×
×

"مايكروسوفت الخليج" تنظّم "اليوم الرقمي للفتيات" في "كلية دبي للطالبات"

نظمت “مايكروسوفت الخليج” و”كلية دبي للطالبات” بالتعاون مع “وزارة التربية والتعليم” و”المركز الإقليمي للمرأة العربية والتكنولوجيا” ، فعاليات “اليوم الرقمي للفتيات” (DigiGirlz Day) في خطوة هي الأولى من نوعها في منطقة الخليج. ويهدف هذا الحدث الذي أقيم في حرم كلية دبي للطالبات، إلى تثقيف وتشجيع الطالبات على الانخراط في قطاع التقنيات المتطورة، وذلك من خلال إطلاعهن على الفرص والخيارات المهنية المتنوعة في هذا المجال. وتتطلع “مايكروسوفت” إلى أن تسهم هذه المبادرة في حث المزيد من الشابات على نيل الشهادات العليا في علوم وهندسة الكمبيوتر والعمل في مجالاتها، من أجل تقليص الفجوة بين أعداد الذكور والإناث في قطاع تقنية المعلومات.

بهذه المناسبة، قال زكي خوري، مسؤول التعليم وبرامج التنمية لدى “مايكروسوفت الخليج”: “تهدف ’مايكروسوفت‘ إلى إثراء معلومات جيل الشباب في مجال التقنيات المتطورة كي يتمكن من المساهمة بشكل فعال في بناء مجتمع المعرفة. ونسعى من خلال ’اليوم الرقمي للفتيات‘ إلى تطوير كوادر متعددة الثقافات في قطاع التكنولوجيا، عبر إطلاع طالبات المرحلة الثانوية على المزايا والفرص التي يوفرها، وكذلك توعيتهن بأهمية ابتكار أشياء تسهم في تحسين حياة العديد من البشر. ومن هذا المنطلق، نريد من الفتيات أن يدركن أن تكنولوجيا المعلومات ليست حكراً على الذكور، فالإبداع التقني متاح أمام الجميع. و’اليوم الرقمي للفتيات‘ هو واحد من مبادرات وبرامج ’مايكروسوفت‘ العديدة التي ترمي إلى تطوير المهارات التقنية للكوادر النسائية واستقطابها للعمل في القطاع”.

وبهدف زيادة نسبة النساء في تخصصات الكمبيوتر، تحرص “مايكروسوفت” على التعاون مع الجامعات والمؤسسات الوطنية، من أجل إضفاء طابع جديد على علوم الكمبيوتر وإيجاد فرص العمل المناسبة للكوادر النسائية.

من جانبها، قالت الدكتورة بهجت اليوسف، رئيسة “المركز الإقليمي للمرأة العربية والتكنولوجيا”، والمدير المساعد في “كلية دبي للطالبات”: “نحرص دائماً على التواصل مع الطالبات عبر مبادرات مثل ’اليوم الرقمي للفتيات‘ من أجل تعزيز مهاراتهن التقنية وتعزيز مشاركتهم في برامج العلوم وتقنية المعلومات والهندسة والرياضيات. ومن خلال علاقة الشراكة الوطيدة التي تربطنا مع ’مايكروسوفت‘، فإننا نتطلع إلى آفاق جديدة من التعاون طويل الأمد، بما يساهم في حث المزيد من الكوادر النسائية في المنطقة على العمل في مختلف مجالات العلوم والتكنولوجيا”.

كما أوضحت الدكتورة بهجت اليوسف أن أفعاليات “اليوم الرقمي للفتيات” تأتي بتوصية من “المركز الإقليمي للمرأة العربية والتكنولوجيا” والذي تم تدشينه في نوفمبر 2008 في “كلية دبي للطالبات”. ووفقاً للمركز، سيتم اعتماد “اليوم الرقمي للفتيات” في خمس دول عربية خلال الثلاث سنوات المقبلة ضمن الإطار التعليمي وذلك لتشجيع مشاركة الفتيات في قطاع التكنولوجيا.

وقدم الحدث منصة مثالية أتاحت للطالبات مناقشة العديد من المواضيع مع مسؤولي “مايكروسوفت” والاطلاع منهم على الفرص المهنية التي يوفرها قطاع الأعمال والتقنيات، وأيضاً على طبيعة العمل في الشركة، كما وفر لهن المساعدة في تخطيط مسيرتهن المهنية، واكتساب المعلومات حول الوظائف في قطاع التقنيات والأعمال، وكذلك على بعض الأدوات والمعدات الترفيهية التفاعلية المبتكرة مثل نظام التشغيل المرتقب “ويندوز 7” و “تلسكوب العالم”. وإثراءً للتجربة التي وفرها هذا اليوم، شاركت الطالبات في الجلسات العملية وورش العمل، بهدف اكتساب مهارات الكمبيوتر مثل تطوير المواقع الإلكترونية وصناعة الأفلام والمدونات.

وشهد الحدث مشاركة 200 طالبة من الصفوف 9-12 من 15 مدرسة مختارة، إضافة إلى 50 طالبة من “كلية دبي للطالبات”، أشرفن على الطالبات الأصغر سناً. وحظي اليوم بدعم كل من “ديل” و “إتش بي” و “سوني”.

  • 10602
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE