×
×

"سمارت" تعرض تقنيات متطورة لألواح الكتابة التفاعلية

أعلنت “سمارت تكنولوجيز” (SMART Technologies)، الشركة العالمية الرائدة في مجال صناعة الوسائل التعليمية وتوفير ألواح الكتابة التفاعلية سهلة الاستخدام والأدوات التشاركية الأخرى، عن عزمها عرض تقنيتها الرائدة “تمييز اللمسة” (Touch Recognition) خلال مشاركتها في فعاليات “معرض الخليج لحلول ومستلزمات التعليم 2009” (GESS 2009)، المنعقد في مركز معارض مطار دبي اعتباراً من 10 ولغاية 12 مارس/آذار الجاري. وتعد هذه التقنية الجديدة المتوفرة في سلسلة ألواح الكتابة التفاعلية “سمارت بورد 600″، الأولى من نوعها للتحقق أوتوماتيكياً من الفرق بين لمسة القلم والأصبع وراحة اليد، حيث بات بإمكان المستخدمين استعمال القلم للكتابة أو الرسم على ألواح الكتابة التفاعلية، والإصبع للتحكم بالكلمات أو الصور وراحة اليد لمسح العمل. وكان المستخدمون في السابق يعمدون إلى إعادة قلم الكتابة إلى حامل القلم للتمكن من التغيير بين هذه الاستخدامات.

كما ستعرض الشركة أيضاً أحدث نسخة من نظام ألواح الكتابة التفاعلية “سمارت بورد 600 آي” (SMART Board 600i) بالإضافة إلى لوح الكتابة التفاعلية ذو القيمة العالية والذي أطلقته الشركة مؤخراً “سمارت بورد في280” (SMART Board v280)، فضلاً عن “سمارت كلاس روم سويت” (SMART Classroom Suite)، البرنامج المتكامل الذي يساعد المدرسين والطلاب على إعداد مواد تعليمية تفاعلية مبتكرة باستخدام برنامج مصمم خصيصاً لتعاونهم معاً.

كما ستعرض مئات الشركات من مختلف الدول تقنياتها وحلولها المتطورة خلال فعاليات “معرض الخليج لحلول ومستلزمات التعليم 2009″، الذي يعد أول معرض على مستوى الشرق الأوسط يشتمل على مختلف مستلزمات ومصادر التعليم وتصميم المدارس والحلول اللازمة للبيئة التعليمية ككل ابتداء من مرحلة رياض الأطفال ووصولاً إلى التعليم العالي ومرحلة التعلم مدى الحياة. وتم حجز أكثر من 70% من مساحة العرض، في حين تمت زيادة مساحة المعرض لتسمح باستضافة عدد أكبر من الشركات العارضة والزوار.

وقال يفون بيغينز، مدير قسم تطوير أعمال التعليم في المنطقة في شركة “سمارت”: “من الواضح أن قطاع التعليم يحظى بأولوية في منطقة الشرق الأوسط ويظهر ذلك من عدد المبادرات التي تركز على هذا القطاع والتي يتم تنفيذها من قبل القطاعين العام والخاص. ونحن نعتبر أن “معرض الخليج لحلول ومستلزمات التعليم 2009″ يشكل منصة مثالية لعرض منتجاتنا المتطورة سهلة الاستخدام”.

من جانبه، قال جيفان بينغاركر، مدير شركة “آي مارك للتوزيع” (iMark Distribution)، الموزع المعتمد لمنتجات “سمارت” في الشرق الأوسط: “يواصل قطاع الأدوات والحلول التعليمية في المنطقة نموه المضطرد مع تبني المؤسسات التعليمية تقنيات جديدة في إطار استراتيجية تهدف إلى تحسين التعليم وبالتالي إيجاد متخصصين مؤهلين من الناحية التكنولوجية في سوق العمل. وسيتيح “معرض الخليج لحلول ومستلزمات التعليم” لشركة “سمارت تكنولوجيز” مكاناً مثالياً للتواصل مع العملاء وصناع القرار من مختلف المؤسسات التعليمية ومساعدتها في التعرف على الحلول وتقنيات التعليم التي تلائم احتياجاتها”.

تقنية “تمييز اللمسة”- وهي عبارة عن تقنية جديدة قامت شركة “سمارت تكنولوجيز” بتطويرها وإضافتها على ألواح الكتابة التفاعلية، حيث تعد الأولى من نوعها للتحقق أوتوماتيكياً من الفرق بين لمسة القلم والأصبع وراحة اليد. وبات بإمكان المستخدمين استعمال القلم للكتابة أو الرسم على ألواح الكتابة التفاعلية، والإصبع للتحكم بالكلمات أو الصور وراحة اليد لمسح العمل. وكان المستخدمون في السابق يعمدون إلى إعادة قلم الكتابة إلى حامل القلم للتمكن من التغيير بين هذه الاستخدامات. وعندما يلمس القلم سطح لوح الكتابة، يظهر الحبر. لكن عندما يتم اللمس بالإصبع، فإن اللوح يتحول تلقائياً إلى نمط اللمس، حيث يؤدي الإصبع حينئذ وظيفة “الماوس” (Mouse) في جهاز الكمبيوتر. أما عندما يتم استخدام الممحاة أو راحة اليد على اللوح، فيمكن عندها مسح الحبر.

