×
×

باناسونيك تكشف عن أخف كاميرتي فيديو بدقة عالية

كشفت باناسونيك مؤخراً عن طرازين جديدين من كاميرات الفيديو فائقة الدقة هما: كاميرا الفيديو HDC-SD10 التي تستخدم بطاقات الذاكرة الرقميَّة الآمنة بنَسَق “إس دي/إس دي إتش سي” كوسيلة للتسجيل، وكاميرا الفيديو ثنائية البطاقة HDC-TM10 التي يمكنها التسجيل على الذاكرة الأصيلة المتضمَّنة بسعة 8 جيجابايت وبطاقات الذاكرة الرقميَّة الآمنة بنَسَق “إس دي/إس دي إتش سي”.

لا يزيد وزن الطراز HDC-SD10 والطراز HDC-TM10 عن 227 غرام، الأمر الذي يجعل الكاميرتين المتقدِّمتين الأخف وزناً في العالم ضمن فئة كاميرات الفيديو فائقة الدقة المتوافقة مع النَّسَق ” إيه في سي إتش دي”. تتميَّز الكاميرتان أيضاً بالهيكلية المُدمجة، ووظائفهما المتقدِّمة التي تضمن للمستخدمين صوراً أخاذةً فائقة الدقة “أتش دي” تبهر كلَّ من يشاهدها.

وزوَّدت باناسونيك الطرازين HDC-SD10 و HDC-TM10 بخاصيَّة التقريب البصري 16 إكس المدعومة بتقنية مثبِّت الصُّور البصري (O.I.S) المتقدِّمة والضروريَّة عند استخدام خاصية التقريب، حيث تحدُّ من أثر اهتزاز اليد الذي يشوِّش في العادة الصُّور المقرَّبة.

كاميرتا الفيديو فائقتا الدقة الأخفُّ وزناً في العالم ضمن فئة الكاميرات المتوافقة مع النَّسق “أيه في سي إتش دي” كاميرتا الفيديو HDC-SD10 و HDC-TM10من باناسونيك هما الأخفُّ وزناً في العالم ضمن فئة كاميرات الفيديو فائقة الدقة “إتش دي” المتوافقة مع النَّسَق “أيه ڤي سي إتش دي”، إذ لا يتجاوز وزن كلّ طراز منهما 227 جرام (0.5 رطل)، الأمر الذي يجعل حمل الكاميرا والتصوير بها لفترات طويلة وممتدة أمراً يسيراً. كما تتميَّز الكاميرتان بالهيكلية المُدمجة لتسهيل حملهما في راحة اليد، أينما ووقتما شئنا، لالتقاط صور فائقة الدقة “إتش دي” (1920 x 1080) تبهر كلَّ من يشاهدها بدقتها الأخاذة. كما يمكن للمستخدم حمل الكاميرتين بسهولة في حقيبة اليد أو حتى في جيبه لتكون جاهزةً دوماً لتسجيل اللحظات الجميلة التي قد لا تتكرَّر.

كاميرتا الفيديو فائقتا الدقة مزوَّدتان بخاصية المقرِّب البصري 16 إكس وتقنية مثبِّت الصُّور البصري (O.I.S) والوضعيَّة النشطة ليضمنَ المستخدمون إزالة أي أثر لاهتزاز اليد عند التصوير المُقرَّب أو التصوير أثناء المشي بفضل خاصيَّة المقرِّب البصري 16 إكس يمكن للمستخدمين التقاط الأجسام البعيدة بدقة عالية، في حين تزيل تقنية مثبِّت الصُّور البصري (O.I.S) أيّ تشويش أو غبش. ومن المعروف أنَّ للتقنية التثبيتية أهمية بالغة للحفاظ على دقة الصُّور عند تشغيل الخاصية التقريبية، حيث يشوب الصُّور المقرَّبة في العادة شئ من الغبش. وتقوم تقنية مثبِّت الصُّور البصري (O.I.S) برصد وتقويم أيِّ اهتزاز بمعدَّل 4000 مرَّة في الثانية الواحدة، وعند اقترانها بخاصية المقرِّب البصري 16 إكس فإنها تضمن للمستخدمين التقاط صور مقرَّبة نقيَّة وفائقة الدقة. كما تعزِّز الوضعيَّة النشطة Active Mode الجديدة عملية إزالة الغبش والتشويش من الصُّور الناجمَيْن عن اهتزاز اليد بحيث يتمكَّن المستخدمون من تصوير لحظاتهم المميَّزة أثناء حركتهم أو مشيهم دون القلق بشأن دقة صورهم. إذ أنَّ هذين الطرازين مصمَّمان لإزالة آثار اهتزاز اليد التي تلازم، في العادة، الصُّور المقرَّبة أو الصُّور الملتقطة أثناء الحركة.

