×
×

مايكروسوفت تكشف عن النموذج الأولي لمنتجها الطموح Social Desktop

كشف مؤخرا قسم Microsoft Research عن النموذج الأولي من تطبيق Social Desktop، وكانت أعلنت عنه ضمن فعاليات مهرجان TechFest 2009 الذي أقيم الشهر الماضي، ومن المنتظر أن يحقق هذا المنتج تغيير جذري، على الرغم من كونه ما زال حتى الآن في مرحلة إثبات مفهومه الخاص.

ويمكن لهذا المنتج أن يساهم بشكل كبير في إزالة الجدار بين الحاسبات المكتبية والإنترنت، فالخدمة التي سيقدمها المنتج ستمنح المستخدم عنصر معرف آمن و فريد لجميع ملفاته ومجلداته على حاسبه المكتبي، وهو ما سيُمكن المستخدمين من القيام بعمليات تبادل الملفات والتعليق عليها وتحديدها بعلامات والبحث عنها من خلال صفحة ويب مخصصة يقدمها إطار عمل.NET، ويمكن التفكير في تلك الصفحات كروابط إنترنت تربط بين الملفات وتقدمها عبر خدمات اجتماعية خارجية مثل Twitter و Digg، وكذلك عبر التطبيق العميل Windows Live Messenger لشركة Microsoft بدون الحاجة إلى نسخ أو نقل أو رفع أي عنصر، وعلاوة على ذلك فأن أي تفاعل اجتماعي يتم بين الملفات المختلفة سيتم بشكل مرئي عبر أي حاسب مكتبي يعمل بنظام Windows.

ويعمل منتج Social Desktop من خلال أداة التوصيل Silverlight، ويستفيد تماما من العمل على نظام التشغيل Windows ومنصة Windows Azure، وهي المنصة الخدمية السحابية التي أعلنت عنها مايكروسوفت في أكتوبر الفائت. وكانت Lili Cheng، مديرة مجموعة الأنظمة المبدعة في قسم Microsoft Research، قد أشارت أن الفارق كبير بين تطبيق Social Desktop و نظام Live Mesh، فنظام Live Mesh يعمل على إقحام الحاسب المكتبي في عالم الحوسبة السحابية أما بالنسبة لتطبيق Social Desktop فيعتمد على تخيل إمكانية تضمين عالم الإنترنت داخل الكمبيوتر المكتبي.

ويمكن أن يساهم Social Desktop في تغيير عادات تبادل الملفات، على الرغم من انتشار الخدمات المتميزة لتبادل وتخزين الملفات، حيث يتميز Social Desktop عن تلك الخدمات بأنه يريح المستخدم من مهمة الذهاب إلى الشبكة لرفع الملفات عليها لتخزينها وتبادلها، ولسوء الحظ فأن شركة Microsoft قد أعلنت على لسان متحدث أن Social Desktop لن يتوافر كخاصية في النظام المرتقب Windows 7 أو حتى للاستخدام العام.

  • 9951
  • برامج وتطبيقات
  • software-and-programs-news
Dubai, UAE