×
×

باناسونيك في صدارة الشركات المراعية للسلامة البيئية

أعلنت «باناسونيك»، الشركة العالمية المتخصصة في مضمار ابتكار وتطوير الأجهزة الإلكترونية المراعية للاستدامة البيئية، بأنها توفر لعملائها حول العالم أجهزةَ تلفاز تجمع بين الدقة والتقنية الفائقة من جهة، ومعايير السلامة البيئية التي تجعلها تستهلك طاقةً كهربائيةً أقل بفضل تقنيتي Neo PDP و Eco PDP.

قال آبي توماس، كبير مدراء قسم الإلكترونيات الاستهلاكية في شركة باناسونيك الشرق الأوسط للتسويق: “إن باناسونيك ملتزمة بمواصلة الابتكار والتطوير ومراعاة معايير الاستدامة البيئية الصارمة بما يضمن لعملائنا أنَّ كافة أجهزتنا ذات تأثير ضئيل في البيئة. وتشمل المنهجية التي تعتمدها باناسونيك في هذا السياق تطوير شاشات بلازما تستهلك طاقةً أقل، وتعمِّر أكثر فأكثر، ومزوَّدة بوظائف توفير الطاقة الذكية، وخالية تماماً من الزئبق والحديد، وهذا في مجمله يحدُّ من الآثار البيئية ويحصرها ضمن أضيق نطاق ممكن”.

وعلى سبيل المثال، فإن أجهزة التلفاز Z1 الجديدة من باناسونيك ترتكز إلى تقنية Neo PDP الفائقة. كما يشمل تلفاز البلازما بنسَق 1080p تقنية الدقة الفائقة “إتش دي” اللاسلكية، ودعم منصة «فييرا كاست»، وشاشة مقاس 54 بوصة.

ولا يتجاوز سُمك مثل هذه الأجهزة 1 بوصة، وبفضل تقنية Neo PDP فإنها تستهلك طاقةً كهربائيةً أقل بمعدّل 50 بالمائة مقارنةً بأجهزة التلفاز التقليدية، فيما تبلغ نسبة التباين 40,000:1 لتعميق الألوان إلى مستويات غير مسبوقة. كما قلَّلت باناسونيك من الإنارة الفائضة في كلِّ خلية من الشاشة بما يحقق أفضل سطوع للأجزاء المعتمة من الصورة. كما تتميز تقنية شاشات البلازما الجديدة بخلايا أكبر تبث إنارة أكثر بطاقة أقل، بحيث تظهر الشاشة أكثر سطوعاً بنسبة 50 بالمائة عند استهلاك الطاقة نفسها. كما تتميَّز تقنية Neo PDP من باناسونيك بسهولة تثبيتها وتفعيلها.

كما تؤكد باناسونيك التزامها بجعل “أفكار الاستدامة البيئية” جزءاً من الحياة اليومية عبر إطلاق سلسلة أجهزة تلفاز البلازما «فييرا» المدعومة بتقنية Eco PDP. إذ تتميز هذه السلسلة بتصميمات مراعية للسلامة البيئية، حيث تضمن محدودية الطاقة المستهلكة، وعُمراً أطول للشاشة، وهذا في مجمله يقلِّل الآثار المحتملة على البيئة.

  • 11491
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE