×
×

قراءة صحف الإنترنت لم تعد مجانية ولكنها في ازدياد

بينت دراسة جديدة أن نحو 48 بالمئة من المستهلكين البريطانيين والأمريكيين مستعدون لدفع رسم شهري مقابل مطالعة الأخبار التي تنشر على الإنترنت وخاصة بعد خطط إمبراطور الإعلام الأمريكي روبرت مردوخ فرض رسوم على متصفحي مواقع الصحف الإلكترونية التابعة له.

ونقلت صحيفة الغارديان البريطانية عن الدراسة التي أجرتها مجموعة بوسطن الاستشارية قولها إن هناك استعدادا أعلى من المتوقع لدفع رسوم مقابل الصحافة المقدمة على الإنترنت وقد أتت بريطانيا وأميركا في أدنى مرتبة بين تسع دول مستطلعة فيما قال 66 بالمئة من الفنلنديين و 63 بالمئة من الألمان و 62 بالمئة من الإيطاليين إنهم مستعدون لدفع رسوم للولوج إلى المواقع الإخبارية.

وأضافت الدراسة.. إنه في الوقت الحالي هناك 12 بالمئة فقط من القراء البريطانيين يدفعون مقابل مطالعة الأخبار على الإنترنت وهي أقل نسبة لأي دولة في الدراسة وفي المتوسط يقول أولئك الراغبون في دفع رسم في بريطانيا إنهم مستعدون لدفع أربعة دولارات في الشهر وهو أكبر بقليل من الدولارات الثلاثة المتوقعة من القراء الأمريكيين والأستراليين لكنها أقل من سبعة الدولارات التي يرغب الإيطاليون في دفعها وستة الدولارات المدفوعة من الإسبان وخمسة الدولارات المقدمة من المستخدمين الألمان والفرنسيين.

وقال مردوخ إنه ينوي فرض رسوم على تصفح كل مواقعه الإخبارية التابعة له مشيرا إلى احتمال منع عرض محتوى صحفه على محركات البحث مثل غوغل.

وأضاف مردوخ إنه ليست هناك إعلانات كافية في العالم لجعل كل المواقع مربحة ومن الأفضل أن يكون لدينا أناس أقل يدخلون إلى مواقعنا في مقابل دفعهم رسوما لذلك.

وبينت دراسة مجموعة بوسطن الاستشارية أن المستهلكين أكثر انفتاحا لدفع رسوم مقابل الأخبار المحلية أو المجتمعية التي تعقبها قصص مؤرشفة وأخبار عاجلة ونشرات استقصائية.

بدوره قال أحد محللي الصحف إن رغبة مستخدمي الإنترنت في دفع رسوم مقابل محتوى الإنترنت كانت عالية على نحو غير متوقع.

  • 11443
  • تحت الضوء
  • technology-infocus
Dubai, UAE