×
×

البريطانية للاتصالات مستشاراً لجلف بريدج انترناشيونال

أعلنت شركة جلف بريدج إنترناشونال، الشركة المملوكة خليجياً والمتخصصة في تشغيل الكوابل البحرية، عن تعيين الشركة البريطانية للاتصالات “بي تي” كمستشار رئيسي في تنفيذ مشروعها المقدر بـ 445 مليون دولار والذي يهدف لربط دول الخليج مع بعضها وبالعالم بواسطة شبكة متقدمة من كوابل الالياف الضوئية البحرية للاتصالات.

تلتزم “بي تي”، طبقاً للاتفاقية، بتسخير خبراتها الكبيرة في مجال إنشاء وإدارة وتشغيل كابلات الإتصالات البحرية، بدعم المشروع بالخبرات الفنية والإدارية المتنوعة من مركز “بي تي” للامتياز البحري.

وتتضمن الإتفاقية بين الطرفين أن تضمن “بي تي” أن يتمتع الكايبل البحري الجديد التابع لـ “جي بي أي” بمستوى عال من جودة التحكم لنقل المعلومات في المنطقة وما حولها، إلى جانب ان تقدم الشركة خدمات إدارة المخاطر وان تضمن أداء مثالياً للمشروع بالإضافة إلى توفير فريق عمل مؤهل لإدارة البنية التحتية البحرية الجديدة.

وفي هذا الإطار قال المهندس أحمد مكي الرئيس التنفيذي لشركة جلف بريدج إنترناشونال “إن مشروعاً بهذا الحجم يحتاج إلى شريك ذو سجل بارز في مجال الكوابل البحرية، إلى جانب حضور قوي في التعامل مع سوق الاتصالات في الشرق الاوسط والعالم , وقد تم اختيار شركة “بي تي” كونها تتمتع بكل هذه المواصفات وستساعد بالتالي في أن تقوم “جي بي آي” بإنجاز الكايبل البحري الجديد بمعايير عالمية ضمن الوقت المحدد والميزانية المرصودة لذلك”.

ومن المتوقع أن تنتهي جلف بريدج إنترناشونال من إتمام البنية التحتية للكوابل البحرية الإقليمية والدولية عام 2011 ، حيث ستضمن هذه البنية نقل التحويلات والتواصل عبر مشغلي الاتصالات بين مختلف المؤسسات مثل البنوك،شركات التأمين، وسائل الإعلام، المؤسسات الثقافية، خطوط الطيران وغيرها من الصناعات الرئيسية الأخرى في الشرق الأوسط.وستشرف “بي تي” على إنشاء وانتشار “حلقة الخليج” التي تربط الإمارات العربية المتحدة ، البحرين، الكويت، عمان، قطر والسعودية، بالإضافة إلى ربط هذه الدول مع الهند وإيطاليا موفرة بذلك تواصلاً دولياً حقيقياً.

ومثّل شركة “بي تي” السيد أوسكار رويس رئيس الشركة للاتصالات الدولية ، حيث وقّع الإتفاقية مع “”جي بي أي. وقال رويس “إن تعاوننا مع “جي بي أي” سيمنح “بي تي” القدرة لتشارك خبراتها الهندسية ومهاراتها الصناعية ومواردها الإقليمية سعياً لتحقيق الهدف المشترك وهو تأمين أسرع تواصل يتمتع بالثقة العالية لتعزيز التجارة الإقليمية والدولية.إن موارد إدارتنا وخبرتنا التشغيلية خاصة في مجال الاعمال البحرية ستوفر جودة تحكم عالية ومدخلات تقنية من شأنها ان تساعد “جي بي أي” في خططها التوسعية داخل منطقة الخليج وفي العالم”.

وستمنح “بي تي” الموارد اللازمة لإدارة عمليات الكايبل البحري وستقدم مساعدة في إدارة المشروع إلى جانب الفريق التنفيذي لـ “جي بي آي” وستساهم في جهود التوظيف والتدريب.

  • 10859
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE