×
×

صناعة أشباه الموصلات تعاني بشدة في ظل الركود الاقتصادي العالمي

أكدت الرابطة العالمية لصناعة أشباه الموصلات (SEMI) أن المبيعات العالمية لمعدات تصنيع أشباه الموصلات انخفضت بنسبة 31% في عام 2008 بقيمة 29.52 مليار دولار أمريكي فقط. وأكدت الرابطة أن تايوان هي أكبر المتضررين من هذا الانخفاض حيث انخفض إنفاقها من 10.65 مليار دولار أمريكي في عام 2007 ليبلغ 5.01 مليار دولار أمريكي فقط في عام 2008.

كما شهدت اليابان انخفاض كبير في الإنفاق في صناعة أشباه الموصلات لتصل إلى 7.04 مليار دولار أمريكي في عام 2008، بعد أن كانت 9.31 مليار دولار أمريكي في عام 2007، ولكنها على الرغم من ذلك الانكماش اعتلت اليابان قائمة الدول المساهمة في هذه الصناعة على الرغم من انكماش السوق فيها، حيث استهلكت اليابان نحو 24% من الخامات والمواد الخاصة بصناعة أشباه الموصلات على الصعيد العالمي، فيما حلت قارة أمريكا الشمالية ثانية في القائمة.

وأكدت الرابطة أن حجم أعمال قطاع معدات تصنيع الرقائق الإلكترونية هبط بنسبة 31%، أما قطاع معدات التجميع والتجهيز فأنخفض بنسبة 28%. وبالنسبة لمبيعات معدات الاختبار والتجريب فانخفضت كذلك بنسبة 32%، وبالتحدث عن الدخل الذي تم تحقيقه في سوق مواد تصنيع أشباه الموصلات فبلغ 42.7 مليار دولار أمريكي فقط، فيما بلغ دخل سوقي مواد تصنيع الرقائق و أدوات التجهيز نحو 24.1 و 18.6 مليار دولار أمريكي على الترتيب.

  • 10373
  • أجهزة متنوعة
  • various-gadgets
Dubai, UAE