولايات المهمة.

ويعد دور موقع تويتر في تسريع دورة الأخبار من مجالات الاهتمام الرئيسية.

  • 12394
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE