×
×

دراسة: ألعاب الفيديو القتالية تقوي النظر

كشفت إحدى الدراسات التي أجريت مؤخرًا أن ألعاب الفيديو قد تساعد على تقوية نظر البالغين.

فالأشخاص الذين استخدموا برنامج تدريب ألعاب الفيديو القتالية لمسوا تحسنًا في قدرتهم على ملاحظة الفروق الدقيقة في الظلال الرمادية، وذلك وفقًا للدراسة التي نشرت في جريدة Nature Neuroscience. وقد يكون التدريب مفيدًًا للأشخاص المصابين بما يعرف باسم العين الكسولة وكذلك الأشخاص الذين يجدون صعوبة في الرؤية أثناء القيادة ليلاً. علمًا بأن تحسين الرؤية ليلاً أو علاج العين الكسولة يتطلب ارتداء نظارة أو إجراء جراحة.

هذا ولقد شملت الدراسة مجموعتين لعبوا ألعاب الفيديو لمدة 50 ساعة على مدار تسعة أسابيع. فلعبت إحدى المجموعتين لعبة قتالية مثل “Call of Duty 2″ و”Unreal Tournament 2004”. بينما لعبت المجموعة الأخرى لعبة غير قتالية مثل “Sims 2″، والتي لا تحتاج إلى ردود فعل مرئية دقيقة من اللاعب. فكانت نتائج المجموعة الأولى أفضل من المجموعة الثانية من حيث ملاحظة الفروق الدقيقة في الظلال الرمادية. وتراوحت نسبة التحسن بين 43% إلى 58%. ولقد جاءت هذه النتائج مؤكدة للنتائج المماثلة التي أظهرتها دراسة أجريت عام 2007.

جدير بالذكر أن الباحثين الذي أجروا الدراسة أشاروا إلى أن ليس لكل ألعاب الفيديو القتالية نفس التأثير. واقترحوا الاستعانة بألعاب الفيديو في إجراءات علاج النظر.

  • 10404
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE