×
×

هواوي تتوقع تطبيق شبكات LTE تجارياً في الشرق الأوسط عام 2010

أعلنت هواوي تكنولوجيز، الشركة المتخصصة في مجال توفير حلول شبكات الجيل المقبل لمشغلي الاتصالات حول العالم، عن توقعاتها بتطبيق أول شبكة تجارية لتقنية التطور طويل الأمد (LTE) خلال عام 2010 في أنحاء الشرق الأوسط، بالإضافة إلى غرب أوروبا ومنطقة آسيا والمحيط الهادئ وأمريكا الشمالية. وجاء ذلك خلال مؤتمر ومعرض GSM>3G، الحدث المتخصص في مجال الاتصالات والذي يعقد حالياً في دبي.

قال إيهاب غطاس، ، مساعد الرئيس لدى هواوي الشرق الأوسط: “تعد هواوي من أوائل الشركات المزودة لشبكات LTE لمشغلي الاتصالات. ونحن نتوقع وصول هذه التقنية إلى الشرق الأوسط خلال عام 2010، بالإضافة إلى تطبيقها في غيرها من أسواق الاتصالات المتطورة في أنحاء العالم. كما أننا نتوقع تطوراً وانتقالاً سهلاً لهواتف GSM/UMTS إلى تقنية LTE، وهو ما يشمل أكثر من 85% من مستخدمي الهواتف والتقنيات النقالة حول العالم”.

وبفضل منصة هواوي للجيل الرابع من محطة الأساس (4G Base Station Platform)، فإن حلول هواوي لتقنية التطور طويل الأمد LTE توفر شبكات نقالة تعتمد كلياً على بروتوكول الإنترنت، وتتميز بسرعة عالية وكمون منخفض، بالإضافة إلى ارتفاع معدل ترددها وكفاءتها. وستوفر تقنية LTE معدلات جديدة للبيانات النقالة، تتيح لمشغلي الاتصالات طرح أسرع تجربة إنترنت نقال متاحة لعملائهم، بسرعات تحميل تتجاوز 100 ميغابت في الثانية للمستخدم الواحد. ومن المتوقع أن تساعد تقنية LTE مستقبلاً في تقليل نفقات التشغيل بشكل واضح مقارنة بالتقنيات الموجودة حالياً، هذا بالإضافة إلى تسهيل الانتقال إلى تقنيات شبكات الجيل التالي مقابل استثمارات وتكاليف إضافية منخفضة، مما سيتيح المجال لتحقيق إيرادات إضافية من خلال طرح التطبيقات الجديدة وتعزيز جودة الخدمات ورفع مستوى الطاقة الاستيعابية.

ومن الجدير بالذكر أن تقنية LTE، والتي تعتبر الخطوة الأخيرة نحو تقنيات الجيل الرابع اللاسلكية، مصممة بحيث تزيد الطاقة الاستيعابية والسرعة في شبكات الهواتف النقالة. ومن خلال تبني تقنيات MIMO وOFDM التابعتان لتقنية LTE (مداخل ومخارج متعدّدة، وتقسيم عمودي للتردّد، وهما تقنيتان لاسلكيتان أساسيتان ضمن تقنية التطوير الطويل الأمد)، فإن معدّل تنزيل البيانات الأقصى قد يصل إلى 150 ميغابت بالثانية في خلية LTE واحدة بأطراف متعدّدة، ليصل بعرض نطاق الموجة إلى حد أعلى يصل إلى 20 ميغا هيرتز.

واختتم غطاس: “تواصل هواوي تركيزها على مخاطبة التحديات التي يواجهها مشغلو الاتصالات من جهة، وعلى احتياجات العملاء من جهة أخرى. وبفضل تقنية LTE الرائدة، فإننا واثقون من قدرتنا على تزويد مشغلي الاتصالات في الشرق الأوسط بحلول رائدة لمساعدتهم على تقديم أسرع تجربة إنترنت نقال لعملائهم”.

  • 11565
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE