×
×

دراسة تؤكد قدرة الحكومة الأمريكية على توفير مليارات الدولارات من الإنفاق على تكنولوجيا المعلومات

أكدت دراسة حديثة أن الحكومة الأمريكية قادرة على توفير مليارات الدولارات في حال اتجهت للاعتماد بشكل أكبر على البرمجيات مفتوحة المصدر، و مفهوم الحوسبة السحابية، و التقنيات الافتراضية.

وكانت الدراسة التي نًشرت بواسطة مجتمع MeriTalk، وشركتي Red Hat و DLT Solutions قد أشارت إلى أنه في ظرف ثلاث سنوات يمكن أن يصل حد التوفير إلى 3.7 مليار دولار أمريكي في حالة الاستعانة ببرمجيات مفتوحة المصدر، ونحو 13.3 مليار دولار أمريكي مع استخدام التقنيات الافتراضية، وما يعادل 6.6 مليار دولار أمريكي بتطبيق مفهوم الحوسبة السحابية المتعلق بتقديم التطبيقات في صورة خدمات.

وكانت الدراسة قد ركزت على برامج 30 وكالة فيدرالية، وافترضت أن كل وكالة ستعتمد على تقنية جديدة تماما. وزعمت الدراسة أن الوكالات يمكنها توفير الأموال إذا قامت بالاعتماد على برمجيات مفتوحة المصدر بدلا من شراء برمجيات مملوكة لشركات، و بالاعتماد على التقنيات الافتراضية عوضا عن شراء خوادم جديدة، و بالاستعانة بمفهوم الحوسبة السحابية بدلا من شراء برمجيات ومكونات مادية جديدة. يذكر أن الأرقام التي خلصت لها الدراسة اعتمدت في الأساس على موازنات الوكالات الفيدرالية، وعلى افتراضات من دراسات أخرى عن موارد الحوسبة في الحكومة الفيدرالية ووكالاتها.

وفي تعقيبها على الدراسة، أكدت Microsoft على اتفاقها مع الدراسة على أن الوكالات الحكومية تستطيع توفير الأموال إذا قامت بالاعتماد على مفهوم الحوسبة السحابية أو التقنيات الافتراضية، ولكنها ترى في نفس الوقت أن البرمجيات مفتوحة المصدر ليست سوى نموذج عمل مختلف، جاء ذلك على لسان Susie Adams، المدير التقني المسئول في قسم Microsoft Federal، والتي أشارت إلى أن الدراسة تحاول تبسيط مشكلة معقدة جدا، ودعت الوكالات الحكومية إلى تحري التكلفة الإجمالية قبل اتخاذ قرار الاستعانة بالبرمجيات مفتوحة المصدر.

وكان Peter Tseronis، المسئول في وزارة الطاقة الأمريكية، قد أشار إلى أن المنتقدين للدراسة يمكنهم الاختلاف معها في الأرقام التي تقدمها ولكنهم حتما لن يعترضوا على رسالتها التي تشير إلى ضرورة أن تقوم الوكالات الحكومية بالبحث عن أساليب جديدة لتوفير النفقات عبر استثمارات في قطاع تكنولوجيا المعلومات.

وكانت الدراسة، بجانب المناقشات المستمرة على مجتمع MeriTalk.com قد سلطت الضوء على أهمية أن تقوم الوكالات الفيدرالية بانتهاج أساليب جديدة لتنفيذ أعمالها مع ضرورة التفكير بشكل استراتيجي طويل الأمد فيما يتعلق بالاستثمارات في مجال تكنولوجيا المعلومات. ويمكن اعتبار الحوسبة السحابية مثال واضح على ما يمكن للوكالات الفيدرالية تطبيقه في البنية التحتية لتقنيات المعلومات.

  • 9921
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE