×
×

موبايلي تسجل 600 ألف مشترك للنطاق العريض المتحرك في أقل من عامين

حقق النطاق العريض عن طريق الهاتف المتحرك في السعودية نمواً مضطرداً وذلك حسب الأرقام التي سجلتها شركة إتحاد اتصالات (موبايلي) وأعلنتها في بيان رسمي صدر مؤخراً.

بعد 24 شهراً من إطلاق باقات النطاق العريض العالية الاستخدام عن طريق الهاتف المتحرك، أصبح لدى موبايلي اليوم 600,000 مشترك فعال حيث لا يقل استهلاك المشترك الواحد منهم عن واحد جيجا بايت شهرياً.

وتوفر موبايلي ثلاث باقات من البيانات وهي باقة 1 جيجابايت، و5 جيجابايت والباقة المفتوحة. و بلغت نسبة نمو الطلب على النطاق العريض أكثر من 445% في الربع الثاني من هذا العام 2009 مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي. أما مستخدمو النطاق العريض خارج هذه الباقات الثلاث فيتجاوز عددهم الملايين.

وصل حجم تبادل المعطيات في شهر مايو لوحده 37.5 تيرابايت، أي بمعدل 1 بيتابايت (Petabyte) شهرياً، وهو ضعف ما كان عليه نهاية العام الماضي، لتحافظ موبايلي بذلك على ريادتها في هذا القطاع كأكثر شبكات البيانات المتحركة طلباً في العالم. ويقول المهندس خالد الكاف، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لموبايلي “التاريخ يعيد نفسه اليوم، ففي نهاية التسعينيات و بداية القرن الواحد والعشرين، تجاوز عدد مشتركي الهاتف المتحرك عدد مشتركي الخطوط الثابتة في وقت لم يتوقع الجميع النجاح الباهر لخدمات الصوت اللاسلكية”.

سوف نرى كيف تعيد الظاهرة نفسها في قطاع النطاق العريض المتحرك. وستتجاوز قريباً أعداد مشتركي النطاق العريض المتحرك والإيرادات المحققة منه أعداد مشتركي وإيرادات النطاق العريض عن طريق الثابت.” ويقول الكاف، بأننا نعيش “في عالم ديناميكي سريع الوطئة. وفي هذا العالم يطلب الناس الحصول على خدمة النطاق العريض ويريدونها اليوم قبل غد، وباستطاعة تقنية النطاق العريض المتحرك والوايماكس تلبية هذه الاحتياجات بقوة وثقة.” فتقنية الـHSPA ستنمو إلى تقنية الـHSPA+ والتي بدورها ستتطور إلى تقنية الـLTE للجيل الرابع والذي سيظهر بوقت أقرب من المتوقع، حسبما يقول الرئيس التنفيذي لشركة موبايلي.

الجدير بالذكر أن موبايلي حدثت شبكتها بإضافة تقنية الـHSUPA كأول مشغل في الشرق الأوسط يكمل تقنية الـHSDPA لتوفر خدمة النطاق العريض المتحرك لمشتركيها في أكثر من 220 منطقة تغطيها بشكل كامل عن طريق أول شبكة HSPA شاملة في الشرق الأوسط.

و كانت موبايلي قد أذكت الطلب على النطاق العريض المتحرك بإطلاقها أول باقة إنترنت مفتوحة بتاريخ 19 مايو، 2007 بقيمة 350 ريالاًٍ في الشهر أو ما يعادل 93$، إضافة إلى باقتين عاليتي الاستخدام هما: باقة 5 جيجابايت بمأتي ريال شهرياً وباقة 1 جيجابايت بمائة ريال شهرياً. وكدلالة على التعطش للخدمة، اشترك 50,000 ألف شخص في الخدمة في الأشهر الأولى من إطلاق الخدمة في وقت سعت موبايلي حثيثا لتوسيع شبكتها من الجيل الثالث وما بعده في كل أنحاء المملكة.

منذ ذلك و موبايلي تخطو بثقة في قطاع النطاق العريض المتحرك واللاسلكي عن طريق الوايماكس. وفي بداية هذا الشهر وكجزء من محافظتها على ريادتها أطلقت موبايلي هاتفاً صغيراً يعمل كمشغل للملفات الصوتية وكمودم HSPA. وفي العام الماضي أنهت موبايلي استحواذها على شركة بيانات الأولى وقامت بإعادة إطلاق خدمة وايماكس برودباند في بيتك.

  • 11254
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE