×
×

الجمعية الدولية لإدارة التكنولوجيا تمنح جائزتها السنوية لعام 2009 للدكتور عبد اللـه النجار

أعلنت الجمعية الدولية لإدارة التكنولوجية IAMOT (International Association for Management of Technology) ومقرها ولاية فلوريدا بالولايات المتحدة الأميركية، مساء أمس الأول الجمعة الموافق 10 أبريل الجاري، عن منح جائزتها السنوية لعام 2009، للدكتور عبد اللـه عبد العزيز النجار، رئيس المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا، عن جملة مساهماته ومجهوداته، لكونه أحد الرواد العرب القلائل في إدارة التكنولوجيا وتحويل الأفكار لشركات تكنولوجية واعدة. وجرت مراسم تسلم الجائزة الدولية خلال حفل العشاء الذي نظم على هامش المؤتمر الدولي ألـ 18 حول “نقل التكنولوجيا”، في أورلاندو بولاية فلوريدا، خلال الفترة من 5 – 10 أبريل الجاري.

وفي الكلمة التي ألقاها الدكتور عبد اللـه عبد العزيز النجار، رئيس المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا، في حفل تسلمه الجائزة، باعتباره من أوائل العرب الذين يحصلون عليها، قال أنه يهدي هذه الجائزة إلى الأشقاء العربي، القادرين على تحقيق نهضة علمية وتكنولوجية حقيقية، لتنعكس آثارها الإيجابية على القطاعات الصناعية والاستثمارية. موضحا أن الدول العربية تمتلك ثروات طبيعية وبشرية هائلة، وكثيرون من العلماء العرب هاجروا للمجتمعات الغربية، على الرغم من حاجة مجتمعاتهم إليهم جهودهم المخلصة. قال النجار أن الأزمة العالمية المالية التي يمر بها العالم والمجتمعات العربية تتطلب الاعتماد على نموذج عربي للإبتكار وإدارة التكنولوجيا، يناسب خصوصية المجتمعات العربية، خاصة وأن تعداد السكان العرب يزيد علي 330 مليون نسمة، هذه الثروة البشرية بها علماء ومخترعين وباحثين قادرين على قيادة عملية التنمية، إذا توفر المناخ المناسب، من خلال رعاية الحكومات العربية وتعاون شركات القطاع الخاص مع منظمات المجتمع المدني. علما بأن هذه الثروة البشرية العربية، يغلب على تركيبها السكاني، شريحة الشباب، القادرة بالرعاية والتدريب والتأهيل وتمويل مشاريعهم الإبتكارية، تحقيق تنمية مستدامة حقيقية، وبناء اقتصاد ومجتمع المعرفة العربي.

شدد علي أن المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا تدير نموذجا عربيا للإبتكار، هدفه إدارة التكنولوجيا بطريقة تناسب خصوصية المجتمعات العربية، لجذب استثمارات، وتأسيس شركات، وخلق فرص عمل للشباب العربي ومكافحة الفقر بالتكنولوجيا. وأننا في حاجة لمزيد من التخطيط الاستيراتيجي ودعم التعاون العربي العربي، لخدمة التنمية في المجتمعات المحلية ومجتمعنا العربي.

وذكرت لجنة التحكيم، في حيثيات اختيار الدكتور عبد اللـه عبد العزيز النجار لهذه الجائزة، علي لسان البروفيسور ماريو بورجيهMario Bourgault ، رئيس لجنة التحكيم وعضو مجلس المديرين بالجمعية الدولية ورئيس كلية التكنولوجيا التطبيقية العليا بمونتريال الكندية Polytechnique، أن الدكتور عبد اللـه النجار يعد من الشخصيات العربية الرائدة، في مجال توظيف وإدارة “التكنولوجيا الخلاقة” في المجالات الصناعية والاستثمارية، لدفع عجلة التنمية المستدامة في المجتمع العربي. موضحا أن الجمعية الدولية لإدارة التكنولوجيا تتابع عن قرب مجهودات البروفيسور النجار، ودعمه لأكثر من 96 باحثا وعالما عربيا، قاموا بأبحاث علمية وتكنولوجية لخدمة المجتمعات العربية، بالإضافة كذلك إلى جهوده لتحويل الأفكار الإبتكارية إلى شركات، وصل عددها إلى 22 شركة تكنولوجية واعدة.

وفي سياق متصل، قال البروفيسور شيهيرو واتانابي Chihiro Watanabe عضو لجنة التحكيم ورئيس معهد طوكيو للتكنولوجيا باليابان أن الجمعية تتابع أحدث المشاريع التي يعمل فيها الدكتور النجار، والنموذج الإبتكاري الخاص بالمؤسسة والذي تطبقه في الدول العربية، بغرض توظيف التكنولوجيا لخدمة التنمية في القطاعات الصناعية والاستثمارية، وهو ما ينعكس علي جذب استثمارات، وتأسيس شركات تكنولوجية، وخلق فرص عمل، وتوفير منتجات للأسواق العربية بأسعار وجودة تنافسية، وهو ما يساهم في تحسين مستوى المعيشة للمواطنين العرب، في إطار المسؤولية الاجتماعية.

وأوضح بول ماجليو Paul Maglio المدير المسؤول بشركة IBM – USA آي بي إم الإميركية العالمية أن الدكتور عبد اللـه عبد العزيز النجار، نجح في بناء مؤسسة هدفها الأول توظيف العلوم والتكنولوجيا لبناء مجتمع المعرفة العربي. مشيدا بتوجه النجار المهتم بالبعدين المحلي والعربي، خاصة وأن الدول العربية لا توجد فيها مؤسسة إقليمية التوجه إلا المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا، التي تدير 6 مكاتب بجانب مقرها الرئيسي في الإمارات، توجد مكاتب في مصر، الأردن، العراق، ليبيا، تونس، والمغرب. وتخطط لفتح مكتبين في السودان والسعودية. أوضح ماجليو أن الدكتور النجار شخصية إماراتية نجحت في الحصول على تقدير واحترام العالم، بفضل جهوده في مجال إدارة التكنولوجيا لخدمة التنمية المستدامة عربيا، دون تجاهل المجتمعات العربية التي تعاني من الفقر أو ظروف استثنائية مثل العراق وفلسطين وغيرهما.

وأكد البروفيسور ديليك ستيندمار Dilek Cetindamar من جامعةSabanci University سبانشي التركية أن البروفيسور عبد اللـه النجار، يعد مفخرة ليس للأشقاء في الإمارات والدول العربية فقط، ولكن لكل المسملين. وأضـاف أندريه جوريوس Andre Gorius المـدير بشركة روديا للكيماويات RHODIA Chemical بفرنسـا أن عبد اللـه النجار نجح في نشر ثقافة العلوم والتكنولوجيا في الدول العربية، وبعلاقاته مع المنظمات الدولية مثل اليونيدو واليونيسكو والإسيسكو والإليسكو والبنك الإسلامي للتنمية وغيرها، نجح كذلك في رعاية المرأة العربية العاملة في مجال البحث العلمي والتكنولوجي. وشدد البروفيسور إدواردو فاسكونسيللو Eduardo Vasconcello من معهد سان بولو للتكنولوجيا FEA/USP بالبرازيل وعضو لجنة التحكيم على أن جهود عبد اللـه النجار ساهمت في خلق جيل جديد من الباحثين والمخترعين العرب الشباب، من خلال مسابقات استخراج الإبتكار التي ينظمها والتي تحمل عناوين صنع في الوطن العربي وأفضل خطة أعمال تكنولوجية، علاوة على تمويل البحوث ذات الجدوى الاقتصادية والمجتمعية. مشيرا إلى أمثلة من نماذج الأبحاث التي توصلت إلى منتجات تخدم المجتمع العربي والإنسانية: جهاز مطابقة مواصفات الدم في 5 دقائق، المكافحة البيولوجية لحشرات وآفات الحاصلات الزراعية، استخلاص مضافات غذائية لزيادة المناعة الطبية للإنسان من الجمال، مكافحة القراد في الجمال، استخدام الهندسة الوراثية لزيادة قدرة القمح على تحمل الجفاف، وإنتاج مضافات كيماوية تساعد على سرعة تصلب الخرسانة وغيرها من الأبحاث التي وظفت التكنولوجيا لخدمة التنمية في المجتمع العربي والإنسانية.

في ختام الحفل، قام البروفيسور ياسر حسني الرئيسي التنفيذي للجمعية الدولية والأستاذ بجامعة فلوريدا المركزية بتسليم الدكتور عبد اللـه عبد العزيز النجار، الجائزة السنوية للجمعية.

هذا ويذكر أن الجمعية الدولية لإدارة التكنولوجياIAMOT ، منظمة دولية تضم المؤسسات الأكاديمية والاقتصادية التي تأخذ بالتكنولوجيا في مجال عملها. وتعمل على دعم الجهود الدولية لتطبيق وإدارة التكنولوجيا في المجالات الاقتصادية والمجتمعية. وتضم أعضاء من 79 دولة. كما تضم العديد من الجامعات وكبريات الشركات العالمية نذكر منها علي سبيل المثال: جامعات من كندا، فرنسا، الصين، البرازيل، المملكة المتحدة، الولايات المتحدة، ألمانيا، تركيا، وغيرها. بالإضافة إلى شركات عالمية مثل: Siemens, IBM, AT&T, ALG, Anderson Group, Innovitech Consulting Group, RHODIA Chemical, CERAM Business School.

  • 10511
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE