×
×

المؤتمر الأول لخدمات التشغيل الرباعي وما بعدها يناقش أهمية دمج خدمات الاتصالات

أكد السيد ديفيد برينان، مدير عام “أكاديمية اتصالات”، اليوم على أهمية دمج خدمات الاتصالات استعداداً للجيل التالي من المنافسة في قطاع الاتصالات بمنطقة الشرق الأوسط. جاء هذا خلال افتتاح المؤتمر الأول لـ”خدمات التشغيل الرباعي وما بعدها”، الذي تنظمه الأكاديمية في مقرها بدبي، خلال الفترة بين 13 و14 مايو الجاري. ويهدف المؤتمر إلى مناقشة أحدث الموضوعات المتعلقة بالاستراتيجيات وأفضل الممارسات المتبعة في مجال تمديد خدمات التشغيل الرباعي.

وحضر افتتاح المؤتمر سعادة ناصر بن عبود، الرئيس التنفيذي لشئون المؤسسة “اتصالات، وعدد من كبار المسؤولين في “اتصالات”.

وتحدث في المؤتمر ممثلون عن اثنتي عشرة شركة من كبرى المؤسسات العالمية المتخصصة في هذا المجال مثل الكاتل لوسنت، وكوالكم، وسوفت أت هوم، وأفايا، وأل جي – نورتل، وموتورولا، وإريكسون، وهواوي، وجونيبر، وكينيتو، وتيلكورديا، وزون، وذلك بحضور ممثلين عن مشغلي خدمات الاتصالات العاملين في المنطقة، بهدف مناقشة الاستراتيجيات والفرص المتاحة خلال الأشهر والسنوات القادمة.

وأوضح السيد برينان: “يتجه قطاع الاتصالات في المنطقة نحو تحقيق نوع من التوازن مع الأوضاع التنظيمية السائدة، ومن المتوقع أن يشتمل مجال المنافسة الجديد على مجموعة من الاستثمارات الاستراتيجية التي يترتب عليها الكثير من الإيرادات، هذا وتعمل الخدمات المدمجة على إذابة الحدود الفاصلة بين خدمات الهاتف الثابت والهاتف المتحرك”.

وأضاف: “نجح فرع “اتصالات” في المملكة العربية السعودية “موبايلي”، في تقديم مثال ناجح على توفير خدمات التشغيل المتعدد، حيث ارتفع عدد المشتركين في خدمات الانترنت السريع عبر الموجة العريضة بشكل ملحوظ، ووصل عدد مستخدمين هذه الخدمات إلى 422,000 مشترك يومياً في نهاية العام 2008. ويستهلك هؤلاء المشتركون ما يصل إلى34 تيرابايت من البيانات بشكل يومي، مما يجعل “موبايلي” الشبكة الأكثر انشغالاً على مستوى العالم. وتعتزم “اتصالات” إطلاق خدمة الانترنت المتحرك المتطورة (HSPA+)، بسرعة قصوى لتنزيل البيانات تصل إلى 28 ميغابت/ الثانية، وسرعة تحميل إلى الشبكة تصل إلى 11 ميغابت/ الثانية، في وقت لاحق من هذا العام، بينما توفر الشركة المنافسة حالياً خدمات الخط الثابت عبر الموجة العريضة في الدولة بسرعة تصل إلى 12 ميغابت في الثانية.

وتابع برينان: “تساهم خدمات البيانات اللاسلكية في تفعيل المنافسة بين مشغلي الخدمات المتحركة وخدمات الخط الثابت، إذ لم تعد الحلقة المحلية جداراً حديدياً لا يمكن اختراقه، حيث أصبح بإمكان المشغلين الذين يقدمون الخدمات المتعددة اجتياز هذا الحاجز”.

كما استعرض السيد برينان التحدي الذي يشكله مشغلو خدمات التلفزيون على هذا القطاع، قائلاً: “نجح مزودو خدمات التلفزيون حول العالم في دخول قطاع الاتصالات من خلال تقديم خدمات الترفيهية ذات القيمة المضافة على خلاف مزودو خدمات الانترنت ذو الموجة العريضة، حيث توفر البيئة التلفزيونية ميزة الخدمات المرئية والفورية والمباشرة مثل خدمات الفيديو حسب الطلب، والتلفزيون عالي الوضوح والمحتوى التفاعلي”.

وطرح برينان حلولاً تساعد المشغلين على المحافظة على عملائهم من بينها دمج الخدمات في باقة واحدة سهلة الاستخدام مثل باقات التشغيل الرباعي.

وتعتبر أكاديمية اتصالات مركزاً لتعليم التميز الوظيفي، وتفتح أبوبها لجميع الشركات والمؤسسات العاملة في المنطقة. وتتمتع الأكاديمية بموقع مميز في منطقة المحيصنة بدبي، وتقدم دورات تدريبية في مجالات تطوير القطاع الحكومي، وتطوير الموظين، وتقديم الاستشارات في مجال إدارة وتنمية الموارد البشرية، وإدارة الأعمال، والاتصالات والتعليم الإلكتروني، ويحتوي مبنى الأكاديمية على مرافق متميزة تشتمل على ستون قاعة مخصصة لتوفير خدمات التدريب الوظيفي، وقاعة للمؤتمرات، ونادي رياضي، ومسجد، ومطعم، وفندق يحتوي على 250 غرفة.

  • 10840
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE