×
×

بسبب فيديو: محكمة إيطالية تحكم بالسجن ضد موظفين في جوجل

ادانت محكمة في ميلانو ثلاثة مسؤولين تنفيذيين في شركة جوجل يوم الاربعاء بانتهاك خصوصية صبي ايطالي مصاب بالتوحد من خلال نشر تسجيل فيديو له وهو يتعرض للترهيب على الموقع في 2006.

وعلمت كذلك جوجل التي ستطعن على الحكم الصادر بالسجن لمدة ستة اشهر مع وقف التنفيذ في ايطاليا بان جهاز منع الاحتكار في الاتحاد الاوروبي يبحث في شكاوى بشأن الشركة مقدمة من ثلاث شركات لخدمات الانترنت.

وقالت جوجل انها واثقة من تجنب تحقيق رسمي من جانب المفوضية الاوروبية.

وقالت ان الحكم الصادر في ميلانو “يثير سؤالا خطيرا بشأن الحرية التي بني الانترنت على اساسها” اذ ان ايا من موظفيها ليست له اي علاقة بتسجيل الفيديو.

وساندت السفارة الامريكية في روما شركة جوجل قائلة في بيان ان القرار اصابها “بخيبة امل” وانه يلقي الضوء على تشابه مماثل بشأن قيود على الحريات على شبكة الانترنت في الصين.

وقالت “نحن لا نوافق على ان مقدمي خدمة الانترنت مسؤولون مسبقا عن نشر المحتوى الذي يتم تحميله بواسطة المستخدمين.”

وادانت المحكمة النائب الاول للرئيس ومدير الشؤون القانونية ديفيد دروموند وعضو مجلس ادارة جوجل ايطاليا السابق جورج دي لوس ريس ومستشار الخصوصية العالمية بيتر فليشير. وتمت تبرئة مدير التسويق البارز ارفيند ديسيكان.

والموظفون التنفيذيون –والذي لا يعمل اي منهم في ايطاليا– لا يواجهون في الحقيقة عقوبة السجن اذ ان العقوبات المفروضة عليهم مع ايقاف التنفيذ لكن عملية الطعون في ايطاليا قد تستغرق سنوات.

وقال شخص قريب من الشركة لرويترز ان جوجل تعتزم مناقشة الحكم مع صانعي السياسة الاوروبيين كما ورد سلفا في صحيفة وول استريت جورنال.

وقدمت الشكوى جماعة ايطالية تدافع عن حقوق الاشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة (فيفي دون) ووالد الصبي بعد ان قام اربعة من زملائه في مدرسة في تورينو بتحميل مقطع فيديو من جوجل فيديو يظهرهم وهم يقومون بتخويف الصبي

  • 12154
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE