×
×

إنتل تعلن عن الفائزين بمسابقتها للمشاريع التعليمية

أعلنت إنتل أسماء الفائزين في مسابقتها للمشاريع التعليمية في مصر، وتضمنت المسابقة المفتوحة أمام كافة المعلمين المصريين المشاركين في برنامج إنتل التعليمي Intel® Teach Program، تقديم المدرسين لمشاريع تدمج التقنية وأساليب التدريس الحديثة بفعالية في الفصول الدراسية بهدف تعزيز العملية التعليمية في مصر.

وفي هذا الصدد قال الأستاذ الدكتور يسري الجمل: “لقد شهدنا الأثر العظيم الذي أحدثته مبادرات إنتل التعليمية في مصر و مشاركتها في مبادرة التعليم المصري. وبما أن التعليم هو مفتاح تطور وازدهار شبابنا ليصلوا إلى مستوى أعلى من التنافسية العالمية، فقد دعمنا مسابقة إنتل بمكافأة المعلمين الذين يعملون على دمج التقنية والتعليم القائم على المشاريع بكفاءة في فصولهم الدراسية.

ومن جانبه وضح الدكتور خالد العمراوي، مدير عام إنتل مصر وشمال إفريقيا ودول المشرق العربي، أن المسابقة التعليمية شملت ست فئات وجوائز مختلفة، هي أفضل مشروع تعليمي، وأفضل ورشة عمل ، وأفضل مديرية، وأفضل مدرسة، وأفضل مدرب، وأفضل موجة يقومون بتطبيق التكنولوجيا في التعليم.

وأضاف العمراوي: “يعتبر دمج التقنية في العملية التعليمية أمراً جوهرياً في حقبة اليوم التي يقودها الابتكار. لقد استثمرت إنتل حتى الآن مليار دولار لتعزيز التعليم، وقامت بتدريب أكثر من أربعة ملايين مدرس حول العالم و 500,000 في المنطقة من بينهم 200000 معلم بمصر . ومن خلال برنامجها ‘العالم إلى الأمام’ فإن إنتل تشارك بفعالية في العملية التعليمية اليوم من أجل مساعدة الطلاب على أن يصبحوا قادة المستقبل. وستواصل إنتل التعاون مع الهيئات التعليمية والحكومة في مصر من أجل تطوير التنافسية العالمية للشباب المصري. ويسعدني أن أتقدم بالشكر إلى معالي الدكتور يسري الجمل ووزارة التربية والتعليم، وكذلك إلى الدكتور صلاح أمين عليوة مدير مركز التطوير التكنولوجي، على دعمهم المتواصل وإشرافهم على المسابقة في جميع مراحلها”.

وعلق الدكتور خالد العمراوي على المسابقة ” لقد فاقت هذه المسابقة كل التوقعات فمن بين 69 مدرسة متنافسة، تخطى 117 مشروعاً تعليمياً توقعاتنا بدرجة عالية”.

يشار إلى أن المشاريع المقدمة للمسابقة قد خضعت للتقييم على مرحلتين، كانت أولاهما تقييم المشاريع والبيانات وإجراء المقابلات، بينما تضمنت الثانية زيارات ميدانية إلى المدارس المتأهلة للاطلاع على كيفية تطبيق المشروع عملياً في الفصول. وقد شارك في العملية 57 مدرباً و 53 مفتشاً و 21 ورشة عمل و 15 مديرية جاهزة معلوماتياً. أما لجنة التحكيم فقد ضمت 18 عضواً منهم مستشارون تعليميون وخبراء من مركز التطوير التكنولوجي، إلى جانب ستة مستشارين لمواضيع اللغة العربية واللغة الإنجليزية والدراسات الاجتماعية والفلسفة والعلوم والرياضيات.

  • 10584
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE