×
×

"رقميات" تسعى لتلبية الطلب المتزايد على تعهيد تكنولوجيا المعلومات في دول الخليج

أعلنت “رقميات”، الشركة الرائدة في مجال تكامل الأنظمة والتي تتخذ من الإمارات مقراً لها، عن سعيها لتلبية الطلب المتزايد على تعهيد تكنولوجيا المعلومات في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي خلال العام الجاري. وقد ادركت القطاعات الإقليمية أهمية الاستعانة بمصادر خارجية في قطاع تكنولوجيا المعلومات لمواجهة التحديات الراهنة كالنقص في الكفاءات والتضخم والتكلفة لكل وحدة وتكاليف الاتصالات. ويتوقع أن ينمو الإنفاق على تعهيد تكنولوجيا المعلومات على صعيد دول الخليج بنحو 21% لتبلغ قيمته الإجمالية 503 مليون دولار أمريكي خلال العام الجاري، وذلك وفقاً إلى مؤسسة الأبحاث “آي. دي. سي” (IDC). وتسعى “رقميات” ضمن هذا السياق لزيادة فريق عملها في دول الخليج، حيث أدركت فرص النمو واسعة النطاق في المنطقة في ظل الأزمة الاقتصادية الحالية.

ويزداد اعتماد قطاع الأعمال في الشرق الأوسط على المصادر الخارجية للمحافظة على المميزات التنافسية، وذلك بسبب الأزمة الاقتصادية الراهنة. وقد عمد العديد من الشركات إلى تحديد التعهيد كحل فعّال لارتفاع التكاليف ولإدارة الموارد وتحقيق رضا العملاء. وتأتي زيادة الاستعانة بمصادر خارجية كنتيجة حتمية، حيث تسعى الشركات للمحافظة على موقع متقدم في السوق، وتعتبر إحدى أكثر الوسائل فاعلية للتركيز على جودة الموارد الداخلية وتعهيد الموارد غير الأساسية إلى شريك مؤهل. وبصفتها شركة رائدة في سوق تعهيد تكنولوجيا المعلومات الإقليمي، تتطلع “رقميات” حالياً إلى تعزيز فريق عملها ومورادها وتوسيع نطاق مجموعتها الحالية من خدمات التعهيد الأساسية.

وقال نافنيت تاندون، نائب رئيس شركة “رقميات”: “في ظل الركود الاقتصادي العالمي الذي نشهده حالياً، تواجه القطاعات الإقليمية التحديات الكبيرة المتمثلة بالنقص في القوى العاملة الكفوءة والتضخم والتكلفة لكل وحدة وتكاليف الاتصالات. ونلتزم خلال هذه المرحلة بمساعدة المؤسسات على تخفيض النفقات والصيانة بالإضافة إلى رفع معايير خدماتها وفعاليتها وإنتاجيتها من خلال حلول تعهيد تكنولوجيا المعلومات. ويعود النجاح الذي حققه قسم تعهيد تكنولوجيا المعلومات لدينا إلى هذا التطور الحتمي، حيث عمدت العديد من الشركات إلى الاستعانة بخدماتنا للمحافظة على موقعها المتقدم في السوق”.

ونظراً للنجاح الذي حققه قسم تعهيد تكنولوجيا المعلومات لديها في المنطقة خلال العام الماضي، فقد أعلن مسؤولون في شركة “رقميات” عن خطط محددة للاستثمار في عملية توسيع الأعمال على مستوى الإمارات، وذلك للاستفادة من الإنفاق الكبير للبلاد على تعهيد تكنولوجيا المعلومات، والذي يتوقع أن تبلغ قيمته نحو 225 مليون دولار أمريكي خلال هذا العام. كما تتطلع “رقميات” الى سائر دول مجلس التعاون الخليجي كأسواق رئيسية خلال العام الجاري، حيث تقوم بتقديم عروض هامة بهدف تطوير قطاعاتها والاستعانة بمصادر خارجية. كما وأعلنت الشركة مؤخراً عن افتتاح “مركز تطوير البرمجيات” (Software Development Centre) الأحدث والجديد في “مجمع دي. ال. اف. لتكنولوجيا المعلومات” (DLF IT Park) في مدينة شيناي، الهند. وستعمد “رقميات” إلى تدريب ونشر ما يصل إلى 100 مختص في مجال تكنولوجيا المعلومات في مركزها الجديد، حيث يشكِّل مشروعاً هاماً في المجال التكنولوجي والبرمجي و”مركز تعهيد” (Outsourcing Centre) بالنسبة إلى عملائها في الشرق الأوسط. وقد استثمرت الشركة نحو 10 مليون درهم إماراتي لإعداد المركز الذي يتم تشغيله الآن.

وأضاف تاندون: ” إن نجاح عملياتنا في مجال تعهيد تكنولوجيا المعلومات، لاسيما ضمن القطاع المصرفي في المنطقة، يعود إلى معرفتنا الواسعة بقطاع الأعمال على الصعيد الإقليمي، وهي الخبرات التي نسعى أيضاً للاستفادة منها لزيادة توسعنا في المنطقة. وبالإضافة إلى التزامنا بتوفير الخدمات الفعالة لعملائنا، نقوم أيضاً باستثمارات كبيرة لتطوير أنظمتنا وتوفير التدريب اللازم لموظفينا لتمكينهم من تلبية الاحتياجات المتغيرة لعملائنا”.

وتتخذ “رقميات” من دبي مقراً لها، حيث توفر الحلول عالمية المستوى في الأعمال والتكنولوجيا من خلال إقامة الشراكات مع المؤسسات والشركات الدولية. وتشتمل العروض التي توفرها إلى عدة شركات في المنطقة على خدمات التعهيد الأساسية، بما فيها الخدمات الإدارية والتنظيم وخدمات البنية التحتية وأنظمة المعلومات وتطبيقات البرمجيات وإدارة الشبكة وأجهزة الكمبيوتر المكتبية. وقد حققت “رقميات” عدة شهادات على الصعيد التقني، حيث شكَّلت فريقاً من الخبراء المتخصصين لتقديم الخدمات المتخصصة والدعم اللازم إلى عملائها، مما يضمن استمرار الأعمال على مدار الساعة.

  • 9863
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE