×
×

تعيين بروس كلافلن رئيسا لمجلس إدارة شركة أيه أم دي

أعلنت أيه أم دي اليوم عن تعيين بروس كالفلين رئيساً لإدارة الشركة. وحل السيد كلافلن مكان هكتور رويز، الذي تقاعد من مجلس إدارة أيه أم دي مع تزامن توليه منصب رئيس مجلس إدارة شركة ذا فاوندري. وكان السيد كلافلن عضوا لمجلس إدارة أيه أم دي منذ أغسطس، 2003.

كما عينت أيه أم دي وليد المقرب، الرئيس التشغيلي لشركة مبادلة للتطوير، كعضو لمجلس إدارتها. وعلق ديرك ماير، رئيس أيه أم دي و مديرها التنفيذي “لدى بروس كلافلن خبرة عملية واسعة من شأنها أن تساعد الشركة في مواجهة تحدياتها و استغلال الفرص الجديدة. كما أننا نرحب بوليد المقرب إلى مجلس الإدارة، فخبرته في تطوير الأعمال في مجالات صناعية مختلفة ستشكل قيمة ثمينة لأيه إم دي.”

وسيستمر السيد ديرك ماير بمنصبه كرئيس لشركة أيه أم دي، مديرها التنفيذي و عضو لمجلس إدارتها.

ويمتلك السيد كلافلن خبرة 33 عاما في مناصب إدارية لدى كل من آي بي إم، وديجيتال إيكويبمنت وشغل مؤخراً منصب الرئيس التنفيذي و عضو مجلس إدارة ثري كوم وهي شركة مزودة لخدمات ومنتجات شبكات البيانات. وقد قام بإدارة شركات شهيرة في مجال الحواسب الشخصية ولديه خبرة دولية واسعة تتضمن تأسيس وإدارة المشاريع الدولية المشتركة. وفي عام 2006، تقاعد كلافلن من شركة ثري كوم. كما أن السيد كلافلن عضو مجلس إدارة شركة سيينا.

يشغل وليد أحمد المقرب المهيري حالياً منصب الرئيس التشغيلي في شركة مبادلة للتنمية، وتشمل مسؤولياته الرئيسية الإشراف على نشاطات التشغيل وتطوير الأعمال في شركة مبادلة، وتتضمن هذه النشاطات التملّك الاستثماري الدولي لمبادلة بالإضافة إلى تأسيس الشركات في مجموعة واسعة من القطاعات والاستثمارات: الطاقة والصناعة والبنية التحتية والرعاية الصحية والطيران والتكنولوجيا والعقارات. وقبل عمله في مبادلة، عمل السيد وليد مديراً أول للمشاريع في مجموعة أوفست الإمارات، حاملاً معه خبرة واسعة من شركة ماكينزي وشركاه حيث عمل مستشاراً للعديد من المشاريع الصناعية والحكومية.

  • 10055
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE