×
×

جامعة الحصن تنظم "يوم التعريف بهندسة البرمجيات"

سلطت “جامعة الحصن”، المؤسسة التعليمية الرائدة في مجال توفير التعليم النوعي والمتميز والتي تتخذ من أبوظبي مقراً لها، الضوء على البرامج المبتكرة التي تهدف إلى تخريج متخصصين على درجة عالية من الكفاءة في مجال هندسة البرمجات وذلك خلال “يوم التعريف بهندسة البرمجيات”، الذي نظمته أمس (الأربعاء 13 مايو/ أيار 2009) في الحرم الجامعي الخاص بالطلاب.

وشارك في هذا اليوم مجموعة من المسؤولين الحكوميين والمتخصصين والمدراء من مختلف القطاعات بما فيها الاتصالات والطاقة والصحة والموارد البشرية وتكنولوجيا المعلومات، بهدف الاطلاع على أحدث الاتجاهات في مجال هندسة البرمجيات والكفاءات المطلوبة في هذا المجال. وقامت “جامعة الحصن” بدعوة المشاركين للإسهام بتشكيل مجلسها الاستشاري لهندسة البرمجيات الذي من شأنه مساعدة قسم هندسة البرمجيات في الجامعة على تطوير منهاجه التعليمي وبالتالي تخريج متخصصين على درجة عالية من الكفاءة والقدرة على تلبية الاحتياجات الحالية في هذا القطاع.

وقال الدكتور أمين حاج علي، رئيس قسم هندسة البرمجيات في جامعة الحصن: “يعد قطاع تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات في الخليج واحداً من القطاعات القليلة التي حافظت على أدائها القوي في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة اليوم. كما أنه من المتوقع أن يكون هنالك مزيداً من النمو في هذا القطاع بحلول العام 2012، على اعتبار أن دول المنطقة تسعى للتحول نحو اقتصادات قائمة على المعرفة. وستسهم أنشطة اليوم في مساعدتنا على وضع برامجنا في مجال هندسة البرمجيات في الاتجاه الصحيح بهدف تقديم الدعم الكامل لعملية التوسع المتوقعة في هذا القطاع الهام. كما يعد الحدث فرصة لمناقشة الشراكات طويلة الأمد مع ضيوفنا المشاركين”.

وتم تصميم برنامج هندسة البرمجيات التابع لجامعة الحصن بهدف تمكين الطلاب من تطبيق علوم الكمبيوتر والتصميم والهندسة والإدارة والرياضيات وغيرها من المعارف لحل المشكلات الهندسية. كما أنه يهدف إلى إتاحه فهم مماثل للفنون والعلوم التي تؤهل الخريجين للأدوار القيادية والوظيفية والتعلم مدى الحياة لما فيه صالح المجتمع.

وأضاف حاج علي: “هنالك طلب قوي على تطوير البرمجيات المبتكرة في دول الخليج والشرق الأوسط، لا سيما في القطاعات التي تشهد نمواً مضطرداً مثل تعهيد خدمات تكنولوجيا المعلومات. ومن خلال النقاشات مع ضيوفنا، يمكننا تحديد احتياجات القطاعات الصناعية والحكومية من متخصصي هندسة البرمجيات، والتحديات التي يواجهها هؤلاء والحلول الممكنة. وسيساعدنا هذا الأمر على تحسين منهاج قسم هندسة البرمجيات بحيث تكون مناهج التدريس ملائمة من حيث توقيتها وموضوعها”.

وتوفر جامعة الحصن إلى جانب هندسة البرمجيات عشرة برامج لنيل درجة البكالوريوس وسبعة للتعليم العالي ضمن ثلاث كليات، حيث تم اعتماد كافة هذه البرامج من قبل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في الإمارات. ويأتي تركيز الجامعة على العلوم والهندسة في إطار المبادرات الوطنية الهادفة لتحويل الإمارات إلى مجتمع رقمي.

  • 10847
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE