×
×

الاتصالات السعودية تقود خدمات "البرودباند" بأحدث التقنيات

شاركت شركة الاتصالات السعودية في مؤتمر (FTTx MEGNA 2009) الذي عقد بمدينة دبي الأسبوع الماضي، ويعد أحد مؤتمرات تكنولوجيا الاتصالات وتقنية المعلومات في الشرق الأوسط، حيث قدم المهندس سعد بن ظافر القحطاني نائب رئيس شركة الاتصالات السعودية لخدمات القطاع السكني ورقة عمل استعرض خلالها الدور المتخصص للاتصالات السعودية في نشر خدمات النطاق العريض (البرودباند) في المملكة بأحدث التقنيات في مجال توصيل الألياف إلى البيوت، المباني، الشّقق، المدن الذّكيّة والإرسالَ عبر المسافات الطّويلة المعروف بـFTTx.

يمكن إيصال العديد من الخدمات عبر هذه الألياف كالتلفزيون العالي الجودة وخدمات الاتصال عبر سلك واحد لإيصال أعلى سرعات الانترنت لعملائها لإضفاء قيمة إضافية مميزة على حياة العملاء تساعدهم على التصفح وتحميل البيانات بجودة وكفاءة عالية وانجاز كافة الأعمال بفعالية أكبر.

وأكد المهندس سعد القحطاني أن الاتصالات السعودية تقود خدمات (البرودباند) في المملكة باعتبارها الشركة الوحيدة التي تنفرد بتقديم مختلف خدمات (البرودباند) الحقيقي بالمعنى المتعارف عليه دولياً ومنها تقنية الخط المشترك الرقمي الـ DSL والتي صنفت الخيار الأول والأفضل لمستخدمي الإنترنت في المملكة والعالم وتقنية XDSL وتقنية الألياف البصرية FTTH التي تعد نقلة نوعية وطفرة هائلة تحدثها الشركة في مجال خدمات (البرودباند) لتميّزها بتوفير إنترنت حقيقي وآمن بسرعات عالية جداً تتيح للعملاء الاستمتاع بخدمات الإنترنت في المجالات المختلفة التي تشمل خدمات التلفزيوني الرقمي عبر الإنترنت IPTV، والمحادثات الصوتية المتطورة VOIP، إضافةً إلى تحميل الفيديو VOD وخدمات الألعاب والتسلية الإلكترونية.

وأوضح القحطاني أن الاتصالات السعودية تنفذ خطط إستراتيجية طموحة لنشر خدمات (البرودباند) في المجتمع السعودي ساهمت في نمو عدد العملاء بنسبة عالية تصل إلى 87% جعلت المملكة في المرتبة الرابعة على مستوى العالم والأولى على مستوى دول المنطقة بأكثر من 1,3 مليون عميل عبر خدمة آفاق DSL توفر الانترنت الحقيقي لأكثر من 7 ملايين مستخدم، مشيراً في هذا الصدد إلى الإقبال الكبير على خدمات (البرودباند) على مستوى العالم بمعدل نمو سنوي مركب يصل نسبة 21% خلال عام 2013م وبنسبة 43% على مستوى منطقة الشرق الأوسط في ظل الطلب المتزايد على خدمات الانترنت عالي السرعة عبر الشبكات الأرضية السلكية التي تعد أكثر آمناً واستمرارية وموثوقية وذات اعتمادية لا تقارن بالتقنيات الأخرى للانترنت.

وأستعرض القحطاني الجهود التي بذلتها الاتصالات السعودية لإيصال أحدث شبكات الألياف الضوئية إلى المنازل والتوسع في استخدامها عبر المسافات الطويلة المعروفة بـ FTTx لإيصال أعلى سرعات الانترنت لعملائها للمساهمة في تطوير مختلف مجالات الحياة الاقتصادية والاجتماعية وفتح المجال واسعاً أمام العملاء في استخدامات الإنترنت في العديد من المجالات مثل الدراسة عن بعد (E-Learning) والكشف الطبي والعرض الثلاثي الأبعاد (صوت وصورة وبيانات) وعقد المؤتمرات الدولية وإمكانية إدارة الأمن والمراقبة عن بعد وكل تطبيقات النطاق العريض التي ستترك أثاراً ايجابية بارزة على مختلف جوانب الحياة.

يذكر أن مؤتمر (FTTx MEGNA 2009) يعد من المؤتمرات الدولية الهامة التي تعقد بمشاركة كبار المشغلين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب أسيا لبحث القضايا المتعلقة بخدمات (البرودباند) والألياف الضوئية وخدمات التلفزيون الرقمي عالي الوضوح HDTV والخدمات الثلاثية Triple Play .

  • 11380
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE