×
×

"حكومة دبي الإلكترونية" تعرض لكوادر "جامعة الإمارات" مزايا خدماتها الإلكترونية

في خطوة نوعية على طريق تعزيز الوعي الجماهيري بالخدمات الإلكترونية؛ على تعدد مستوياته، سعياً لتعزيز الإقبال على استعمال الخدمات الإلكترونية في إنجاز المعاملات الحكومية، زار وفد من دائرة “حكومة دبي الإلكترونية” أخيراً جامعة الإمارات في مدينة العين، وقدم عرضاً عن مزايا الانتقال إلى تطبيقات الحكومة الإلكترونية في “كلية تكنولوجيا المعلومات”، حضره عدد كبير من الأساتذة والطلبة.

وقد تناول العرض مرحلة البدايات لـ “حكومة دبي الإلكترونية ” ورؤيتها، وللمراحل التي مرت بها منذ إطلاق بوابتها الإلكترونية www.dubai.ae للمرة الأولى في العام 2001 مترافقة ببضع خدمات.. وصولاً إلى ما يزيد على 2000 خدمة متنوعة توفرها حالياً دوائر حكومة دبي لجمهور المتعاملين معها.

واشتمل العرض على معلومات حول التسهيلات التي تسعى الدائرة إلى توفيرها للدوائر الحكومية نفسها، ومنها شبكة المعلومات الحكومية (GIN) التي صممت بهدف ربط دوائر حكومة دبي ببعضها بعضاً؛ بما يتيح لها تبادلاً سريعاً للمعلومات، ضمن بيئة آمنة.. وكذلك الأنظمة والخدمات المشتركة (المركزية)، مثل: نظام التراسل، ونظام تخطيط وإدارة الموارد الحكومية الذي يقدم منظومةً متكاملة من الخدمات لتلك الدوائر الحكومية لإدارة مواردها البشرية والمالية، وبوابة الدفع الإلكتروني، ومركز الاتصال الموحد “اسأل دبي”، وخدمة الرسائل النصية القصيرة.. وغيرها.

وقال خليل صقر بن غريب، مدير العلاقات العامة والتسويق في “حكومة دبي الإلكترونية”: “تواصل الدائرة تعزيز حضورها الجماهيري وفق خطة معدة لرفع مستوى الوعي العام بأهمية تطوير المجتمع الرقمي. وتُعد زيارتنا هذه إلى “جامعة الإمارات” فرصة مواتية لإطلاع الكوادر الجامعية على رؤية “حكومة دبي الإلكترونية” المتمثّلة في دعم بناء مجتمع متكامل قائم على المعرفة في دبي، وفي الإمارات بشكل عام. كما نشجّع الطلاّب والمجتمع الجامعي على المشاركة بفعالية في دعم هذه التوجّهات من خلال استخدام الخدمات الإلكترونية العديدة، إسهاماً منهم في تعزيز مسيرة (التحوّل الإلكتروني) في الدولة”.

وأضاف بن غريب أنه تم خلال الزيارة مناقشة الخطوات التي تتبعها الدائرة على صعيد تطبيق التكامل بين الأنظمة والخدمات في الدوائر، باعتبار “التكامل” يمثل أصعب التحديات التي تواجه المرحلة المقبلة للحكومة الإلكترونية.. كما تم إلقاء الضوء على أهم التحديات التي واجهت مسيرة حكومة دبي الإلكترونية.

من جانبه قال د. نبيل القرم، أستاذ مشارك/ قسم التجارة الإلكترونية في كلية تقنية المعلومات- جامعة الإمارات: “يسرنا تلبية “حكومة دبي الإلكترونية” دعوتنا للمشاركة في أنشطتنا، ويُعد هذا العرض التقديمي غنيّاً بالمعلومات، وساهم في تزويد الطلاب والهيئة التدريسية بفهم أفضل لكيفية تفعيل مساهمتهم في تطبيق رؤية “حكومة دبي الإلكترونية”، خاصة وأن دولة الإمارات تتجه اليوم بقوة نحو بناء مجتمع رقمي رائد في المنطقة. ونحن على ثقة عالية بالدور الإيجابي الذي ستلعبه الحكومة الإلكترونية في عصرنة المجتمع الإماراتي”، مشيراً إلى أن البرامج الأكاديمية الفاعلة ساهمت خلال السنوات الماضية في مساعدة الحكومات الإلكترونية بالدولة في تعزيز برامجها المستقبلية.

وتوفر “حكومة دبي الإلكترونية” من خلال بوابتها الإلكترونية خدمات متنوعة للمواطنين والمقيمين والزوار والشركات التجارية، بما فيها خدمات دفع الرسوم البلدية وطلبات تأشيرات الزيارة للأقارب وتجديد البطاقات الصحية وتسجيل الشركات ودفع الغرامات المرورية المستحقة لشرطة دبي ولـ “هيئة الطرق والمواصلات”.

  • 10507
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE