×
×

السعودية تنفق 18 ميار ريال على تكنولوجيا المعلومات عام 2013

تعتبر المملكة العربية السعودية السوق الأكبر لتكنولوجيا المعلومات في الخليج، وتساهم باستمرار في دعم نمو هذا القطاع في المنطقة، حيث من المتوقع أن يحافظ قطاع تكنولوجيا المعلومات السعودي على معدل نمو إيجابي مع وصول قيمته الى 18.1 مليار دولار بحلول العام 2013.

وتمكّنت المملكة من تخطّي آثار الأزمة المالية العالمية من خلال توجه العديد من الشركات والمؤسسات الإقتصادية نحو اعتماد الحلول التكنولوجية الحديثة التي تساهم في تعزيز الكفاءة والانتاجية، الأمر الذي يبدو جلياً من خلال التوقعات الإيجابية المتعلقة بمبيعات معدات الكمبيوتر التي قد تواصل الحفاظ على معدل نمو سنوي مركب (CAGR) بنسبة 7% بين عامي 2009 و3201، بالاضافة إلى النمو في سوق خدمات تكنولوجيا المعلومات التي يتوقع أن تحقق نمو سنوي مركب بنسبة 9% خلال الفترة ذاتها.

ومن المتوقع أن يمثل معرض “جايتكس السعودية 2010” (GITEX KSA 2010)، المقرر إنعقاده في الفترة بين 28 مارس ولغاية 1 أبريل 2010، في مركز معارض الرياض الدولي، إستكمالاً للتوقعات الايجابية حول سوق تكنولوجيا المعلومات في المملكة العربية السعودية، حيث يعد بوابة مثالية بالنسبة لمزوّدي ومشتري منتجات وخدمات تكنولوجيا المعلومات لتفعيل التواصل واستكشاف فرص تجارية جديدة. وتعد أجهزة الكمبيوتر الشخصية والمحمولة واكسسوراتها، التي حققت مجتمعةً نحو 7.125 مليار ريال سعودي خلال العام الماضي، وخدمات تكنولوجيا المعلومات، التي سجلت مبيعات بقيمة 3.75 مليار ريال سعودي خلال العام ذاته، من المنتجات الرئيسية التي يتوقع أن تحظى بإقبال كبير خلال معرض “جايتكس السعودية 2010”.

وقال شاهد بهتي، مدير معرض “جايتكس” في “شركة معارض الرياض المحدودة”: “نتوقع أن تشهد دورة العام الحالي مشاركة قياسية سيّما مع تأكيد حضور كبار مصنعي تكنولوجيا المعلومات والإتصالات. وفي ظل التغيرات في ديناميكية السوق، تسعى شركات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات على تفعيل التواصل مع المشترين من مؤسسات وتجار وباقي المجتمع المستهدف ممن يتطلعون إلى عقد صفقات تجارية واستكشاف الفرص الجديدة والمشاريع المشتركة. ويدعم معرض “جايتكس السعودية 2010″ الشركات التي تسعى إلى توسيع نطاق أعمالها التجارية أو دخول سوق تكنولوجيا المعلومات والاتصالات السعودي الذي يشهد نمواً كبيراً، حيث يعتبر هذا المعرض الحدث السعودي الأول فيما يختص بعرض أحدث الابتكارات والاكتشافات في مجال صناعة تكنولوجيا المعلومات”.

ومع صدور حلول تكنولوجيا المعلومات المتقدمة مثل تقنية “واي ماكس برودباند” broadband) WiMax)، يتوقع أن تحقق نسبة إستخدام الكمبيوتر والإنترنت نمواً كبيراً في غضون السنوات القليلة القادمة، مما يدفع بدوره حركة مبيعات مختلف معدات وبرمجيات الكمبيوتر والإكسسوارات الملحقة. وبالاضافة الى ذلك، من المتوقع ان يرتفع نصيب الفرد من معدلات الانفاق على قطاع تكنولوجيا المعلومات الى 180 دولار امريكي بحلول العام 2013، الأمر الذي يشكل عاملاً مهماً في دعم النمو المستدام في سوق تكنولوجيا المعلومات بالمملكة.

ويسلط معرض “جايتكس السعودية 2010” الضوء على تشكيلة واسعة من المنتجات والخدمات التي تلبي إحتياجات مختلف أقسام قطاع تكنولوجيا المعلومات في المملكة. ويعقد الحدث بالتزامن مع معرض “المعرض السعودي الدولي للإتصالات 2010” (Saudi Communications 2010).

  • 12055
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE