×
×

فوجيتسو تطلق خوادم PRIMERGY CX1000

أزاحت فوجيتسو النقابَ عن الهيكلية السحابيَّة الثورية eXtension. وقالت الشركة العالمية إن خوادم «برايمرجي سي إكس 1000» PRIMERGY CX1000 توفر مستويات جديدة من التدرجية الأفقية، بما يتلاءم مع الطبيعة الخاصة للبيئة السحابيَّة، مشيرةً إلى أن هذا الطراز من الخوادم يدشن عهداً جديداً في عالم مراكز البيانات المُقتصِدَة عبر الحد من التكلفة التشغيلية المتصلة بالطاقة المستهلكة، والانبعاثات الحرارية، والمساحة اللازمة معاً.

وقالت «فوجيتسو» إن خوادم «برايمرجي سي إكس 1000» مُصمَّمةٌ، بكافة تفاصيلها، لتوفِّر أقصى سَعَة حَوْسَبَة ممكنة لكلِّ متر مُربَّع، وبأقل تكلفة ممكنة، إذ تدمج 38 عقدة خادميَّة في الصفِّ الواحد، الأمر الذي يوفِّر للشركة المعنية 20 بالمئة، على أقلِّ تقدير، من تكلفة الطاقة المستهلكة وتبريد الخوادم، مقارنةً بمستوى الخوادم الرفية.

ويضيف الطراز «برايمرجي سي إكس» فئةً جديدةً من الخوادم إلى مجموعة x86 الحالية من خوادم بليد (بي إكس – BX)، والخوادم الرفيَّة (آر إكس – RX) والخوادم البرمجية (تي إكس – TX) من «فوجيتسو»، وهي تشكِّل إحدى دعائم استراتيجية البنية التحتية المُقدَّمة كخدمة التي اعتمدتها «فوجيتسو» كخطوة مهمّة نحو توفير التقنية المعلوماتية ذات الطبيعة الخَدَميَّة والمبنية على منصَّة خادميَّة.

وتكشف «فوجيتسو» من خلال خوادم «برايمرجي سي إكس 1000» عن الهيكلية الذكية والثورية Cool-Central™ التي توفر في المساحة اللازمة بإزالة الحاجة إلى ما يُعرف باسم “ممرّ الانبعاثات الساخنة”، أي المساحة الواقعة خلف أرفف الخوادم لتمرير الانبعاثات الساخنة الناجمة عن تشغيل تلك الخوادم. فبدلاً من ذلك، تتضمَّن خوادم «برايمرجي سي إكس 1000» ما يشبه الأنابيب الداخلية التي تدفع الانبعاثات الساخنة إلى أعلى الرفوف ذات الأحجام المعيارية. وفي المحصِّلة، يسهِّل ذلك وضع الصفوف الرفيَّة لخوادم «برايمرجي سي إكس 1000» في منظومة تراصيّة متقابلة، الأمر الذي يوفِّر مساحةً تصل إلى 40 بالمئة.

كما تُترجم هذه المنهجية الثورية إلى خَفْض كبير في الانبعاثات الكربونية الناجمة عن مراكز البيانات. وكانت مجموعة فوجيتسو قد شَرَعت في تنفيذ مبادرة عالمية مراعية للاستدامة البيئية وتتعلق بتقنية المعلومات والاتصالات، وذلك بهدف تمكين العملاء من الإيفاء بالتزاماتهم البيئية. وستشكل التقنيات المبتكرة، مثل خوادم «برايمرجي سي إكس 1000» المُصمَّمة للحدِّ من البصمة الكربونية وتأثيرها في البيئة، جانباً مهماً في تحقيق هذه الرسالة.

تزيل خوادم «برايمرجي سي إكس 1000»،الحاجة إلى توافرية نظامية كاملة ومكوِّنات تبادلية يمكن استبدالها دون الحاجة إلى تعطيل النظام. فمع التطبيقات ذات التدرجية الأفقية الهائلة والبيئة النظامية الافتراضية بشكل كامل، تحوِّل برمجيات خاصة الخدمات التي تعمل على خوادم غير مستجيبة إلى خوادم بديلة وتعيد تشغيلها تلقائياً.

ويقوم تصميم خوادم «برايمرجي سي إكس 1000» على مفهوم مُبسَّط يتمثل في استبدال العُقَد الخادميَّة في حال تعطل النظام، ومن ثم استبدال الأجزاء المعطَّلة دون الاتصال بالشبكة. وتتسم عملية إضافة أو إزالة العُقَد الخادميَّة بسهولة عالية، بفضل البنية التحتية التشاطرية لهذا الطراز من الخوادم، مع وجود شبكة مركزية لتوزيع الطاقة وتبريد الخوادم.

وقالت «فوجيتسو» إنَّ نُظم «برايمرجي سي إكس 1000» مزوَّدة بالجيل الجديد من سلسلة المعالجاتIntel® Xeon® 5600 بما يضمن مستويات غير مسبوقة من سَعَة المعالجة. وقال رايجيان سكيليرن، مدير تسويق حلول الحَوْسَبَة السحابية في «إنتل كوربوريشن» Intel Corporations: “تمتد الشراكة الوثيقة والمثمرة بين إنتل وفوجيتسو لأعوام طويلة، وقد كان لهذه الشراكة أكبر الأثر في توفير خوادم برايمرجي المزوَّدة بمعالجات إنتل للشركات حول العالم. ومع إطلاق سلسلة المُعالجات الجديدة Intel® Xeon® 5600 (Westmere-EP)، ترحِّب إنتل بالجيل المقبل من سلسلة خوادم برايمرجي من فوجيتسو، وقد سعدنا حتماً بكشف النقاب عن خوادم «برايمرجي سي إكس 1000» التي ستدعم البيئة السحابية إلى أبعد حدّ ممكن”.

  • 12327
  • عالم الكمبيوتر
  • computer-pc-news
Dubai, UAE