اختر ما تريد أن تصوِّر بلمس شاشة الكريستال السائل لتقوم الكاميرا بالمهمَّة على أكمل وجه بفضل خاصية الضبط التلقائي/التعريض التلقائي للضوء
كاميرتا الفيديو HDC-SD10 و HDC-TM10تتميَّزان بخاصيَّة الضبط الذكي (iA) التي تختار تلقائياً أفضل وضعيَّة لتصوير المشهد بما يتوافق مع ظروف التصوير المحيطة. ويشمل ذلك تقنية مثبِّت الصور البصري (O.I.S) المتقدِّمة التي تزيل الغبش والتشويش من الصُّور حتى عند تقريبها، وخاصية تحسس الوجه التي تعدِّل إعدادات التصوير تلقائياً بحيث تُلتقط الوجوه بالشكل الأمثل، وخاصية التحكم الذكي بالتباين التي تضمن أفضل نسبة تباين لونيَّة ممكنة، وخاصية الاختيار الذكي للمشهد التي تحدِّد ظروف التصوير وتختار أفضل وضعيَّة تضمن صوراً نقية وفائقة الدقة. كما أنّ الكاميرتين مزوَّدتان بخاصية الضبط التلقائي/التعريض التلقائي للضوء AF/AE Tracking التي ترصد، بطريقة تلقائية، الأجسام المتحرِّكة أو المتنقلة لالتقاط صور نقية ومتسقة على الدوام.

كانت خاصية الضبط التلقائي/التعريض التلقائي للضوء قد حققت نجاحاً واسعاً في الطرازات السابقة، وهي تختلف عن الإعدادات التلقائية التقليدية من حيث أنها تمكِّن المستخدم من تحديد هدفه على شاشة الكريستال السائل التي تعمل باللَّمس، سواء كان هدفه في وسط الشاشة أو عند حافتها، بحيث تتولى هذه الخاصية المتقدِّمة تتبُّع الهدف تلقائياً حتى أثناء تنقله أو حركته، مع ضمان أفضل الإعدادات الممكنة دون أن يتحمَّل المستخدم عناء كلّ ذلك.

وقالت باناسونيك إن الطرازين HDC-SD10 و HDC-TM10يدشنان عهداً جديداً في صناعة كاميرات الفيديو لجمعهما بين الدقة الفائقة، والتوافق مع نَسَق “أيه في سي إتش دي”، وتصميماتها المُدمجة. ولا تقتصر روعة هذين الطرازين على تصوير الحفلات والمناسبات الخاصة، مثل العطلات العائلية أو حفلات الزفاف وغيرها، بل يمكن استخدامهما في التقاط اللحظات اليومية بدقة فريدة وأخاذة. وهما يمثلان جيل المستقبل من كاميرات الفيديو التي تتيح للمستخدمين التقاط صور رائعة، بسهولة مطلقة، وسلاسة.

 

[nggallery id=11564]

  • 11564
  • كاميرات رقمية
  • digital-camera-news
Dubai, UAE