نظام ألواح الكتابة التفاعلية “سمارت بورد 600 آي 3”- يتميز الجيل الثالث من نظام ألواح الكتابة التفاعلية “سمارت بورد 600 آي” بتصميمين للشاشة هما؛ الشاشة العريضة (نسبة الطول إلى العرض 16:10) والشاشة القياسية (نسبة الطول إلى العرض 4:3). وهما مزودين بذراع للتثبيت وأجهزة عرض ضوئي للإسقاط عن قرب. كما يتميز هذين الطرازين باحتوائهما على مصباح بعمر أطول والقدرة على عرض صور عالية الجودة مقارنة بالطرازات السابقة. وتم تزويد الطراز “600 آي3” بوظيفة الربط الشبكي، حيث بات بالإمكان فحصه وإدارته عن بعد، الأمر الذي يوفر وقت المستخدمين ويقلل التكاليف. وتتيح لوحة التحكم الموسعة للمستخدمين إيصال الأجهزة الطرفية مثل كاميرات تصوير الوثائق ومشغلات “دي. في. دي” (DVD) وأجهزة الكمبيوتر المحمولة وأجهزة الفيديو والتجهيزات الصوتية والمرئية الأخرى. كما توفر اللوحة تقنية تحكم سهلة الاستخدام من مصدر واحد.

لوح الكتابة التفاعلية “سمارت بورد في280”- يعد أحدث مجموعة ضمن ألواح الكتابة التفاعلية التي تنتجها “سمارت”، حيث تم تطويره لتعزيز مشاركة الطلاب وتسهيل التعليم العملي. ويتيح لوح الكتابة التفاعلية “في 280” عرض صورة لجهاز الكمبيوتر على شاشة تعتمد قلم كتابة إلكتروني، حيث يمكن للمستخدم التحكم بتطبيقات جهاز الكمبيوتر وكتابة الملاحظات بالحبر الرقمي وحفظ العمل لإعادة استخدامه لاحقاً. كما تم تجهيز لوح الكتابة التفاعلية “في 280” ببرنامج التعليم التشاركي “نوت بوك” (Notebook) الغني بالمميزات إلى جانب مزايا رئيسية أخرى مثل؛ تقنية اللمس والرؤية الرقمية (DViT) التي تتيح استخدام القلم باعتباره ماوس (Mouse) أو أداة للكتابة، والقدرة على الكتابة بالحبر الرقمي على أي تطبيق أو موقع إلكتروني أو مقطع فيديو، ووظيفة الحفظ، وسطح مقوى ومصقول يتميز بقوة التحمل، واستخدام “الناقل التسلسلي العام” (USB) لتغذية لوح الكتابة التفاعلية بالطاقة بمجرد وصله بجهاز الكمبيوتر، وقفل للحماية، وكفالة لمدة خمس سنوات.

سمارت كلاس روم سويت- تتميز هذه المجموعة البرمجية باحتوائها على حل برمجي متكامل يشتمل على برنامج “نوت بوك 10″ (Notebook 10) الحاصل على عدة جوائز والخاص بإعداد وتوفير دروس المعلمين، و”سمارت نوت بوك أس. إي” (SMART Notebook SE) المخصص لواجبات الطلاب وجدولة وإدارة الملفات، و”سمارت سينك 2009″ (SAMRT Sync 2009)، الذي كان يعرف سابقاً ببرنامج إدارة القاعات الدراسية “سينكرون آيز” (SynchronEyes) والمخصص لإدارة القاعات الدراسية المعتمدة على أجهزة الكمبيوتر، و”سمارت ريسبونس” (SMART Response) المخصص لتقييم الطلاب. ويسهل هذا الحل البرمجي المتكامل على المدرسين مراقبة استخدام أجهزة كمبيوتر الطلبة والتنقل بسهولة بين الدروس الرقمية والتفاعلية المخصصة سواء للأفراد أو المجموعات الصغيرة أو الصف ككل. وتأتي حلول “سمارت كلاس روم سويت” ضمن نسختين مخصصتين للطلاب والمدرسين، حيث تشتمل نسخة المدرسين على برنامج “سمارت نوت بوك” والنسخ المخصصة للمدرسين من برامج “سمارت سينك” و”سمارت ريسبونس”، في حين تشتمل النسخة المخصصة لطلاب على برنامج “سمارت بوك أس. إي” والنسخ المخصصة للطلاب من برامج “سمارت سينك” و”سمارت ريسبونس”.

  • 10125
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE