×
×

كيوتل ترعى كأس قطر العالمي للخيل العربية الأصيلة في باريس

أعلنت اتصالات قطر “كيوتل” اليوم عن رعايتها لكأس قطر العالمي للخيل العربية الأصيلة 2009، والذي سيقام على مضمار لونجشو في العاصمة الفرنسية باريس، خلال شهر أكتوبر المقبل.

ويقام كأس قطر العالمي للخيل العربية الأصيلة 2009 في آخر أيام سباق قطر لجائزة قوس النصر، وهو أغلى وأقوى سباقات الخيل في العالم.

ويبلغ مجموع الجوائز المالية لكأس قطر العالمي للخيل العربية الأصيلة 000ر450 يورو (000ر160ر2 ريال قطري)، لذا فإنه يُعتبر بطولة العالم للخيل العربية الأصيلة.

قطر هي الراعي الرئيسي لهذا الحدث منذ عام 2008، وذلك بناءً على توجيهات سمو الشيخ عبدالله بن خليفة آل ثاني، المستشار الخاص للأمير، حيث أبرم نادي السباق والفروسية اتفاقاً لرعاية سباق قطر لجائزة قوس النصر لمدة 5 سنوات.

وقد صرح الشيخ محمد بن فالح آل ثاني، المشرف العام لنادي السباق والفروسية “نحن سعداء بموافقة كيوتل على رعاية كأس قطر العالمي للخيل العربية الأصيلة، مما يُعد إضافة للدعم القوي الذي تقدمه قطر لهذا السباق العالمي الكبير والهام، حيث يمثل كأس قطر العالمي للخيل العربية الأصيلة أحد أبرز الفعاليات المقامة خلال نهاية أسبوع سباق قطر لجائزة قوس النصر، وربما يُعد أبرز سباق للخيل العربية الأصيلة في العالم.”

وقد شارك في نسخة كأس قطر العالمي للخيل العربية الأصيلة التي أقيمت العام الماضي 18 من أبرز الخيل العربية الأصيلة، وذلك بمشاركة كل من قطر والإمارات العربية المتحدة وبريطانيا وفرنسا.

وكان قد تابع أشواط السباق أكثر من مليار مشاهد من كل أنحاء العالم عبر شاشات التلفاز، مع وجود تغطية لجولات السباق في أكثر من 200 دولة.

كما صرح الشيخ سعود بن ناصر آل ثاني المدير التنفيذي للخدمات العامة والموارد البشرية للمجموعة في كيوتل: “بصفتنا شركة تهدف لأن تكون من بين أكبر 20 شركة اتصالات في العالم بحلول عام 2020، فإن دعمنا لسباق بهذا الوزن والأهمية، والذي يقام في قلب أوروبا، سيساعدنا في الارتقاء باسم كيوتل إلى جمهور أوسع، وسيعزز التزامنا بدعم الرياضة على الأصعدة المحلية والإقليمية والدولية. ”

وأضاف الشيخ سعود قائلاً: “وفي الوقت ذاته، فإننا نؤمن بأنه وعن طريق دعمنا لسباق للخيل العربية الأصيلة – بما لها من أهمية ثقافية لدى المجتمع المحلي – فإننا
نظهر للعالم مكانتنا كشركة قطرية تعتز بنفسها.”

ويُعد كأس قطر العالمي للخيل العربية الأصيلة أول سباق للخيل العربية الأصيلة يقام على مضمار لونجشو في نفس يوم سباق قطر لجائزة قوس النصر.

وكانت النسخة الأولى من سباق جائزة قوس النصر قد أقيمت على مضمار لونجشو يوم الأحد الموافق 3 أكتوبر عام 1920، وقد سمي بهذا الأسم تكريماً للقوات التي سارت محتفية بانتصارها تحت قوس النصر في الرابع عشر من يوليو 1919، وذلك بعد نهاية الحرب العالمية الأولى.

ويقام السباق عادةً لمسافة 400ر2 متراً في يوم الأحد الأول من شهر أكتوبر في كل عام، ويشهد السباق مشاركة أفضل الخيول العربية الأصيلة من الذكور والإناث في العالم والتي يبلغ عمرها 3 سنوات فأكثر.

وفي إطار على القيام بالمزيد من الترويج لقطر بين الأوساط العالمية، فسوف يقوم نادي السباق والفروسية هذا العام بإنشاء نموذج لسوق واقف القطري الشهير عند مدخل مضمار لونجشو، وذلك لتعريف أوساط السباقات العالمية بالعادات والتقاليد القطرية.

  • 10504
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE