×
×

"سوق.كوم" تعزز مفهوم التجارة الإلكترونية في السعودية

أطلقت شركة “سوق.كوم”، متخصصة التجارة الإلكترونية وأحد مشاريع”مجموعة مكتوب”، أحد مطوري تطبيقات الإنترنت العربية، بداية الشهر الجاري النسخة المحدثة من موقع سوق.كوم www.souq.com الذي يتيح مجموعة من الخدمات يستفيد منها أكثر من 250 ألف مستخدم بالمملكة لعرض مالديهم من سلع ومنتجات ليتم تداولها عبر شبكة الإنترنت.

حيث يفوق عدد السلع والمنتجات التي يتداولها المستخدمون يومياً أكثر من 1000 سلعة في وقت تشهد فيه عمليات التداول على الموقع نمواً قدره 12% شهرياً. وقد فاق عدد السلع التي تم تداولها في العام الماضي 2008 أكثر من 113 ألف سلعة، الأمر الذي شجع القائمين على الموقع إطلاقه بهذه الحلة الأكثر عصرية وتناغماً مع تحديات التجارة الإلكترونية ومتطلبات المستخدمين والذين تتشكل غالبيتهم من الأجيال الشابة حيث يزيد عدد زوار الموقع عن 650 ألف زائر شهرياً.

ويأتي إطلاق هذه النسخة المحدثة في ظل انتعاش سوق التجارة الإلكترونية في المملكة، وهو مايعكس الوعي المتزايد من قبل المستخدمين على هذا النمط الجديد من التجارة. ويبلغ عدد صفحات الموقع التي يتم استعراضها حوالي 14 مليون صفحة تحتوي على خيارات واسعة من السلع والمنتجات المختلفة والتي يدرجها الأعضاء لبيع، وتشمل السيارات والأجهزة الإلكترونية والمجوهرات والملابس والأثاث وغيرها الكثير والتي يجري شحن وتسليم أكثر من 150 ألف من هذه السلع المتنوعة شهرياً للمتداولين المنتشرين في جميع مناطق المملكة.

وبهذه المناسبة قال الأستاذ هيثم المسعود، المدير الإقليمي لموقع “سوق.كوم” السعودي :” نقدم موقعنا اليوم بحلة جديدة لمستخدمينا الأعزاء، روعي أثناء تطويرها أخذ أرائهم و مقترحاتهم بعين الإعتبار وتم تفعيل مجموعة من الخدمات الجديدة بناء على طلب الأعضاء لتسهيل عمليات التسجيل والدخول وعرض السلع وبيعها بطريقة تجعل من التسوق الإلكتروني تجربة ممتعة للمتداولين. ونعد المستخدمين بحملات جديدة وإضافات على الموقع تجذب اهتمام كافة فئات المجتمع السعودي وبأسعار منافسة ومزايدات نزيهة على جميع السلع بين المتداولين.”

وأضاف:” يتواصل المتداولون مع سوق.كوم بشكل دائم وذلك من اجل مساعدتهم على توفير أحدث أساليب التسوق الإلكتروني في المملكة بطريقة تضمن الخصوصية للبائع والمشتري. وقد لمسنا إقبالا واسعاً من المتداولين على الموقع الذين أبدوا سعادتهم بهذا النمط من التعامل الإلكتروني التجاري الذي يجري في ظل بيئة آمنة تساهم في فتح آفاق تجارية جديدة لأفراد المجتمع.”

كما تم إضافة العديد من المزايا للمستخدمين ضمن هذه النسخة المحدثة حيث يستطيعون توجيه خدمات هذا الموقع كبوابة لتحقيق أرباح مالية من خلال عرض السلع وشرائها حيثما كانوا في المملكة دون الحاجة إلى الذهاب إلى الأسواق التقليدية. إضافة إلى ذلك، تم إطلاق خاصية البحث الذكي عن السلع المدرجة بالموقع والتي تمكن المتداولين من الوصول إلى ما يريدونه عبرالإستفادة من الخيارات المتعددة للبحث مثل السعر والنوع إضافة إلى مكان البائع.

وقد استوحى الموقع الكثير من قصص النجاح التي تحققت من خلاله كونه يستخدم أحدث التقنيات المتاحة لدعم العمليات التجارية والدخول الآمن والمباشر إلى عالم التجارة الإلكترونية بكل يسر وسهولة. فعلى سبيل المثال قال السيد جابر العتيبي ” أحد مستخدمي الموقع ” وهو شاب يبلغ من العمر 23 عاماً ويسكن في مدينة جدة :” لقد تمكنتُ من تحقيق مبيعات تجاوزت سقف 89 ألف ريال وذلك بفضل البنية الإلكترونية الآمنة في عمليات التسجيل والتوثيق والتداول لسلع متعددة كأجهزة الجوال والكاميرات الرقمية وغيرها.”

فيما علقت السيدة أم خالد وهي أحد مستخدمي الموقع قائلةً:” إن وعي المجتمع السعودي لمفهوم البيع والشراء على شبكة الإنترنت بدأ يتغير بشكل نوعي، وقد لمست ذلك من خلال تعاملاتي الناجحة من خلال الموقع والتي تمت بشكل إلكتروني وبكل خصوصية تتناسب مع تقاليد المجتمع ومع طبيعتي كإمرأة.”

يذكر أن “سوق.كوم” هو الأول من نوعه على مستوى المنطقة العربية، وهو عبارة عن منظومة للتجارة الإلكترونية، ويقوم على إدارته والإشراف عليه فريق متخصص يعمل من مدينة الرياض. وسيتمكن المستخدمون في المملكة من إدارة أعمالهم التجارية بشكل إلكتروني من خلال شبكة الإنترنت ضمن الرقابة وفي ظل بيئة إلكترونية آمنة.

  • 10630
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE